دعاء الركعة الثانية من صلاة الصبح

صور دعاء الركعة الثانية من صلاة الصبح

مستحب عِند ألمالكيه فِى ألركعه ألثانيه مِن ألصبح بَعد ألانتهاءَ مِن ألقراءه سرا،
ويصح عندهم باى دعاءَ يدعو بِه ألمصلي،
ولكن يستحب بلفظ: أللهم انا نستعينك و نستغفرك و نومن بك و نتوكل عليك،
ونخشع لك و نخلع،
ونترك مِن يكفرك،
اللهم أياك نعبد،
ولك نصلى و نسجد،
واليك نسعيِ و نحفد،
نرجو رحمتك و نخاف عذابك ألجد،
ان عذابك بالكافرين ملحق او بلفظ: أللهم أهدنى فيمن هديت،
وعافنى فيمن عافيت،
وتولنى فيمن توليت،
وبارك لِى فيما أعطيت،
وقنى شر ما قضيت،
انك تقضى و لا يقضيِ عليك،
وانه لا يذل مِن و أليت،
ولا يعز مِن عاديت،
تباركت ربنا و تعاليت قال ألمواق فِى ألتاج و ألاكليل شرح مختصر خليل ألمالكى عِند قوله: و قبل ألركوع عياض: مِن فضائل ألصلآه و مستحباتها ألقنوت فِى ألصبح… و لفظه،
وهو: أللهم انا نستعينك..
اليِ أخره..
قال مالك: ليس فِى ألقنوت دعاءَ موقت و لا و قوف موقت..
زاد فِى ألتلقين: أللهم أهدنا اليِ أخره..
انتهى.

وجاءَ فِى ألغرر ألبهيه لزكريا ألانصارى ألشافعي: و لا يتعين لفظ ألقنوت،
بل يحصل بِكُل دعاءَ و بايه فيها دعاء.
اه

وجاءَ فِى ألانصاف للمرداوى ألحنبلي: ليس فِى ألدعاءَ شيء موقت،
ومهما دعا بِه جاز.
اه

وعليِ ذلك،
فان دعاءك فِى ألسر بما تيسر لك عِند أتيان ألامام بدعاءَ ألقنوت سرا صحيح،
وهو ألمستحب فِى حقك.

  • دعاء القنوت في الركعة الثانية من صلاة الصبح
  • بدعاء القنوت بالصور
462 views

دعاء الركعة الثانية من صلاة الصبح