التعريف بالسيدا واسبابة وطرق علاجة

التعريف بالسيدا واسبابة وطرق علاجة

اليَوم هنعرض عليكم اسباب وطرق لعلاج مرض فتاك وقاتل وهو مرض السيدا

صور التعريف بالسيدا  واسبابة وطرق علاجة

 

 

لسيدا مرض فتاك و هُو المرض الَّذِيِ يدخل فِيِ جسم النسان و يحطم جهاز المناعة و يعطله عليِ داءوظائفه الحيوية
و هُو مرض فيروس ينتسب لِيِ فيروس نقص المناعة البشريويعرف باسم HIV و يعتبر المسَبب الرئيسيِ لنقص المناعة عِند المصاب ويشل الخلايا المقاومة للمراض خريِ و يسميِ السيدا باليدز AIDS و هُو لايمكن تشخيصه عَن طريق فحص الدم لىبعد مضيِ ثلاث شهور عليِ العدوىو علاماته تظهر بَعد سنوات مِن الصابة
ولا يُوجد حاليا لقاح ضده والدوية المتوفرة لاتمكن مِن العلاج التام لهاوظهرت ول حالة مِن السيدا فِيِ العام 1981فيِ لوس نجلوس و انتشر بسرعة فِيِ مختلفالبلدان دون احترام يِ حدود
عرفت سنة 1986 تسجيل ول حالة للصابة بالسيدا فِيِ المغرب
وقد تم ذلِك بالمركزلاستشفائيِ الجامعيِ لابن رشد بالدار البيضاء
وذا كَانت الراءَ تتضارب حَول الرقمالحقيقيِ لحامليِ فيروس هَذا المرض بالمغرب فإن الرقم الحاليِ حسب الوساط الرسميةيقارب حوالي20 لف بالضافة لِيِ 1250 حالة صابة بداءَ السيدا
علما ن هُناك حالاتغير معلنة لا يعلمها لا الله
وتشير الرقام لِيِ ن المتوسط العمريِ للصابة يتراوحما بَين 15 و 35 سنة
هَذا الفيروس يضعف الدفاعات المناعية و يفَتح البابمام المراض الانتهازية
و يبلغ عدَد المصابين بِه فِيِ العالم حواليِ 40 مليون شخص حسب “تقرير الهيئات العاملة فِيِ مجال السيدا لسنة 2005 ” و المنطقة العربية كمختلفالمناطق العالمية تعانيِ مِن خطر هَذا الفيروس الفتاك مما يتطلب مِن شبابها القيامبحملات تحسيسية حَول هَذا المشك

 

صور التعريف بالسيدا  واسبابة وطرق علاجة

 

مصدر مرض السيدا

لا حد يعرف كَيف ومتيِ و ين ظهر هَذا الفيروس, حاول الباحثون ن يفسروا هَذه الظاهرة.رجح البعض ن المرض جاءَ مِن فريقيا حيثُ كَان منتشرا” فِيِ الستينات, بينما رجح البعض الخر ن مصدره القردة الفريقية.غيرن نظرياتهم تفتقر فِيِ غلبيتها لِيِ المصداقية و التبريرات العلمية.لكن هُناك حملة مِن الدراسات تبين وجود حالات الصابة قَبل هَذا التاريخ فِيِ ماكنخريِ مِن العالم لا نه لَم يتِم الكشف عنه نذاك
وللشارة فَقط هُناك مِن قال ن هَذا الداءَ مِن صنع مختبرات تابعة لمخابرات بَعض الدوللا ن هَذا يظل مجرد دعاءَ بِدون دنيِ دليل لحد النلا زال هَذا الداءَ ينتشر فيالعالم و قَد ساهمت عدة عوامل فِيِ انتشاره لِيِ باقيِ المناطق كَانتشار العلاقات الجنسية بَين الناس وتعاطيِ المخدرات عَن طريق الحقن وذ حسب برنامج المم المتحدة لمكافحة السيدا هُناك كثر مِن 16 لف حالة تسجلكُل يوم فِيِ العالم.و ينتشر هدا الداءَ عبر:الاتصال الجنسيِ بكافة شكاله مَع الشخص المصاب سواءَ كَان ذكرا م نثيِ حواليِ تسعينبالمائة مِن الصابات و نقل الدم الملوث و مشتقاته مِن المصاب لىالسليم(نادر جداً بَعد سنة 1986م و دوات الجارحة و الثاقبة للجلد الملوثة بدم الشخص المصابكالبر و شفرات الحلاقة و دوات الوشم
وتعتبر حقن المخدرات مِن خطر وسائلالعدويِ بفيروس اليدز فضلا عَن ضرارها الكثيرة الخرى
و مِن الم المصابةليِ جنينها ثناءَ الحمل و الولادة
مشاركة مقاعد المراحيض و شراشفالسرير و المناشف و الملابس الداخلية الملوثة.

III خطار مرض السيدا.

يعمل هَذا الفيروس عليِ مهاجمة الخلايا البيضاءَ T4 ويشل حركة الحماية فِيِ الخلية المصابة ويتكاثر فيهاويحولها لِيِ مصنع لفيروسات السيدا
ويقُوم بَعد ذلِك بغزو الخلايا البيضاءَ التائيةالخريِ والقضاءَ عَليها بنفس الطريقَة
مع فقدان هَذه الخلايا تقل المناعة عِند المصاببفيروس السيدا تدريجيا
فيصبح ضحية عدَد كبير مِن المراض والورام الخبيثة.

(IVعراض مرض السيدا

غالبية المصابين بفيروس اليدز لا تظهر عَليهم ية عراض لمدة طويلة ما عدا بَعضالمراض الخفيفة مِثل الحرارة المرتفعة و التهاب الحلق و الطفح الجلديِ وغدد منتفخة
قد تظهر هَذه الغالبية مِن الناس بمظهر لائق صحيا و يشعرون نهم بصحةجيدة بِدون ن يدركوا نهم مصابون بالفيروس
ويبد الفيروس بالقضاءَ عليِ جهازالمناعة بشَكل متزايد لِيِ درجة قَد يموت فيها الشخص المصاب مِن الرشح.

*و العوارض الرئيسية هي:
– فقدان الوزن كثر مِن عشرة بالمائة مِن وزن الجسم-
حرارة مرتفعة لكثر مِن شهر
– سهال مزمن لكثر مِن شهر
-تعب حاد مستمر عياء)
-*والعلامات الثانوية هي: سعالمستمر لكثر مِن شهر
– تعرق غزير ثناءَ الليل
– طفح جلديِ معحكة
– عدويِ فطرية فِيِ الفم والحلق
– غدد منتفخة.
هذهالعراض هِيِ علامات عامة و شائعة يضا فِيِ كثِير مِن المراض فينبغيِ ن لا ننسيِ نه لايمكن التكد مِن الصابة بفيروس اليدز بواسطة فحص الدم.

 

V كَيفية العلاج مِن مرض السيدا:يمكن التخفيف عَن المرض لكِن لا يمن محاربته نهائيا لَن العلم لازال لَم يصل لِيِ مكافح لَه نهائيا و هده التخفيفات هي:

خد الدوية الموصوفة مِن الطبيب والتكفل بالشخاص المصابين.

 

(VIكيفية الوقاية مِن مرد السيدا

– تدعيم الوقاية عَن قرب

– دماج محاربة السيدا فيالبرامج التعليمية.
– التزامالمواطنين بشروط الوقاية و حماية نفْسهم لحماية الغير.
– التزام الحكومات والسياسيين و صحاب القرار للحد مِن انتشار هَذا الداءَ الخطير
ولن يتِم هَذا لا فيطار توفير التغطية الصحية المجانية للفقراءَ و المعوزين ومحاربة الفقر و البطالة والسكن غَير اللائق و تحسين ظروف العيش.
-التعفف عَن العلاقات الجنسية غَير المنة.
– تجنب الحوادث الَّتِيِ تضطرك لِيِ عمليات نقل الدم

– عدَم المشاركة فياستخدام الدوات الجارحة كدوات الحلاقة

– تجنب إستعمال الدوات الثاقبةللجلد كالبر الصينية ودوات الوشم و ثقب الذن لا تَحْت شراف طبي.
– الامتناع عَن مشاركة المناشف و الثياب الداخلية مَع يِ كَان.
– التكد مننظافة المرحاض قَبل إستعماله.

VII)كيفية التعامل مَع مصاب بمرض السديدا

التعامل النفسيِ مَع مريض اليدز قَبل النظر لِيِ طرق الانتقال
حيثُ ن نشر الوعيِ حَول طرق الانتقال صبحت شائعة
وهيِ عَن طريق الحقن و الاتصال الجنسيِ و الرضاعة
وخلاف ذلِك فلا بد مِن معاملة مريض اليدز معاملة جيدة.

خاتمة
ن مرض فقدان المناعة
والمصطلح عليِ تسميته بداءَ السيدا مِن كثر المراض الَّتِيِ تثير الاهتمام
ون حسن طريق لمكافحته هُو الوقاية مِنه و التوعية
التوعية يَجب ن تتركز فِيِ السرة وفيِ المدرسة
ون تَكون مبنية عليِ طرق واضحة وبسيطة ومؤثرة حاليا ن الشباب صبحوا اليَوم كثر وعيا بهَذا المرض
ن ربعة مِن كُل خمسة شخاص حاملين للفيروس هُم مِن الشباب

http://new-all.1.top-new.co/images/5/ca94aa805742a1cd599f49656175e023.jpg

  • رسومات للوقاية من داء السيدا
التعريف بالسيدا 398 views

التعريف بالسيدا واسبابة وطرق علاجة