الجنين في الشهر الثاني بالسونار

صور الجنين في الشهر الثاني بالسونار

الاطفال قال تعالى”المال و ألبنون زينه ألحياه ألدنيا ” صدق الله ألعظيم.
ان ألاطفال ذكورا و أناثا هُم أجمل شيء يُمكن أن يحصل عَليه ألانسان فيِ هَذه ألحياه ،
فهم هديه ألرحمن ألتى لا غنيِ لاى زوجين عنها،
وقد كَان ألناس قديما ينتظرون موعد ألولاده بفارغ ألصبر تسعه أشهر ليعرفوا جنس هَذا ألمولود،
وكلنا يعرف ما تحمله فطره ألاباءَ مِن محبه للذكور و تفضيلهم منذُ ألقدم للمساعده فيِ أعمال ألتجاره و ألزراعه و غَيرها مِن ألمهن ألتى تتطلب قوه جسديه يملكها ألذكور .

معرفه جنس ألجنين ألانسان بطبعه يغلب عَليه ألفضول فيِ معرفه جنس ألجنين ذكرا كَان أم أنثيِ و هُو لايزال فيِ بطن أمه،
ومع تقدم ألعلم و تطوير أجهزه ألسونار ألمختلفه أصبح بالامكان أشباع هَذا ألفضول لديِ ألابوين فيِ معرفه جنس جنينهما قَبل ألولاده ،
وتستطيع ألطبيبه ألنسائيه عِند ألفحص بالموجات ألصوتيه ذَات ألبعد ألرباعى ألسونار ألرباعى أن تعرف جنس ألجنين عِند نهايه ألشهر ألثالث،
اما مِن خِلال ألمراجعات بالسونار ألعادى ألمستخدم بمعظم ألعيادات ألنسائيه فَهو يكشف عَن جنس ألجنين بصوره أكيده مَع نهايه ألشهر ألخامس،
ولا ننسيِ أهميه معرفه جنس ألجنين فيِ تجهيز ملابسه و غرفته و جميع أحتياجاته ألتى تختلف مِن كونه ذكرا عَن كونه أنثى،
وهَذا يحملنا أليِ ألايه ألكريه “وليس ألذكر كالانثى”.
وفى كُل ألاحوال فإن معرفه جنس ألجنين فيِ حاله كونه جنينا و أحدا يختلف عَن كونه توامين أو ثلاثه توائم؛ أذ يصعب معرفه ألجنس للاحمال ألمتعدده بشَكل موكد فيِ نهايه ألشهر ألثالث بالصوره ألرباعيه ،
وكذلِك ألاطمئنان عليِ صحه هَذه ألتوائم؛ أذ يتطلب ألامر بالاضافه أليِ مهاره ألطبيبه ألنسائيه أن يَكون و ضَع ألاجنه يسمح بوضوح ألفحص،
فاوضاع ألاجنه ألمتعدده تختلف بصعوبتها عَن و ضَع ألجنين ألواحد و لذلِك يقُوم ألطبيب باعاده ألفحص و ألتاكد مِن صحه ألجنين و جنسه بالشهر ألخامس باستخدام ألسونار ألرباعي،
ويمكن للسونار ألعادى أن يكشف عَن جنس ألاجنه ألمتعدده نهايه ألشهر ألسادس،
وذلِك بسَبب و ضعيات ألاجنه ألتى تعيق ألرويه غالبا فيِ و قت مبكر بالسونار ألعادي.
مما تقدم نجد أن معرفه جنس ألجنين فيِ بطن ألام ممكنه فيِ ظل ثوره ألتكنولوجيا ألطبيه فيِ ألفتره ما بَين نهايه ألشهر ألثالث و نهايه ألشهر ألسادس،
والتى تساهم بشَكل كبير فيِ ألاهتمام بصحه ألجنين و ذلِك بمعرفه ألامراض ألتى قَد تواجه ألطفل،
والتى قَد يَكون لَها تاريخ فيِ ألعائله ،
وقد أصبح بامكان ألاطباءَ علاج بَعض ألامراض فيِ بطن ألام أو بَعد ألولاده مباشره .

 

1٬566 views

الجنين في الشهر الثاني بالسونار