بحيرة قزوين , معلومات عن بحيرة قزوين



تعرفوا على بحيرة قزوين و مكانها على الخريطه
كعكة الذهب السود و اللماس السود
بعيد سقوط التحاد السوفياتى السابق في مطلع تسعينيات القرن الماضى و انفراط عقد الجمهوريات التي كانت تشكلة و بروز جمهوريات جديدة على المسرح الدولى و بخاصة تلك الواقعة في اسيا الوسطي و القوقاز ظهرت اهمية بحر قزوين كمركز جذب و نزاع: اقليمى بالنسبة الى الدول المحيطة و دولى بالنسبة الى دول ابعد و ذلك بسبب ما يحتوية هذا البحر من موارد و ثروات متنوعة للطاقة تسعي دول العالم اليوم للحصول عليها لما لها من اهمية بالنسبة الى اقتصادات هذه الدول و نموها و منها الستراتيجى و القتصادي.
صور بحيرة قزوين , معلومات عن بحيرة قزوينالموقع و الحدود و التسميه
بحر قزوين مسطح ما ئى و اسع ينخفض عن سطح البحر العام بنحو 28 م و يقع على الطرف الغربى لقارة اسيا و عند نقطة التقائها بشرق اوروبا من خلال منطقة القوقاز التي تفصلة عن البحر السود بنحو 700 كلم.
يبلغ معدل طول هذا البحر حوالي 1200 كلم و معدل عرضة 300 كلم تقريبا اما عمقة فيراوح ما بين عدة امتار في الشمال و حوالي 1025م في الجنوب و مياهة ما لحة بنسبة ال3/1 من ملوحة مياة البحار و المحيطات المفتوحه.
بحر قزوين بحر مغلق لا يتصل بى بحر اخر او محيط لذلك اختلف حول توصيفة ما بين بحر او بحيرة و ن كان البعض يعتبرة اكبر بحيرة في العالم بمساحة تقدر بحوالي 371كلم2 و تشاطئة الدول التيه: روسيا من الشمال الغربى اذربيجان من الغرب كازاخستان من الشمال و الشرق تركمانستان شرقا ايضا و يليها ايران من جهة الجنوب بحدود تبلغ حوالي 500كلم من مجموع طول شواطئة التي تزيد على 5000كلم.
يتغذي هذا البحر من مياة المطار و النهار التي تصب فيه و همها نهرى الفولغا و الورال في الشمال و عدة انهار اخرى في الشرق و الغرب و الجنوب و هو يمتاز باستمرار انخفاض منسوب المياة فيه و ذلك لشح النهار التي تغذيه.
لقد تعددت السماء التي اطلقت على هذا البحر بتعدد العصور و لاختلاف العهود و تبعا للجهة التي تطلق عليه السم و لكنة كان يرتبط بسم الشعوب و القبائل التي سكنت حولة فهو تارة بحر الفرس او ما زندران او بحر الخرز او التركمان او القوزاق او غيرها.ويقال ان العرب قديما اطلقوا عليه اسم بحر Qazvin نسبة الى بعض القبائل الفارسية التي كانت تقيم على شواطئة الجنوبية و الشرقية Caspii و منه اقتبس السم الشهر بينها الن و هذا البحر معروف عالميا اليوم بهذا السم او «بحر قزوين» Caspian Sea).

موارد بحر قزوين
تعتبر منطقة بحر قزوين منطقة غنية بموارد الطاقه: النفط و الغاز كما يضاف اليهما مورد طاقة اخر و لكن للبشر هو «الكافيار» او بيض السمك و ذلك كما يتى و فق اخر التقديرات:

صور بحيرة قزوين , معلومات عن بحيرة قزوينالنفط: اكتشف النفط في منطقة بحر قزوين منذ قرون عديده.

 

الا ان اذربيجان الدولة المشاطئة تم اكتشاف النفط فيها منذ العام 1846 و حتى مطلع القرن العشرين كانت حقول نفط باكو في اذربيجان تؤمن اكثر من نصف النتاج العالمي.

 

و تشير اخر التقديرات الى وجود اكثر من 250 مليار برميل من النفط القابل للستخراج من منطقة حوض البحر يضاف اليها حوالي 200 مليار برميل من الحتياط المحتمل.

• الغاز الطبيعي: يقدر احتياط دول منطقة بحر قزوين بحوالي 232 تريليون قدم مكعب من الغاز و يحتل البحر المرتبة الرابعة بعد روسيا و يران و قطر بحجم احتياطة من هذه المادة التي تشكل مع النفط الخام نقطة جذب و فاتحة شهية لكثرة من الدول الكبري و شركات البترول التي تسعي الى استخراجة و استثمارة و تمديد خطوط النابيب لنقلة الى الخارج و هذا ما يشكل نقطة صراع و خلاف بين دولة و الدول الخري المستوردة او المستثمرة و خصوصا روسيا و الصين و تركيا و يران و وروبا و الولايات المتحدة الميركيه.

• الكافيار: و يعرف «باللماس السود» او «اللؤلو السود» و ذلك نظرا الى لونة و ارتفاع ثمنه.
يستخرج الكافيار و هو بيض سمك الحفش «Sturgeon» من انواع محددة من هذا السمك و يوجد حوالي 25 صنفا منه ثلاثة منه تنتج الكافيار و هذه الصناف الثلاثة تعيش في بحر قزوين خصوصا قرب مصب النهار في الشمال على الفولغا و الورال و في الجنوب على النهر البيض سفيد رود الذى ينبع من جبال كردستان اليرانية و يصب في هذا البحر.
وشهر هذه النواع هي:
– بيلوغا Beluga): و يصل وزن السمكة منه الى نحو 100 كلغ و طولها الى مترين و تنتج حوالي 20 كلغ من الكافيار ذى اللون الرمادى الغامق او الفاتح.
– اسيترا: او سيبيسرا اس دي و يصل وزن السمكة عند البلوغ الى 20 كلغ تقريبا و طولها 1.5م و تنتج من 4 الى 7 كلغ من الكافيار الرمادى او الذهبى و طعمة لذيذ جدا.
– سيفروغا: سيفينسر ستيلاتوس و وزن السمكة النثي حوالي 10 كلغ و طولها من 1 الى 1.4م و تعطى حوالي 3 كلغ من الكافيار الرمادى الغامق.
يعتبر الكافيار من اغلى المواد الغذائية في العالم و يطلق عليه لقب «طعام الثرياء» و هو يستخرج من اسماك «الحفش» او «السلمون» التي يمتاز بيضها بلونة الحمر الا ان الكافيار السود هو اغلاها و قد يصل سعر الونصة الواحدة منه الى 300 دولار اميركى لذلك فنتاجة يشكل ثروة لا يستهان بها للدول التي تنتجة و خصوصا روسيا و يران حيث يتوافر اجود انواعه و يقدر حجم تجارتة السنوية بمئات ملايين الدولارات و هذا ما دفع البعض الى تسميتة ب«اللؤلو السود» و «اللماس السود».

 

و الكافيار هو غذاء مفيد لجسم النسان و مولد فعال للطاقة البشرية كما يقول علماء التغذية في العالم.

الخلاف حول توصيف بحر قزوين
ولد و اقع و فرة الموارد و الثروات التي يحتويها هذا البحر صراعا على تقاسمه ما بين الدول المطلة عليه.

 

و قد ظهر هذا الخلاف بعيد سقوط التحاد السوفياتى و استقلال دولة و بخاصة اذربيجان و كازخستان و تركمانستان و هي الدول المطلة عليه مع روسيا التحادية و طبعا ايران التي كانت تقتسمة سابقا مع التحاد السوفياتى بنسب معينة و فق معاهدات 1920 و 1940 و لكن هذه الدول المشاطئة لم تستطع حتى اليوم ايجاد صيغة مقبولة من الكل حول طريقة اقتسامة او تحديد حصة كل منها حتى انه لم يتم اتفاق حول تحديد طبيعة هذا المسطح المائى «بحر هو ام بحيره؟» لنة «وفق القانون الدولي» اذا اعتبر «بحرا» فلكل دولة حصة فيه حسب طول شواطئها و ذا اعتبر «بحيره» فنة يتم تقاسم ثرواتة بنسبة طول شواطئ كل دولة و حسب قانون البحيرات الدولى فنة لو تم استخراج النفط من امام شواطئ اذربيجان فن لبقية الدول المشاطئة حصة فيه و هكذا…

قزوين في قلب الصراع العالمي حول الطاقه
مع تزايد اهمية حوض قزوين كمنطقة ذات ثقل سياسى و اقتصادى ازدادت حدة المنافسة العالمية السياسية و التجارية بين الدول الكبري ليجاد موطئ قدم للسيطرة على هذه الموارد و الثروات.
فمنذ تسعينيات القرن الماضى سعت الولايات المتحدة الميركية للستحواذ على هذه المنطقة ليجاد مصادر طاقة بديلة عن نفط الخليج او لتقليل العتماد عليه كما انها تسعي ليجاد مواطئ اقدام و نفوذ في دول اسيا الوسطي بمساعدتها على استخراج هذه الموارد و نقلها و بذلك تقطع الطريق على عودة الهيمنة الروسية على هذه الدول و تتحكم بنتاج الطاقة و سعارها في و جة دول منظمة «وبك» النفطية كما انها تقطع الطريق على الصين الصاعدة اقتصاديا و المتعطشة لكل نقطة نفط او غاز لتنمية صعودها.

 

كذلك تمنع ايران من مد نفوذها الى دول اسيا الوسطي و تقطع طريق اتصالها بروسيا.

اللعبة الكبري و حرب النابيب
ثلاث دول في حوض قزوين لا تملك منافذ على البحار الخرى: اذربيجان كازخستان و تركمانستان فقط روسيا و يران لديهما منافذ اخرى لذلك فن الدول الثلاث تحتاج الى مد انابيب للنفط و الغاز ليصال انتاجها الى الخارج و هي حكما تحتاج الى كل من روسيا و يران لكن روسيا و هي و ريثة التحاد السوفياتى السابق تمتلك هذه الخطوط و تمر عبر اراضيها و منها الى البحر السود او الى اوروبا مباشرة و هي التي تتحكم بمرور الطاقة و قد استفادت من ذلك كثيرا سواء من حيث السعار ام من حيث فرض الشروط السياسية المناسبة لها على دول النتاج او دول الستهلاك و هذا ما دفع الغرب و خصوصا الولايات المتحدة الى بناء شبكات انابيب جديدة لا تمر عبر روسيا اهمها خط باكو – تبليسى – جيهان في تركيا و يصب في البحر المتوسط و قد بدا يعمل العام 2006 كما ان العمل في مد خطوط اخرى ما زال قائما.

 

و مع ان اقصر الطرق من بحر قزوين و قلها كلفة تمر عبر ايران و صولا الى الخليج العربي الا ان الولايات المتحدة منعت المستثمرين من اللجوء الى استخدام هذا الطريق لسباب سياسية و اقتصادية ضد ايران؛

 

و لعل في هذا التوجة يكمن احد جوانب الملف النووى اليرانى او احباط التوجهات السياسية و القتصادية للنظام السياسى «لجمهورية ايران السلاميه» و منعها من تحقيق مكاسب و نفوذ داخل جمهوريات اسيا الوسطي و الحيلولة دون بروز قوة استراتيجية كبري ما بين بحر قزوين و الخليج.

 

و ما م هذا الواقع الروسي و اليرانى و وقوف دول الغرب بوجة محاولة استحواذهما على خطوط النقل و النابيب سارعت تركيا الى محاولة اقتناص الفرصة و مد النابيب في اراضيها طمعا في الحصول على قطعة من هذه «الكعكة الذهبيه» كما تسعي مع ايران الى مد انابيب الغاز عبر اراضيها ايضا ليصالها من جهة نحو اوروبا و نحو دول الشرق الوسط كسوريا و لبنان و الردن و فلسطين من جهة ثانيه.

طريق الحرير
طريق النابيب و الكافيار
هكذا يمكن القول ان منطقة بحر قزوين لم تعد حيزا جغرافيا اقليميا فحسب،  ففى عالم اليوم الذى تسودة الفوضي و صراع المصالح اصبح بؤرة للصراع على الثروة و الموارد و فضاء لنزاع الستراتيجيات الدولية للحصول على الطاقة و تمين نقلها.

 

و مع مد النابيب يحضر العسكر لحماية هذه المنشت و خلف العسكر تحضر السياسة و فرض النفوذ و هذا ما نراة في عدد من دول اسيا الوسطي و القوقاز من حضور للقواعد العسكرية الميركية ما بين البحر السود مرورا ببحر قزوين و صولا الى حدود الصين فيبدو المر و كنة تطويق لروسيا و الصين و يران و هذا ما يفسر لعبة الصراع ما بين دول العالم الكبري و اللاعبين القليميين و كن الولايات المتحدة تعاود الرسم و السيطرة على طريق الحرير القديمة و لكن «بنسخة جديده» هي طريق انابيب النفط و الغاز ممزوجة مع القليل من الكافيار و ربما الكثير من الدماء… و ما احتلال افغانستان منذ العام 2001 و حتى اليوم و احتلال العراق العام 2003 و حتى اليوم و حداث لبنان منذ العامين 2005 و 2006 و حتى اليوم و حداث جورجيا في القوقاز العام 2008 و حداث ايران العام 2009 و ربما ملفها النووى الا محطات بارزة و دالة على و حشة هذا الطريق و دليل على تشابك المصالح و صراعها ما بين الدول الكبري و القليمية على مسار هذا الطريق و كسب النفوذ و السيطره…

الجبال الموجودة بين بحر قزوين و السود

590 views

بحيرة قزوين , معلومات عن بحيرة قزوين