تعريف الطبيعة

ن مفهوم الطبيعة مِن المفاهيم الَّتِيِ تختلف دلالاتها مِن مجال اليِ آخر

تعرف الطبيعة بمفهومها الواسع بنها العالم الطبيعيِ أو ما يسميِ الكون الفيزيائيِ أو عالم المادة كَما أنه يشير أيضا بشَكل عام اليِ الحيآة بعمومها
كَما ان هذاالمصطلح لا يتضمن ما هُو مصنع انسانيا إنما يشير اليِ ظواهر نعلم أنها تحدث بالشَكل الطبيعيِ فِيِ هَذا الكون
كَما أنها وبنفس الوقت تفارق فَوق الطبيعيِ الَّذِيِ يمثل الخارق وغير المفهوم وكل ما هُو متعلق بما وراءَ الطبيعة أو الميتافيزيقيا
يشمل المجال الطبيعيِ مجالات مختلفة مِن تَحْت الذريِ اليِ المجرات و الفضاءَ الشاسع كَما ان الطبيعة نستخدمه لنه تعبير مهذب غامض يحل فِيِ كثِير مِن الحوال فِيِ الخطاب الفلسفيِ الغربيِ والعربيِ محل كلمة «المادة».

بالضافة ان الطبيعة هِيِ عالم آخر وكون آخر ينقلك اليِ عالم النقاءَ والصفاءَ تتنفس بنقاءَ تشعر وكنك بدت تتنفس برئة جديدة وانك دخلت حيآة جديدة الطبيعة صنعت شعراءَ وكتاب وصنعت مِنهم كلمات بسَبب الجمال الَّتِيِ تتَكون مِنه الجمال الَّذِيِ خلقه سبحانه وتعاليِ و التغزل بِه كَما أنها تثبت ان هَذه الطبيعة تثبت وجود الله عز وجل وقدرته البداعية عليِ الخلق.

ومفهوم الطبيعة مفهوم محوريِ فِيِ الخطاب الفلسفيِ الغربيِ الَّذِيِ يحدد السمات الساسية للطبيعة كَما يلي:
هَذه القوانين حتمية لا غاية لَها ولا تخضع لية قيم متجاوزة
خاضعة لقوانين مادية الية،كامنة فيها تدفعها مِن داخِلها
الطبيعة قديمة واحدة شاملة بسيطة لا انقطاع فيها ولا فراغات
لا يُوجد ثبات فِيِ الطبيعة فكل شيء فِيِ حالة تغير مستمر.
الطبيعة لا تكترث بالنسان ولا بخصوصيته أو تميزه أو افراحه أو اتراحه أو غاياته أو حضارته أو تاريخه فالنسان ان هُو الا جُزء لا يتجزا مِنها يرد اليها ويمكن تفسيره فِيِ كليته بالعودة اليِ قوانينها.

لكُل هَذا يُمكن القول بن الطبيعة علة ذاتها ومكتفية بذاتها وتدرك بذاتها وهيِ مستويِ الواقع الوحيد ولا يُوجد أيِ شيء وراءها متجاوزا لَها ومن ثُم فالنسان نفْسه يُمكن تفسيره بالعودة لقوانين الطبيعة.
والصفات السابقة هِيِ أهم صفات المادة بالمعنيِ الفلسفيِ ومن هُنا اشارتنا اليِ «الطبيعة» بنها «الطبيعة/المادة» وليِ «القانون الطبيعي» باعتباره «القانون الطبيعي/المادي».
ومن الاستخدامات المتنوعة لكلمة “الطبيعة” مما يَعنيِ انواعا متعددة مِن النباتات الحية والحيوانات..

و تعنيِ احيانا اليِ العمليات المرتبطة بالشياءَ غَير الحية؛ مِثل: الطقس واسمات جيولوجيا الرض اوالمادة والطاقة الَّتِيِ تتَكون مِنها هَذه الشياء

الطقس هُو جُزء مِن الطبيعة و وجود الطقس مرتبط جداً بوجود الطبيعة فكيف يُمكننا الاستمتاع بالطبيعة بِدون معرفة الطقس فهنالك مناظر خلابة زادها جمالها برودتها ك مناطق القطب الشماليِ مِن الكرة الارضية

ومن المعتاد ان تعنيِ كلمة الطبيعة اليِ البيئة الطبيعيةالَّتِيِ تضم الحيوانات البرية والصخور والغابات والشواطئ والنهار والشلالات وبالضافة اليِ معدلات الحرارة بِكُل منطقة

ويدل مفهوم الطبيعة عَن الشياءَ الطبيعيةاما الاصطناعيِ هُو الَّذِيِ جاءَ اليِ الوجود عَن طريق تدخل الفكر البشريِ أو العقل البشريِ وضافة اليِ ذلِك ان الايديِ البشرية قَد عطلت الكثير مِن المور الطبيعية فِيِ الكرة الرضية مِثل طبقة الوزون الَّذِيِ كُل يوم يزيد الثقب فيها بسَبب التصرفات الخاطئة مِن قَبل البشر وسكان الرض والتلوث البيئيِ الَّذِيِ يزداد بسَبب اليديِ البشرية و يصبح المور الاصطناعية بشَكل عام لَها اثار سلبية بيئية وتزيد مِن تشَكل الخطر !.

صور تعريف الطبيعة

صور تعريف الطبيعة

سيلسيبل

الطبيعة تعريف 5٬331 views

تعريف الطبيعة