بحث عن الايدز , بحث طبي

بحث عَن الايدز بحث طبي

الايدز مِن المراض الَّتِيِ يَجب ان نعرف عنها بَعض المعلومات و اليكم معلومات عَن الايدز

 

صور بحث عن الايدز , بحث طبي

 

تقديم

يعتبر مرض نقص المناعة المكتسب “اليدز” مِن أكثر المراض انتشارا فِيِ العالم فقد بلغ عدَد المصابين بَعدويِ اليدز حتّى نِهاية عام 2003م نحو 40 مليون 34-46 مليون 50 مِنهم مِن النساءَ وتشير تقارير منظمة الصحة العالمية WHO اليِ ان ما يزيد عَن 95 مِن الصابات تتركز فِيِ الدول النامية.

وما يزال هَذا الوباءَ اخذ فِيِ الانتشار عليِ الصعيد العالميِ اذ اصيب قرابة 5 مليون 4.2 5.8 مليون شخص بَعدويِ المرض خِلال عام 2003م وبلغ عدَد الوفيات مِن المرض فِيِ العام نفْسه 3 مليون 2.5 مليون 3.5 مليون شخص 48 مِنهم نساء.

وصحيح ان مجتمعاتنا محصنة بالتعاليم الدينية والقيم الاجتماعية الَّتِيِ يفترض ان تحميِ الفراد مِن شر هَذا المرض المميت الا ان هَذا وحده لا يشَكل ضمانة كافية للوقاية مِن المرض ما لَم يتعرف الناشئة عليِ طرق انتقال العدويِ والتزام سلوك صحيِ واجتماعيِ يحميهم مِن خطره.

لذلِك فقد ارتت وزارة الصحة ممثلة فِيِ الوكالة المساعدة للطب الوقائيِ وَضع هَذا الكتيب بَين يديك لكيِ تَكون عليِ علم كامل بالحقائق وزالة كُل الوهام والمعتقدات الخاطئة حَول هَذا الوباء.

فالوعيِ هُو السلاح الوحيد والفعال ضد تفشيِ هَذا الوباءَ الخطير فِيِ المجتمعات
ونثق بقدرتك عزيزيِ المواطن/المقيم عليِ حمل الرسالة ونشر المعرفة عَبر حلقات البحث والمشاورة والتواصل عليِ مستويِ علاقاتك مَع زملائك وفراد اسرتك ومجتمعك.

وكيل الوزارة المساعد للطب الوقائي

 

ما هُو مرض اليدز؟

هو مرض ينجم عَن فيروس يدمر الجهاز المناعيِ فِيِ جسم النسان فيصبح عرضة للمراض القاتلة والورام السرطانية.
وكلمة اليدز مشتقة مِن الحروف الوليِ للاسم العلميِ باللغة الانجليزية لهَذا المرض A.I.D.S وهي:

– مكتسب Acquired
– مناعة Immuno
– نقص أو عوز Deficiency
– متلازمة Syndrome

والاسم العربيِ لهَذا المرض هُو ” متلازمة العوز المناعيِ المكتسب” وفيما يليِ شرح للفاظ الواردة فِيِ التسمية.

متلازمة: مجموعة مِن العراض الَّتِيِ تميز مرضا معينا أو أكثر.
العوز المناعي: الضعف الشديد فِيِ الجهاز المناعيِ الَّذِيِ يجعل الجسم عرضة للمراض والورام السرطانية.
المكتسب: المرض الَّذِيِ يكتسب بفعل عوامل طارئة وليس وراثيا.

ما الفرق بَين العدويِ بالايدز ومرض الايدز؟

يمكن ان تنتقل عدويِ مرض الايدز للنسان دون ان تظهر عَليه اية اعراض لسنوات طويلة
فعدويِ الايدز هِيِ المرحلة الَّتِيِ يهاجم فيها الفيروس المعرف باسم HIV Human Immuno-deficiency Virus جسم النسان ويبدا بتلاف جهاز المناعة
مما يجعل المصاب عرضة للصابة بالعديد مِن المراض والورام الَّتِيِ تؤديِ اليِ الوفاة.
فعندما يدخل الفيروس اليِ الخلية يتحد مَع المورثات الموجودة فيها وقد يبقيِ كامنا لعدة سنوات
ويبقيِ المصاب بالعدويِ ناقلا لَها مديِ الحيآة حيثُ يستطيع نقل الفيروس عليِ الخرين حتّى ولو بدا سليما فِيِ الظاهر وفيِ 99 مِن الحالات يُمكن تكيد ايجابية العدويِ بالفيروس خِلال ثلاثة اشهر مِن التعرض للعدوى.

ما مديِ انتشار عدويِ الايدز؟

يعتبر مرض الايدز مِن أكثر المراض انتشارا عليِ النطاق العالميِ وتتركز معظم الصابات فِيِ المنطقة الواقعة جنوب الصحراءَ الفريقية وجنوب شرقيِ اسيا الا أنه لا يكاد يخلو بلد فِيِ العالم مِن عدويِ الايدز.
وقد بدا هَذا الوباءَ فِيِ نِهاية السبعينات الميلادية وبِداية الثمانينات واستفحل خطره خِلال التسعينات.
وما لَم تتحصن المجتمعات بالوعيِ حَول طرق انتشاره وساليب الوقاية مِنه فليس هنالك مِن ضمانة لوقف الازدياد المضطرد فِيِ عدَد الصابات حتّى فِيِ البلدان الَّتِيِ ما يزال المرض فيها محصورا بَعدَد قلِيل مِن الصابات.
وتشير الخرائط المرفقة اليِ معدلات وماكن انتشار المرض والوفيات الناجمة عنه فِيِ العالم حتّى نِهاية عام 2002م.

انتشار عدويِ الايدز بَين البالغين والطفال حتّى نِهاية عام 2003م

عدَد المصابين بَعدويِ اليدز 40 مليون 34-46 مليون).
عدَد حالات العدويِ الجديدة خِلال عام 2003م 5 مليون 4.2-5.8 مليون).
عدَد الوفيات الناجمة عَن الايدز خِلال عام 2002م 3 مليون 2.5-3.5 مليون).
العدَد التراكميِ للوفيات الناجمة عَن عدويِ الايدز 27.9 مليون).
كيف تنتقل عدويِ الايدز؟

يصاب الناس بالايدز نتيجة لنقل العدويِ عَن طريق سوائل الجسم كالدم أو المنيِ أو افرازات عنق الرحم والمهبل.
وقد اوضحت جميع الدراسات الوبائية ان هُناك ثلاث طرق رئيسية للعدويِ هي:
1 الاتصالات الجنسية غَير الممونة.
2  انتقال الفيروس مِن شخص مصاب اليِ شخص سليم عَن طريق نقل دم ملوث أو نقل العضاءَ مِن انسان اليِ آخر أو إستعمال الحقن الملوثة.
3 انتقال الفيروس مِن الم الحامل المصابة اليِ الجنين أو عَن طريق الرضاع مِن الثدي.

 

ولا: العدويِ عَن طريق الاتصالات الجنسية:

وتشَكل هَذه الطريقَة حواليِ 90 مِن حالات عدويِ الايدز
وينتقل المرض عَن طريق الاتصال الجنسيِ بَين افراد الجنس الواحد أو الجنسين عليِ حد سواءَ أيِ عَن طريق المهبل أو الشرج
وهُناك ممارسات جنسية تزيد مِن خطر العدويِ مِثل الزنا واللواط والعياذ بالله.

ثانيا: العدويِ عَن طريق الحقن:

تشَكل هَذه الطريقَة نسبة 2-5 مِن الحالات ويحدث هَذا النمط مِن العدويِ بنقل الدم الملوث أو منتجاته ومن إستعمال البر والمحاقن الملوثة وسائر الدوات الَّتِيِ تخترق الجلد مِثل ادوات ثقب الذن ودوات الحلاقة وفرشآة السنان الَّتِيِ يستخدمها المصابون
خاصة إذا كَانت هُناك جروح أو تقرحات عليِ الغشية المخاطية أو الجلد
كَما سجلت بَعض الحالات نتيجة عدَم تعقيم ادوات معالجة السنان
ومشكلة ادمان المخدرات شديدة الصلة بانتشار الايدز عَن طريق إستعمال المحاقن والبر الملوثة فِيِ حالة تعاطيِ العقاقير عَن طريق الحقن الوريدية.
وقد تصبح العدويِ عَن طريق الدم ومنتجاته مشكلة هامة فِيِ البلدان الَّتِيِ لَم تقم بَعد بتنفيذ برنامج وطنيِ لتحريِ سلامة الدم وفحص المتبرعين بحثا عَن العدويِ بالفيروس.

ثالثا: مِن الم للجنين:

قد تحدث العدويِ فيما حَول الولادة يِ قَبل ميلاد الجنين أو اثناءَ الوضع أو بَعده بقليل ويتراوح خطر انتقال الفيروس مِن الم الحاملة للعدويِ اليِ رضيعها بَين 25-50%.
وتختلف طرق العدويِ المسجلة مِن قارة اليِ اخرى
ومن بلد اليِ آخر بل مِن جماعة اليِ اخريِ حتّى داخِل البلد الواحد
وهيِ أيضا تتصل بالجرعة المعدية
وشدة التعرض ومرحلة العدوى.

ما الحالات الَّتِيِ لا تنتقل فيها عدويِ الايدز؟

من حسن الحظ ان مرض الايدز لا ينتقل الا مِن خِلال ممارسات غَير سوية يُمكن التحكم فيها فَهو لا ينتقل عَن طريق الوسائط التالية:
1
المخالطة العارضة أو الاتصالات الشخصية فِيِ محيط السرة أو العمل الاجتماعيِ أو المدرسة كالمصافحة والعناق.
2
الكُل أو الشرب أو مِن خِلال حنفيات شرب المياه أو المسابح.
3
إستعمال وسائل المواصلات العامة أو استخدام اجهزة الهاتف أو عَن طريق الملابس.
4
عن طريق العطس أو السعال أو بواسطة الحشرات كالذباب والبعوض.
5
ويثير احتمال انتقال العدويِ عَن طريق اللعاب كثِير مِن المخاوف بَين الناس ولكن احتمال انتقال العدويِ عَن هَذا الطريق ضئيل جدا.

لا تنتقل فيها عدويِ الايدز بالاتصالات العارضة:

1 الاختلاط فِيِ الماكن المزدحمة.
2 المصافحة أو المعانقة.
3 الاختلاط فِيِ محيط العمل.
4 الحشرات.
5 التجاور فِيِ قاعات الدراسة.
6 استخدام احواض السباحة.
7 استخدام الحمامات ودورات المياه العامة.
8 تناول الطعمة والمشروبات فِيِ الماكن العامة.

ماذَا تعنيِ امراض منقولة جنسيا؟

نها مجموعة مِن المراض الَّتِيِ تنتقل مِن شخص اليِ آخر اثناءَ الممارسة الجنسية..

ما هِيِ هَذه المراض؟

هُناك العشرات مِن المراض التناسلية الَّتِيِ تتسَبب عَن انواع كثِيرة مِن الميكروبات الضارة مِن أهمها:
الايدز الزهريِ السيلان القرحة الزهرية الكاذبة السنطة عليِ العضاءَ التناسلية.

ما هِيِ المتلازمة المرتبطة بالمراض المنقولة جنسيا؟

1
افراز احليليِ أو مهبلي.
2
قرحات تناسلية.
3
مرض التهابيِ حوضي.
4
رمد وليدي.
5
التهابات حاد بالعقد اللمفية الاربية.
6
تورم بالصفن.

هل يُمكن ان يصاب الشخص بكثر مِن مرض مِن هَذه المراض فِيِ نفْس الوقت؟

بالطبع يُمكن ان يصاب الشخص بكثر مِن مرض جنسيِ فِيِ نفْس الوقت.

ما هِيِ عواقب المراض المنقولة جنسيا بما فسها الايدز؟

1
اصابة المواليد فِيِ وقْت مولدهم بَعدويِ فِيِ عيونهم قَد تؤديِ اليِ العمى.
2
اصابة النساءَ بلام بطنيه مزمنة.
3
اصابة الرجال والنساءَ بالعقم.
4
الوفاة.

ما هِيِ أهم اعراض الصابة بمرض الايدز؟

1
ارتفاع الحرارة مَع العرق الليليِ الغزير الَّذِيِ يستمر عدة اسابيع دون سَبب معروف.
2
تضخم العقد اللمفية وخاصة الموجودة فِيِ العنق والبط وثنية الفخذ دون سَبب معروف.
3
سعال جاف يستمر عدة اسابيع دون سَبب معروف.
4
اسهال ليس سَببه واضحا يستمر عدة اسابيع.
5
يصطحب العراض السابقة فِيِ بَعض الحيان اعتلال عام فِيِ الصحة والشعور بالنهاك.

ما هِيِ طرق الوقاية ضد مرض الايدز؟صور بحث عن الايدز , بحث طبي

للوقاية مِن العدويِ عَن طريق الجنس:
يوفر السلوك الجنسيِ القويم فِيِ اطار العلاقة الزوجية وتجنب تعدَد القرناءَ الجنسين الضمانة الكيدة ضد الصابة بالعدويِ ويَجب التكيد عليِ أهمية إستعمال الواقيِ الذكريِ عِند كُل جماع فِيِ حالة اصابة أحد الزوجين بالعدويِ لِيِ سَبب كَان.

للوقاية مِن العدويِ المنقولة عَن طريق الدم:
تحريِ سلامة الدم وسلامة المتبرعين بِه قَبل نقله اليِ اشخاص اخرين.
التكد مِن سلامة الدوات الَّتِيِ تستخدم فِيِ عمليات نقل الدم.

للوقاية مِن العدويِ مِن الم المصابة للوليد:
تنصح المصابات بالعدويِ بتجنب الحمل والرضاع حفاظا عليِ صحتهن وخوفا مِن نقل العدويِ اليِ المواليد كَما تُوجد بَعض الدوية الَّتِيِ يُمكن ان تعطيِ للم الحامل
الا ان اثرها ضعيف فِيِ مَنع انتقال العدويِ مِن الم اليِ الجنين.
هل صحيح ان الصابة بالايدز تقتصر عليِ الشواذ جنسيا؟

ن الوهم الشائع بن عدويِ الايدز تقتصر عليِ الشخاص ذويِ السلوك الجنسيِ الشاذ لا اساس لَه مِن الصحة
اذ تشير الحصاءات المتوفرة عالميا اليِ ان كُل اشكال الاتصال الجنسيِ غَير الممون سواءَ بَين افراد مِن الجنسين أو مِن الجنس الواحد تؤديِ اليِ الصابة بَعدويِ الايدز
كَما ان نسبة غَير ضئيلة مِن هَذه الصابات تنجم عَن استخدام الدم الملوث والحقن الملوثة كَما تنتقل مِن الم المصابة اليِ الجنين.
ويكفيِ ان نعلم ان ما يزيد عَن 87 مِن حالات الايدز المعروفة عالميا تتركز فِيِ جنوبيِ الصحراءَ الفريقية وجنوب شرق اسيا حيثُ يشَكل الاتصال الجنسيِ غَير الممون بَين الجنسين السَبب الرئيسيِ لانتشاره فِيِ هَذه البلدان.

هل يُوجد لقاح ضد الايدز؟

لم يتمكن الباحثون والعلماءَ حتّى الن مِن تطوير لقاح فعال ضد مرض الايدز
الا ان هنالك طرائق بسيطة وفعالة للوقاية مِن المرض تعتبر أكثر أهمية مِن أيِ لقاح يُمكن اكتشافه وتتمثل هَذه الطرائق بالتمسك بالقيم الخلاقية والاجتماعية والدينية الَّتِيِ تحظر السلوك الجنسيِ المحفوف بالمخاطر وتحصر الممارسة الجنسية فِيِ اطار العلاقة الزوجية الشرعية الَّتِيِ اباحتها الشرائع السماوية والعراف الاجتماعية.
كَما تتمثل فِيِ اجتناب تعاطيِ المخدرات حيثُ ينتقل الفيروس عَن طريق الحقن الملوثة.

هل يُوجد علاج ضد الايدز؟

لقد طورت صناعات الدوية عدَدا مِن العقاقير الَّتِيِ تساعد عليِ تخير سير المرض وتخفيف المعانآة مِنه وقد وفرت وزارة الصحة هَذه العقاقير لكافة المصابين بالمرض الا ان هَذه الدوية باهظة الكلفة وليست فِيِ متناول ذويِ الدخل المتوسط أو المحدود كَما ان قدرتها عليِ تحقيق الشفاءَ الكامل ما زالت موضع الشك.
ويمكن القول عموما ان ارتفاع كلفة هَذه الدوية تجعلها بحكم غَير المتوفرة سواءَ للفراد أو الدول وخاصة الدول النامية المحدودة الموارد والمنكوبة بالعدَد الكبر مِن الصابات عليِ النطاق العالمي.

هل نحن فِيِ ممن مِن عدويِ الايدز؟

يعتقد البعض ان مرض الايدز لا يشَكل تهديدا خطيرا لمجتمعاتنا بسَبب قلة عدَد الحالات وتمسك الفراد بالتعاليم الدينية والقيم الخلاقية الا ان هَذا الاعتقاد ليس دقيقا فهُناك اشكال متعددة مِن انحراف السلوك بدت تتفشيِ بَين الناشئة فِيِ مجتمعاتنا العربية كَما ان سرعة وحرية انتقال الفراد بَين البلدان وسهولة وقوعهم فريسة للمغريات المتاحة تجعلهم عرضة للصابة بالعدوى.
وتشير الحصاءات المتوافرة ان معظم الصابات المبلغ عنها فِيِ بلادنا هِيِ حالات اكتسب الفراد فيها العدويِ عَن طريق الاتصالات الجنسية غَير الممونة فِيِ الخارِج أو عَن طريق الحقن الملوثة لديِ مدمنيِ المخدرات
وتمكن الخطورة فِيِ ان اعراض المرض لا تظهر الا بَعد سنوات عديدة مِن اكتساب العدويِ ولذلِك فن حامل العدويِ يُمكن ان ينقل الفيروس اليِ غَيره قَبل ان يتِم تشخيص المرض بالوسائل المخبرية.
كَما ان بَعض المصابين يتعمدون نقل العدويِ اليِ غَيرهم كرد فعل انتقاميِ عليِ اصابتهم بالمرض.
لذلِك يَجب ان لا نغمض اعيننا عَن المخاطر ونستهتر بنفسنا وبمجتمعاتنا بحجة ان المرض محدود الانتشار فِيِ بلادنا فقد اسهمت مِثل هَذه المعتقدات الخاطئة فِيِ سرعة انتشار المرض فِيِ البلدان الَّتِيِ كَانت خالية مِنه قَبل 10-15 سنة.
وهُناك مؤشرات كافية تدعو للقلق مِن احتمال تسارع انتشار العدويِ فِيِ منطقة الشرق الوسط فقد كَان مجمل عدَد الصابات منذُ بدء الوباءَ وحتيِ نِهاية عام 1998م نحو 70.000 اصابة
فيِ حين بلغ عدَد الصابات فِيِ عام 1998م حواليِ 19.000 اصابة كَما ان الانتشار الواسع للمراض المنقولة جنسيا عدا الايدز يعتبر بمثابة مؤشر كاف عليِ حدوث تغير انماط السلوك الجنسيِ والاجتماعيِ ويَجب ان لا نغفل ان منطقة الشرق الوسط هِيِ أحد أكثر المناطق انتاجا للمخدرات وطريقا لتهريبها عَبر القارات كَما ان هنالك اعدادا هائلة مِن مدمنيِ المخدرات الَّذِين بدوا يتجهون اليِ استخدام العقاقير الَّتِيِ تحقن بالوريد مما يضاعف احتمالات انتقال العدويِ عَن طريق الحقن الملوثة.

هل يَجب عزل مريض الايدز بالمستشفى؟

لا يَجب عزل مريض الايدز بالمستشفيِ الا إذا دعت حالته الصحية لذلك
ومن المعروف ان المرض لا ينتقل بالمخالطة العارضة بالمنزل أو العمل.

هل يُمكن لمريض الايدز ان يمارس عمله كالمعتاد دون خطورة عَليه أو عليِ المجتمع؟

ما لَم تستدعيِ حالة المريض الصحية التوقف عَن العمل أو التنويم بالمستشفيِ فيمكنه ممارسة عمله كالمعتاد دون خطورة عليِ المجتمع بنقل العدويِ أو عليِ المريض.

كيف يُمكن الكشف عَن مرض الايدز؟

لقد طورت معظم الدول بما فِيِ ذلِك المملكة العربية السعودية-برامج خاصة لمكافحة الايدز وتتوفر فِيِ هَذه الدول مراكز خاصة للتحريِ عَن المرض ومساعدة المصابين.
وبمكان كُل شخص سبق ون تعرض لعوامل الخطر المذكورة انفا مراجعة هَذه المراكز حيثُ تؤخذ مِنه عينة مِن الدم يجريِ بواسطتها تكيد العدويِ أو نفيها.

 

 

الايدز بحث 399 views

بحث عن الايدز , بحث طبي