حكم صبغة الشعر السوداء


 

صوره حكم صبغة الشعر السوداء
هل استعمال الصبغه السوداء الداكنه محرم للمحجبه


الجابه
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى له وصحبه ما بعد:
فقد اختلف الفقهاء في حكم الصبغ بالسواد الخالص،

للرجل و المره،

فذهب بعضهم لى تحريم ذلك وذهب خرون لى ‏الكراهه.

ودله الفريقين واحده،

ونما اختلفوا في دلاله النهي،

وتويل المخالف له.

فقل ‏حواله الكراهه،

وقد جزم النووي بالتحريم،

فقال:

والصحيح بل والصواب نه حرام.
ومما استدل به على منع الصبغ بالسواد ما رواه بو داود وحمد والنسائي كلهم من حديث ابن عباس رضي الله عنهما قال:

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:

“يكون قوم في خر الزمان يخضبون بالسواد كحواصل الحمام لا يريحون رائحه الجنه”.

وقد روى البخاري ومسلم عن بي هريره رضي الله عنه:

ن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:

“ن اليهود والنصارى لا يصبغون فخالفوهم”.
وروى مسلم في صحيحة قوله صلى الله عليه وسلم:

“غيروا هذا بشيء واجتنبوا السواد”.

وهذا الحكم للصبغ بالسواد الخالص.

ما غير ذلك مما يميل لى السواد فلا حرج في الصبغ به،

لما رواه مسلم من حديث نس قال:

“اختضب بو بكر بالحناء والكتم واختضب عمر بالحناء بحتا” ي منفردا،

وهذا يشعر بن بابكر كان يجمع بينهما دائما والكتم نبات باليمن يخرج الصبغ سود يميل للحمره،

وصبغ الحناء حمر،

فالصبغ بهما معا يخرج بين السواد والحمره وقد رخص جماعة في خضاب المره لزوجها بالسواد واجابوا عن حاديث النهي بجوبه لا تنهض في مقابل الدله الخرى وهي دله صحيحة وصريحه لم تستثن حالة .



والله تعالى علم.

 

926 views

حكم صبغة الشعر السوداء