بحث حول موضوع الرشوة جديد

بحث حول موضوع الرشوة مسرحية حول موضوع الرشوة موضوع حول الرشوة مقدمة عرض خاتمة موضوع حول الرشوة pdf موضوع حول نبذ الرشوة موضوع حول الرشوة بالفرنسية موضوع محاربة الرشوه

الرشوة هي فرض مقابل غير مشروع للحصول على منفعة معينة و هي ممارسة غير مقبولة ناتجة عن تعسف في استعمال السلطه

صور بحث حول موضوع الرشوة جديد

 

لقد اقتحمت الرشوة الكثير من الجوانب في المجتمعات المختلفة حتى لم يكد يسلم منها مجال من المجالات و لا سيما فيما يسمي دول العالم الثالث.

 

فهناك الرشوة في الحكم فيقضى الحاكم لمن لا يستحق او يمنع من يستحق او يقدم من ليس من حقة ان يتقدم و يؤخر الجديرين بالتقدير و التقديم او يحابي في حكمة لقرابة او جاة او رشوة اكلها سحتا.

 

كما تكون الرشوة في تنفيذ الحكم ايضا.

والرشوة تكون في الوظائف ايضا حيث يقوم الشخص بدفع الرشوة للمسؤول عن الوظيفة فيعينة رغم استحقاق غيرة و هذا بالضافة الى انه اكل للحرام و السحت فنة كذلك خيانة للمانه؛

 

حيث ينبغى ان يوظف الصلح و الكف

صور بحث حول موضوع الرشوة جديد
الرشوة لغه:

من بعض التعاريف التي قيلت في المحاباة و الجعل؛

 

فقد قال صاحب القاموس بن: الرشوة مثلثة الجعل و رشاة اعطاة و ارتشي اخذها و استرشي طلبها و الفصيل طلب الرضاع و الرشاء ككساء: الحبل.
حيث صاحب اللسان زاد عليها و قال: هي مخوذة من رشا الفرخ؛

 

اذا مد رسة الى امة لتزقه.
كما ان ابن الثير قال : الرشوة الوصلة الى الحاجة بالمصانعة و صلة من الرشاء الذى يتوصل به الى الماء؛

 

فالرا شي الذى يعطى من يعينة على الباطل و المرت شي الخذ و الرائش الذى يسعي بينهما يستزيد لهذا و يستنقص لهذا.
لفاظ مرادفة للرشوه: منها السحت و البرطيل:
والسحت لغه: الحرام او ما خبث من المكاسب فلزم عنه العار؛

 

سمى بذلك لنة يسحت البركة و يذهبها يقال: سحتة الله اي اهلكة و يقال: سحته و قرئ بهما في قوله تعالى: فيسحتكم بعذاب اي يستصلكم و يهلككم.
واستدل له بقول الفرزدق:
وعض زمان يا ابن فروان لم يدع
من المال الا مستحثا او مجلف.

الفرق بين الرشوة و الهديه

مما لا شك فيه ان الرشوة و الهدية قد يشتبهان في الصورة لكن الفرق الرئيس بينهما هو في القصد و الباعث على كل منهما حيث قصد المهدى في الساس استجلاب المودة و المعرفة و الحسان.

هل الهدية للحاكم رشوه؟

ذهب كثير من اهل العلم الى ان اخذ الحاكم للهدية هو نوع من الرشوه؛

 

لما رواة الشيخان عن ابي حميد الساعدى قال: استعمل رسول الله صلى الله عليه و سلم رجلا من الزد يقال له ابن اللتيبة على الصدقة فلما قدم قال: هذا لكم و هذا اهدى لي.

 

قال: فقام رسول الله صلى الله عليه و سلم على المنبر فحمد الله و ثني عليه و قال: “ما بال عامل ابعثة فيقول: هذا لكم و هذا اهدى لي

 

افلا قعد في بيت ابية اوفى بيت امة حتى ينظر ايهدي الية ام لا

 

و الذى نفس محمد بيدة لا ينال احد منكم شيئا الا جاء به يوم القيامة يحملة على عنقة بعير له رغاء او بقرة لها خوار او شاة تيعر” ثم رفع يدية حتى رينا عفرتى ابطية ثم قال: “اللهم هل بلغت؟” مرتين).

 

قال النووى رحمة الله: في الحديث بيان ان هدايا العمال حرام و غلول؛

 

لنة كان في و لايتة و ما نته… و قد بين صلى الله عليه و سلم في نفس الحديث السبب في تحريم الهدية عليه و نها بسبب الولاية بخلاف الهدية لغير العامل فنها مستحبة و ما ما يقبضة العامل و نحوة باسم الهدية فنة يردة الى مهدية فن تعذر فلي بيت المال.

وقال ابن بطال: هدايا العمال تجعل في بيت المال و ن العامل لا يملكها الا اذا طلبها له المام.

  • موضوع الرشوة
  • بحث عن حكم هدايا العمال موضوع
  • موضوع عن الرشوة
  • موضوع حول الرشوة
  • مسرحية حول الرشوة
  • عرض و مقدمة لموضوع حول الرشوة
  • عرض حول الرشوة
  • تقرير حول الرشوة
  • بحث عن الرشوه مقدمة عرض خاتمة
  • انشاء عن الرشوة

1٬849 views

بحث حول موضوع الرشوة جديد