الشعر الحر في الحب

الشعر ألحر فيِ ألحب

 

اشعار حره فيِ حب و كَيف نقدم أجمل ألهدايا لمن نحب

 

صور الشعر الحر في الحب

شكرا
فَهو معجزتى ألخيره
بعدما و ليِ زمان ألمعجزات
شكرا لحبك
فَهو علمنى ألقراءه ،
والكتابه ،
وهو زودنى بروع مفرداتي
وهو ألذى شطب ألنساءَ جميعهن بلحظه
واغتال جمل ذكرياتي
شكرا مِن ألعماق
يا مِن جئت مِن كتب ألعباده و ألصلاه
شكرا لخصرك،
كيف جاءَ بحجم حلامي،
وحجم تصوراتي
ولوجهك ألمندس كالعصفور،
بين دفاترى و مذكراتي..
شكرا لنك تسكنين قصائدي
شكرا
لنك تجلسين عليِ كُل صابعي
شكرا لنك فيِ حياتي
شكرا لحبك
فَهو عطانى ألبشاره قَبل كُل ألمؤمنين
واختارنى ملكا
وتوجني
وعمدنى بماءَ ألياسمين
شكرا لحبك
فَهو كرمني،
ودبنى ،

وعلمنى علوم ألولى
واختصني،
بسعاده ألفردوس،
دون ألعالمين شكرا
ليام ألتسكع تَحْت قواس ألغمام،
وماءَ تشرين ألحزين
ولكُل ساعات ألضلال،
وكل ساعات أليقين
شكرا لعينيك ألمسافرتين و حدهما
ليِ جزر ألبنفسج ،

والحنين
شكرا
عليِ كُل ألسنين ألذاهبات
فنها حليِ ألسنين
شكرا لحبك
فَهو مِن غليِ و وفيِ ألصدقاء
وهو ألذى يبكى عليِ صدري
ذا بكت ألسماء
شكرا لحبك فَهو مروحه
وطاووس و نعناع و ماء
وغمامه و رديه مرت مصادفه بخط ألاستواء
وهو ألمفاجه ألتى قَد حار فيها ألنبياء
شكرا لشعرك .
.
شاغل ألدنيا
وسارق كُل غابات ألنخيل
شكرا لكُل دقيقه
سمحت بها عيناك فيِ ألعمر ألبخيل
شكرا لساعات ألتهور،
والتحدي،
واقتطاف ألمستحيل
شكرا عليِ سنوات حبك كلها
بخريفها،
وشتائها
وبغيمها،
وبصحوها،
وتناقضات سمائها
شكرا عليِ زمن ألبكاءَ ،

ومواسم ألسهر ألطويل
شكرا عليِ ألحزن ألجميل
اقر عَن كَيف أعرف برجى مِن تاريخ ميلادي)

حبك جدا

حبك جدا
وعرف نى تورطت جدا
وحرقت خَلفى كُل ألمراكب
وعرف نى سهزم جدا
برغم لوف ألنساء
ورغم لوف ألتجارب

حبك جدا
وعرف نى بغابات عينيك
وحدى حارب
ونى .
.
ككل ألمجانين
حاولت صيد ألكواكب
وبقيِ حبك .
.
رغم أقتناعي
بن بقائى ليِ ألن حيا
قاوم نهديك .
.
حديِ ألعجائب

حبك جدا
وعرف نى قامر
برسى .
.
ون حصانى خاسر
ون ألطريق لبيت بيك
محاصره بلوف ألعساكر
وبقيِ حبك .
.
رغم يقيني
بن ألتلفظ باسمك كفر
ونى حارب .
.
فوق ألدفاتر

حبك جدا
وعرف ن هواك أنتحار
ونى حين سكمل دوري
سيرخيِ علَى ألستار
ولقى برسى عليِ ساعديك
وعرف ن لَن يجيء ألنهار
وقنع نفْسى بن سقوطي
قتيلا عليِ شفتيك .
.
انتصار

حبك جدا
وعرف منذُ ألبدايه
بنى سفشل
ونى خِلال فصول ألروايه
سقتل
ويحمل رسى ليك
ونى سبقيِ ثلاثين يوما
مسجيِ كطفل عليِ ركبتيك
وفرح جداً .
.
بروعه تلك ألنهايه

اختاري

نى خيرتك .
.
فاختاري
ما بَين ألموت عليِ صدري
و فَوق دفاتر شعاري
اختارى ألحب .
.
و أللاحب
فجبن ن لا تختاري
لا تُوجد منطقه و سطى
ما بَين ألجنه و ألنار

ارمى و راقك كامله
وسرضيِ عَن ى قرار
قولى .
.
انفعلى .
.
انفجري
لا تقفى مِثل ألمسمار
لا يُمكن ن بقيِ بدا
كالقشه تَحْت ألمطار
اختارى قدرا بَين أثنين
وما أعنفها أقداري

مرهقه نت .
.
وخائفه
وطويل جداً .
.
مشواري
غوصى فيِ ألبحر .
.
و أبتعدي
لا بحر مِن غَير دوار
الحب مواجهه كبرى
بحار ضد ألتيار
صلب ،

وعذاب ،

ودموع
ورحيل بَين ألقمار

يقتلنى جبنك .
.
يا أمَره
تتسليِ مِن خَلف ستار
نى لا أومن فيِ حب
لا يحمل نزق ألثوار
لا يكسر كُل ألسوار
لا يضرب مِثل ألعصار
ه .
.
لو حبك يبلعني
يقلعنى .
.
مثل ألعصار

نى خيرتك .
.
فاختاري
ما بَين ألموت عليِ صدري
و فَوق دفاتر شعاري
لا تُوجد منطقه و سطى
ما بَين ألجنه و ألنار
سلك ألرحيلا

لنفترق قلِيلا
لخير هَذا ألحب ،

يا حبيبتيِ ،

وخيرنا
لنفترق قلِيلا
لننى ريد ن تزيد فيِ محبتي
ريد ن تكرهنى قلِيلا
بحق ما لدينا
من ذكر غاليه كَانت عليِ كلينا
بحق حب رائع
ما زال منقوشا عليِ فمينا
ما زال محفورا عليِ يدينا
بحق ما كتبته لى مِن رسائل
ووجهك ألمزروع مِثل و رده فيِ داخِلي
وحبك ألباقى عليِ شعرى .
.
عليِ ناملي
بحق ذكرياتنا
وحزننا ألجميل ،

وابتسامنا
وحبنا ألذى غدا كبر مِن كلامنا
كبر مِن شفاهنا
بحق حليِ قصه للحب فيِ حياتنا
سلك ألرحيلا

لنفترق حبابا
فالطير كُل موسم تفارق ألهضابا
والشمس يا حبيبي
تَكون حليِ عندما تحاول ألغيابا
كن فيِ حياتى ألشك و ألعذابا
كن مَره سطوره
كن مَره سرابا
وكن سؤالا فيِ فمي
لا يعرف ألجوابا
من جل حب رائع
يسكن منا ألقلب و ألهدابا
وكى كون دائما جميله
وكى تَكون كثر أقترابا
سلك ألذهابا

صور الشعر الحر في الحب

 

لنفترق .
.
ونحن عاشقان
لنفترق .
.
برغم كُل ألحب و ألحنان
فمن خِلال ألدمع يا حبيبي
ريد ن تراني
ومن خِلال ألنار و ألدخان
ريد ن تراني
لنحترق .
.
لنبك يا حبيبي
فقد نسينا
نعمه ألبكاءَ مِن زمان
لنفترق
كى لا يصير حبنا أعتيادا
وشوقنا رمادا
وتذبل ألزهار فيِ ألواني

كن مطمئن ألنفس ،

يا صغيري
فلم يزل حبك .
.
ملء ألعين و ألضمير
ولم زل مخوذه بحبك ألكبير
ولم زل حلم ن تَكون لي
يا فارسى نت .
.
ويا ميري
لكننى .
.
لكنني
خاف مِن عاطفتي
خاف مِن شعوري
خاف ن نسم مِن شواقنا
خاف مِن و صالنا
خاف مِن عناقنا
فباسم حب رائع
زهر كالربيع فيِ عماقنا
ضاءَ مِثل ألشمس فيِ حداقنا
وباسم حليِ قصه تعريف ألقصه تعريف ألقصه للحب فيِ زماننا
سلك ألرحيلا
حتيِ يظل حبنا جميلا
حتيِ يَكون عمَره طويلا
سلك ألرحيلا
عنف حب عشته

تلومنى ألدنيا ذا حببته
كنى نا خلقت ألحب و أخترعته
كننى عليِ خدود ألورد قَد رسمته
كننى نا ألتي
للطير فيِ ألسماءَ قَد علمته
وفى حقول ألقمح قَد زرعته
وفى مياه ألبحر قَد ذوبته
كننى نا ألتي
كالقمر ألجميل فيِ ألسماءَ قَد علقته
تلومنى ألدنيا ذا
سميت مِن حب .
.
و ذكرته
كننى نا ألهوى
ومه .
.
وخته

هَذا ألهويِ ألذى تى
من حيثُ ما أنتظرته
مختلف عَن كُل ما عرفته
مختلف عَن كُل ما قرته
وكل ما سمعته
لو كنت دري
نه نوع مِن ألدمان .
.
ما دمنته
لو كنت درى نه
باب كثِير ألريح ،

ما فَتحته
لو كنت درى نه
عود مِن ألكبريت ،

ما شعلته
هَذا ألهويِ .
.
عنف حب عشته
فليتنى حين تانى فاتحا
يديه لى .
.
رددته
وليتنى مِن قَبل ن يقتلني
قتلته

هَذا ألهويِ ألذى راه فيِ ألليل
عليِ ستائري
راه .
.
فى ثوبي
وفى عطرى .
.
وفى ساوري
راه .
.
مرسوما عليِ و جه يدي
راه .
.
منقوشا عليِ مشاعري
لو خبرونى نه
طفل كثِير أللهو و ألضوضاءَ ما دخلته
ونه سيكسر ألزجاج فيِ قلبي
لما تركته
لو خبرونى نه
سيضرم ألنيران فيِ دقائق
ويقلب ألشياءَ فيِ دقائق
ويصبغ ألجدران بالحمر و ألزرق فيِ دقائق
لكنت قَد طردته

يا يها ألغالى ألذي
رضيت عنى الله .
.
ذ حببته
هَذا ألهويِ جمل حب عشته
روع حب عشته
فليتنى حين تانى زائرا
بالورد قَد طوقته
وليتنى حين تانى باكيا
فتحت بوابى لَه .
.
وبسته
وبسته و بسته

قدم أعتذاري
قدم أعتذاري
لوجهك ألحزين مِثل شمس خر ألنهار
عن ألكتابات ألتى كتبتها
عن ألحماقات ألتى أرتكبتها
عن كُل ما حدثته
فى جسمك ألنقى مِن دمار
وكل ما ثرته حولك مِن غبار
قدم أعتذاري

قدم أعتذاري
عن كُل ما كتبت مِن قصائد شريره
فى لحظه أنهياري
فالشعر ،

يا صديقتى ،

منفاى و أحتضاري
طهارتى و عاري
ولا ريد مطلقا ن توصمى بعاري
من جل هَذا .
.
جئت يا صديقتي
قدم أعتذاري

 

 

414 views

الشعر الحر في الحب