بيت شعر في الاخ الذي طمع باخيه

بيت شعر في الاخ الذى طمع باخيه

هل هناك بحياة احدنا اغلى عندة من الاهل .

 

.

 

من كان منا له اخا كبيرا فهو يستشعر الامان فماذا الحال لو كان ظلمك بيد اخيك .

 

.

 

تحكى لنا ابيات شعر في الاخ الذى طمع باخية هذه المظلمه

 

صور بيت شعر في الاخ الذي طمع باخيه

 

الاخوة تنتحر و تنادى هل من منقذ

ماهو الذى اوصلنا الى هذا الحال

هل هو الطمع

ام البخل ام البعد عن الله و نسيان الموت و طول الامل
ايعقل ان يكون الاشقاء بين المحاكم و الاعيان لفك اشكالاتهم

الم يكونوا يوما في بيت واحد و تحت سقف واحد و ياكلون في صحن واحد

الم يكن لهم و الد واحد و والدة واحدة ينظرون لهم كاسنان المشط

 

هل الغني سببا في الفرقة بعد ان كان الفقر يوما ما سببا في الالفه
يالها من مفارقات

ان يلتقى الاشقاء في المحكمة او الشرطة ليتطالبوا و يتكالبوا على فتات الدنياء
هل سيكون ابناءهم بعدهم كذلك
لم و لن يذهب شقيق ليشتكى شقيقة الا بسبب ظلم احدهم للاخر

هل امن هذا الظالم مكر الله

هل لدية امل بالعيش طويلا

هل خاف من الفقر فاقدم على الظلم اوليس الذى بيدة اجلك بيدة رزقك

 

 

ومن اجل ماذا من اجل و سخ الدنيا

الا تعلم ان من الدعاء المستجاب

دعوة المظلوم و دعوة الوالد على و لده

كيف تامن ان تسرى دعوة من احد و الديك بين السحاب

يستجيبها الله فيجعل ما بنيت و ما خططت له

بين عشية و ضحاها – هباء منثورا
انى لك ناصح اية الاخ الظالم ان تتقى الله
وان تعلم ان الدنياء و اليها الله

وان الاخوة فوق الارض و ليس تحتها

وان الدنيا و الحياة قصيرة فلا تقصرها بالغبن و الظلم و القهر
انى ادعوك للاقتداء باهل التقي و الامانه

الا تري قول الشاعر

ككلب الصيد يمسك و هو طاوي

فريستة لياكلها سواه

 

صور بيت شعر في الاخ الذي طمع باخيه

 

 

  • ابيات شعر عن الطمع
  • صوركلام للاخ البخيل
  • طمع الاخوة في القران
5٬976 views

بيت شعر في الاخ الذي طمع باخيه