تعريف فن الخطابة


تعريف فن الخطابه

ما لا تعرفه عن تعريف فن الخطابه

صوره تعريف فن الخطابة


تعريف فن الخطابه" />

سوف نتطرق في هذا المقال لموضوع الخطابه وخصائصها وانواعها وكل ما يخصها لكن في البداية لنتكلم بشكل عام عنها .

الخطابه فن قديم استخدمها العرب في ايام الجاهليه،

وهذه الطريقة هي الاكثر اقناعا وتاثيرا وانتشارا،

و استخدمت الخطايه كوسيله للارشاد و النصح في امور الحياة والدين والمبادئ والقيم والمذاهب حيث تودي الى اثاره حماس الناس لفكره،

او الاستعداد لحرب،

او السلم وحقن الدماء.
الا ان الخطابه بعد الاسلام اصبحت اكثر بلاغه وحكمه بما كان يتوخاه الخطباء الاستعانه باسلوب القران واقتباس الاحاديث النبويه والايات القرانيه،

فاوجب الاسلام عليهم خطبا في المناسبات الاسلامية كصلاه الاستسقاء و صلاه العيدين والجمع الاسبوعيه.من اهم الاماكن الناسبه للخطابه هي المسجد ,

حيث يلتقي فيه المسلمون خمس مرات في اليوم والليله,

ولا يوجد مجلس افضل واصلح منه للخطابه.

قال ابن القيم رحمه الله تعالى-:

وكان صلى الله عليه وسلم لا يخطب خطبة الا افتتحها بحمد الله… وكان يخطب قائما… وكان يختم خطبته بالاستغفار)

محتويات
١ تعريف الخطابه



تعريف فن الخطابه
١.١ الخطابه اليونانيه
١.٢ الخطابه في العصر الجاهلي
١.٣ الخطابه في العصر العباسي
١.٤ الخطابه في العصر الحديث
١.٥ انواع الخطابه
١.٦ اجزاءالخطبه
١.٧ خلاصه
١.٨ مراجع
تعريف الخطابه



تعريف فن الخطابه

الخطابه هي القابليه على صياغه الكلام باسلوب يمكن الخطيب من التاثير على نفس المخاطب .

وقد عرفها ارسطو بانها قوه تتكلف الاقناع الممكن وقال ابن رشد الخطابه هي



(قوه تتكلف الاقناع الممكن في كل واحد من الاشياء المفرده).وقد عرفت ايضا بانها(فن مشافهه الحضور للتاثير عليهم واستمالتهم).
هناك تعريف اخر للخطابه وهو انها نوع من الفنون النثريه فائدتها التاثير و الاقناع بحضور الجمهور المتلقي .



هناك ثلاثه امور يجب الاهتمام بها في الخطابه وهي


1)مواصفات المودي الخطيب):
ان يمتلك الخطيب عمق وادراك وفهم للحياة ومدى سبره لغورها وفهمه لاحوالها.

والمواصفات الشكليه من حيث حسن النبره و جهاره الصوت.

وان يكون حسن المظهر

2)مواصفات الاداء(الالقاء):
الاهتمام بالاداء والالقاء المحكم والتقليل من الامور المنفره مثل السعال و التنحنح والتاتاه والتردد والتكرار الممل والحركات العشوائيه و صياغه الكلام باسلوب جامع لقواعد اللغه من نحو وبلاغه وشامل لاصول المعالجه المنطقيه والعلميه للامور .

3)مواصفات النص الملقى


يجب ان يكون النص سهل اللغه وعدم استخدام الكلمات العاميه .



ان لا يكون النص طويل و لا قصير “خير الامور اوسطها”.

الخطابه اليونانيه
يعود الفضل الاول في ارساء الخطابه واستنباط فنونها الى اليونانيين قبل الميلاد ويعود اهتمام اليونانيين بالخطابه لارتباطها بطبيعه الحياة اليونانيه التي غلبت عليها المجادلات الفلسفيه والسياسية وشيوع حالة الحريه الفرديه والتعبير عن الراي ،



وقد كان لظهور مجموعة من المتكلمين الذين عرفوا بالسفسطائيين لتميزهم بالقدره على الخطابه الموثره والالقاء المحكم الدور الكبير في تطور الخطابه اليونانيه مما جعل الخطابه مهنه يسعى اليها من يريد البلوغ الى المراتب العليا من طبقات المجتمع .



ويعد مولف الخطابه لارسطو اول مولف جامع ومنظر لعلم الخطابه .


وقد بلغت الخطابه ذروتها في العهد الروماني حيث برز خطباء مشهورون مثل



شيشرون وافتتحت العديد من المدارس الخاصة بتعليم الخطابه
الخطابه في العصر الجاهلي

اما الخطابه في العصر الجاهلي كان لها حظ وافر عند العرب لتمتع اللغه العربية بالفصاحه والبيان التي مثلت الجانب الاهم فيما ورد من خطب ذلك العصر .


من خطباء ذلك العصر



قس بن ساعده الايادي ،



وخارجه بن سنان خطيب داحس والغبراء ،



وخويلد بن عمرو الغطفاني خطيب يوم الفجار ،



واكثم بن صيفي .


وبطلوع فجر الاسلام على الجزيره العربية نشطت الخطابه واشتدت الحاجة اليها لاحتياج الدين الجديد للتبليغ في نشر واقناع الناس في دعمه ،



كما كان للخطابه الاثر البالغ في كل مراحل تطور الدعوه من استنفار الهمم للجهاد والدفاع عن الدين ضد الكائدين والمتربصين به وتبليغ احكامه وتعاليمه للمسلمين .



واصبحت للخطابه في ظل الاسلام مواسم واوقات كخطبتي العيدين وخطبة الجمعه
الخطابه في العصر العباسي
بلغت الخطابه اعلى ما يمكن ان يصل اليه علم من اهتمام ورعايه وانتاج في العصر العباسي .



حيث لم يكتف بما توفر من تجارب عند العرب بل ترجموا ما كان عند غيرهم من اداب الخطابه وفنونها الى العربية .



ومن الكتب المهمه التي ترجمت في هذا العصر كتاب الخطابه لارسطو الذي ترجمة اسحاق بن حنين وعلق عليه الفارابي .


وكان لظهور الفرق الكلاميه خصوصا المعتزله اكبر الاثر في ازدياد رونق الخطابه
الخطابه في العصر الحديث

بالرغم من تطور وسائل الاتصال الجماهيري وتنوع اشكالها في العصر الحديث لم تفقد الخطابه رونقها بل ازدادت اهمية لقدره وسائل الاتصال الجديدة من اجهزة التلفاز والمذياع المرتبطه بالاقمار الصناعيه من تعميم الخطاب على عدد هائل من سكان المعموره .



والخطابه اليوم خصوصا الخطابه السياسية والدينيه تعد من اكثر انواع الخطابه تاثيرا في الجماهير .


انواع الخطابه
1 الخطبة الوعظيه(الدينيه)

2 الخطبة الاحتفاليه

3 الخطبة السياسيه

4 الخطبة القضائيه

5)الخطبة الاجتماعيه

6)الخطبة الحربيه

اجزاءالخطبه
1 المقدمه

2)العرض السرد)

3)المناقشات

4)الملاحظات الثانويه

5)الخاتمه الخلاصه)
ملخص
تعرف الخطابه بانها القابليه على صياغه الكلام بحيث يكون الصياغ للكلام باسلوب قد يودي الى ان الخطيب يوثر على المخاطب ،



كما ان الفيلسوف ارسطو عرف الخطابه بانها قوه الشخص والتي يمكن ان تتكلف الاقناع الممكن ،



كما ان للخطابه تعاريف اخرى متنوعه وتختلف من شخص لشخص ومن مفسر لمفسر كما ان البعض عرفها بانها احدى انواع الفنون النثريه والتي قد تحصى فائدتها في مجال التاثير والاقناع على الحضور اي الجمهور المتلقي للكلام ،



كما انه يجب ان يكون الخطيب مميزا بصفاته كي يوثر على الجماهير ،



ومنها الالقاء كما ان اختيار النصوص الصحيحيه وتتالي السير تدريجيا يعد من الصفات الايجابيه والدليل على قوه الخطيب .


خلاصه
الخطابه موهبه عظيمه ونعمه كبيرة ،



و سبقنا المجتمع الغربي الى وضع نظم و قواعد واصول هذا الفن لكن العرب القدماء سبقوا كل الامم في حسن الخطابه و اتقان و روعه الاداء.

حيث يقولون عن الخطابه



ان تقول فلا تبطئ .



.

.

وان تصيب فلا تخطئ.

 

 

434 views

تعريف فن الخطابة