رواية ابوي باعني لك وانت رضيت كامله

صور رواية ابوي باعني لك وانت رضيت كامله

…….!!!!!!!!!
:لاتلف وتدور قول اليِ بقلبك
عبد الله حط راسه عليِ الطاوله:اه وانا اخوك رفضتنيِ للمَره الثانيه
نايف بطنازه:وحد يحص لَه عبد الله السهاميِ ويرفض
عبدالله ما هُو اليِ حارق قلبيِ وشاغل باليِ كَيف ترفض
نايف وهو مشغول با الاوراق:انت تقدر تزوجها لَو غصب
عبدالله:انا عارف بس اليِ قاهرنيِ كَيف بسويِ فيها هاذا الشيِ وهيِ بنت خالتي
نايف بغرور هاذيِ مشكلتك..وكمل:مُمكن تتفضل عليِ مكتبك
عبد الله وقف والله أنا الخبل اليِ جيت ارميِ هموميِ عليك.وطلع وهو يضحك
نايف لف للباب بَعد ماسكره عبد الله وقال:الله يلين راس لميِ وتوافق عليك وترتاح مِن ها الحب
(نايف بطل روايتي:انسان فِيِ حاله مطيع لمه وابوه مغرور وفيه ثقه بسَبب مكانه اهله العاليه والفلوس اليِ ملت رصيده با البنك مواصفاته:طويل واسمر وجسمه معضل
ويعطيِ لَه هيبه مسجل فِيِ ناديِ رياضيِ مِن صغره عشان كذا صار جسمه معضل اسمر وملامحه حاده حواجب مرسومه بدقه وعيون صقر وحاده سكسوكه خفيفه مو باينه
بس معطيه شَكل مَع سماره
!!!رموش كثيفه
اطباعه:اذا عصب الكُل يدور رضاه حتّى امه وخواته اليِ يخافون مِنه موت لَه مهابه بَين اعمامه وعيالهم و كُل عماته
يحبونه ويدورون رضاه الكُل با الكُل عندهم.عمَره 29 مدير العلاقات العامه بشركه ابوه لَه منصب بَعده شركات وله نسبه فيهم.اتوقع وصفيِ عرفكم با نايف..!!))

.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.

.
.
تحديدا فلة أو قصر
كان مزين مِن برا با احجار ملونة ويتَكون مِن حديقة ملونة با الوان الورود الجميلة منسقه بتنسيق خبير أو فنان
كَانت با الاحراءَ خياااال لا يُمكن وصفة
مكونه مِن عده ملاحق خارِجيه لستقبال الضيوف ومكونه مِن بوابتين كُل بوابه عَليها ثلاث حراس
وفيِ صاله ولا فِيِ الخيال
جالسه بجبروته المعتاد وتعطيِ الاوامر وهيِ جالسه تكلمت وهيِ تشوف بنتها سحر طالعه:عليِ وين
سحر بِدون ما تلتفت:عازمتنيِ شادن عليِ الفطور ليه فيها شي!!!!؟؟؟؟؟؟.
ام نايف:لا حبيبتيِ روحيِ مافيه شيِ بس لاتنسين ارجعيِ مبكر اخاف نايف يجيِ ويسويِ قضيه
سحر ارتعبت مِن طاريِ نايف:انشاءَ الله
.ورمت الطرحه الشفافه عليِ وجهاا
ام نايف جلست تفكر ليه الكُل معطيِ مهابه لنايف:ايه ولديِ طالع عليِ امه الكُل يحسب لَه حساب
لينا وهيِ تظم امها مِن ورا وتطبع بوسه ومين هاذا
ام نايف:وليِ ولد غَير نايف فديته ولدي
لينا ايه عشانه موقف الكُل عِند حده:ايه الله يخليِ لِيِ اخوي
.وجلست مَع امها
:أنتيِ ليه ما رحتيِ للمعهد
لينا وهيِ تدهن التوست:مليت يمه مِن التصميم
ام نايف وهيِ رافعه حاجبه:مو كَانت رغبتك با التصميم
لينا بانكسار:كَانت وكَانت مِن الماضيِ يمه
ام نايف:المهم ابيك ترجعين للمعهد تبين ام عبد الله تتشمت فينيِ وتقول بناته فاشلات
لينا:انشاءَ الله يمه
..وكملت فطور
(ام نايف:مغروره بشَكل مايتصور الناس عندها حشرات اليِ يعجبه تعزه واليِ ما يعجبها تدوس عَليه الكُل يخاف مِنها الا نايف هِيِ تخاف مِنه
سحر:جمال عاديِ بس فيها غرور واكيد الفلوس تجمل الواحد عمرها 22 تدرس جامعه
لينا:بيبيِ فيس كُل شيِ فيها صغير حتّى جسمها نحيف والكُل يقول لزم تروح لدكتور تشوف حالها
شفايف ورديه وعيونه مكحله عمرها 19
…………!!!!!!!!!!!!!!!!؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ؟؟؟)

.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
فيِ حيِ فقير وشعبيِ وتغشيه البساطه والحيآة التعيسه
كَانت تكنس الحوش وتغني
:هاذا اليِ شايف نفْسه….
ماشيِ ولا معبرنيِ …يتلفت هُنا وهُناك ولا كَانه شايفني
والله لوركم فيه………
والله لا ما اخليه…
ما هُو لعبيِ ويايِ خلوه يتحملني…
نسيِ لياليِ بيروت لميِ قليِ بحبك موت
.
خلاه جنبيِ عم بيفوت ……ولاكنه شايفني
ولميِ التقيته بجده
وقطع عَليها الاغنيه:ومنهو هاذا اليِ شايف نفْسه يا ريم
ريم التفت لجدتها اليِ جالسه با اليوان>>زيِ المظله تعرفونه اليِ با البيوت القديمه
:ما فيه أحد يا جده
ام ماجد:والله مدريِ عنك منتيِ بصويحيه
ريم انفجرت ضحك:هههههه جده ترا اغنيه مسرع تتهميني
ام ماجد والله جيل أول تغير والحين قل الحياءَ وصارت البنت تتكلم با الرجال
ريم جلست عليِ الارض:يمه الله يهديك ما قلت شي
ام ماجد وهيِ ترميِ عليِ ريم الهوايه الخشبيه حقت العجايز:انا كَم مَره قلت لك لاتقولين يمه قوليِ جده
ريم بهمس:انا اخبر العجايز اليِ بعمرها مايحبون كلمه جده وهاذيِ متسلطه عَليها
ام ماجد ولبعد المسافه ما سمعت:قلتيِ شيِ وانا امك
ريم وقفت لا لا ماقلت شي..وقال بصوت عالي:ياجده هههههههه
ام ماجد:خليكيِ تطنزيِ وش وراك لا مدرسه ولاشي
ريم تذكر معامله ابوها ومنعه عَن المدرسه بس هِيِ تصر وتروح اه يبه الله يسامحك..وراحت للمطبخ تشوف الغداءَ قَبل وصول ابوها
(ريم:بنت تحملت مسوليه بيت كامل مِن يوم فَتحت عينها عليِ الدنيا ماعمرها شكت مِن شيِ جمال ربانيِ عيون عسليه وشعر كثيف وناعم سمار يجذب الواحد
جسم عارضه ازياءَ بس متخبيِ فِيِ الجلابيه دايم مشاكل مَع ابوها بخصوص المدرسه وفيِ آخر سنه مَنعه ابوها مِن المدرسه ومن صديقته سوسن اليِ يطردها إذا زارته
تحب جدتها وتموت فيها روحها الثانيه ابوها رغم قسوته وتذمَره با المصروف تحبه وتعشق ترابه لأنها مِن يوم فَتحت عينه شافت ابوها اليِ مستحيل أحد ينكر جميل ابوه….
!!!!!!!!!!!!!؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟)))

………………………………………….
.

.

.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
فيِ مكتبه كَان يلم اورقه وطالع بساعته شافها 2 يوه مافيِ وقْت اروح للبيت اتغداءَ وارجع بقيِ ساعه لدوام المسائي
طلع مِن المكتب بَعد ما رتب اورقه وقال لسكرتيِ يقفله مشيِ بخطواته الواثقه حس بعطش فقال خلنيِ امر مطبخ الشركه اخذ لِيِ مويه مِن البراد
سمع صوت خفيف مِن المطبخ شاف ثنين يتكلمون وهم معطينه ظهرهم يَعنيِ مايشوفونه
:اسمع وانا اخوك ابيِ سلفه
:بس أنت كُل يوم تسلف ولا اشوفك تسدد
:انت تعرف بظروفيِ اصرف عليِ اميِ وبنتي
وبخبث:بنتك كَم عمرها
:وانت وش تبي
:لا بس اسال
:عمرها 19 ولا عمريِ شفت مِنها خير
مسكه مَع يده وقال:وش رايك اخذ بنتك واعطيك(10000)ريال
بفرح:من صدقك يا رجال
:ايه وعليِ سنه الله ورسوله
:اجل مِن اليَوم جاتك
دخل وهو يضرب الباب برجله
:منهيِ اليِ بتزوجها يا ابو فلاح
ارتبك ابو فلاح وقال:بنتيِ طال عمرك
نايف وهو يشر بحقاره عليِ اليِ واقف جنب ابو فلاح:هاذا اليِ بتزوجها له
ابو فلاح بلع ريقه وقال:ايه طال عمرك
نايف التفت فا الشايب اليِ مجعد وجه ويقرف الواحد بثوبه وشماغه:واذا قلت لك ما لَه نصيب
ابو فلاح با استفهام كَيف..!!!؟؟؟؟؟؟؟؟؟
نايف التفت لشايب اليِ واقف وقال:تعتقد هاذا المنتف يناسب لبنت بعمر الزهور
ابو فلاح:اااا مدري………
نايف:واذا قلت لك ارفض عرضه بترفض
ابو فلاح طالع بصاحبه ثُم طالع بنايف وقال:انت قول وانا تَحْت امرك
نايف وهو يجلس عليِ الكرسيِ ويحط رجل عليِ رجل:طيب اسمع…×××××××××)
او فلاح بصدمه:انت ياطويل العمر!!!؟؟؟؟؟
نايف وقف وقال:من اليله اشوفه با الشقه(….. وكمل:ولا تجيب ولا قطعه مِن ملابسه لَن الشقه رح تَكون مجهزه
ابو فلاح اخذ يد نايف وجلس يبوس فيها:الله يخليك لنا احنا مِن دونك مانسويِ بيزه
نايف تبسم والتفت لشايب اليِ واقف وقال:راحت عليك يا مخرف
……………………………………….
.

.

.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
….وقت الغداءَ فِيِ بيت ام منصور عمه نايف الاكبر)
ام منصور:وش فيك ما تاكل شي
ابو منصور رفع راسه:اه يا خوله ولدك يذبحني
ام منصور بخوف:وش فيه منصور
ابو منصور:اخذ مِن الشركه 100 الف
ام منصور ببروده:ايه خله ياخذ حلاله
ابو منصور:بس لزم يعتمد عليِ نفْسه اليِ با عمَره تزوجوا وخلفوا
ام منصور:منصور توه
ابو منصور با انفعال:وش توه عمَره صك الواحد والثلاثين وأنتيِ تقولين توه
ام منصور:هد اعصابك
دخلت شادن وهيِ تتمختر با العبايه أو الفستان
سالها ابو منصور بحده:وين كنتيِ يا بنت
شادن قربت مِن ابوها وبدلع:رحت مَع سحر بنت خالوا
تبسم ابو منصور وقال:ايه احسبك طالعه مَع بنات ابو مالك
شادن سحبت لَه كرسي:ليه وش فيهم
ابو منصور:أنتيِ عارفه خلافيِ مَع ابوهم ولا تسالين

شادن وهيِ تغير السالفه:وين التوام
ام منصور:ليه مادريتيِ راحوا يتغدون باالمرينا
شادن وقفت:الخاينين ليه ما قالوا لي
ام منصور:أنتيِ بَعد رايحه تفطرين وما قلتيِ لهم
شادن جلست:بس أنا غَير
ابو منصور:لابس ولاشيِ كُل اخذ حقه…وكملوا غدى
(عايله ابو منصور
الاب ابو منصور:له عقارات وشركه عليِ قَد حاله
الام ام منصور:انسانه تصرفاته عاديه وبروده يذبح غَير أنها تخاف عليِ اولاده ودايم بصفهم لَو غلاطانين
منصور:انسان داج مِن ديره لديره الكُل يشكيِ مِنه معذب ابوه عمَره 31
شادن:عيون ناعسه بس فيها ميزه مكرها العالم فيه غرور وثقه زايده وفوقها دلع ماسخ وهيِ عاديه بس عيونه محلايتها عمرها 22 تدرس جامعه مَع سحر
التوام:طارق وسديم نفْس الشَكل بس الاختلاف سديم بنت وطارق ملامح ولد اكيد فِيِ شيِ فارق هِيِ ملامح طفوليه وجميله وتشبه لعيون شادن بس شادن احلا اعمارهم
15 سنه……….!!!!!!!!!!!!!!)
.

.

.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
فيِ بيت ابو فلاح
:شنو!!!!؟؟؟؟؟؟؟
ابو فلاح:هاذا اليِ سمعتيه ويله جهزيِ اغراضك
.وتكلم وكانه يتذكر شي:المعزب قال لا تاخذ ولاشيِ لا تاخذين فاهمه
ريم ودموعها عليِ خدها:يبه ليه ليه
ابو فلاح بصرامه:جب ولا كلمه ويله جهزيِ نفْسك كتب كتابك بَعد المغرب وبتروحين مَع زوجك
ام ماجد اليِ كَانت جالسه ولا قالت شيِ راحت لَها ريم وارتمت بحضنها:يمه الله يخليك قوليِ شيِ الله يخليك
ام ماجد والله مدريِ وش اقول البنت مالها غَير بيت زوجها وانا امك
رفعت راسها ريم بصدمه:يمه وش تقولين
ام ماجد بقسوه:ايه روحيِ لبيت زوجك خله يصرف عليك ابوك مهب ناقص مصاريف
ريم والصدمه عليِ وجهه:مستحيل أنتيِ تكونيِ اميِ اليِ ربتني
ام ماجد:ويله قوميِ تسحبيِ قَبل زوجك ياخذك
صرخت ريم:يمه
ام ماجد وحطبه…وكملت:ولا اعاد اشوفك جايه للبيت خليك مَع زوجك وايانيِ وياك تزعلينه
ريم ماقدرت تستوعب كُل ها الصدمات وركضت للغرفه وقفلتها:اه يا قلبيِ اليِ بيحترق تونيِ اعرف قيمتيِ عندهم
يبون الفكه منيِ وبمقابل..ومن بَعد ما فرغت كُل اليِ بقلبها طلعت تصليِ صلاه المغرب
قررت تطلع لسطح اليِ يطل عليِ سطح جيرانهم بَين سوسن صديقتها
ام ماجد وهيِ جالسه عليِ وين
ريم بزفره:باخذ عباتيِ مِن فَوق…وطلعت الدرج
رمت حجره صغيرة عليِ شباك غرفه سوسن
بس فَتح الشباك جاسم اخو سوسن عمَره 14 ومسويِ خاق عليِ ريم
:اهلا وسهلا
ريم ضحكت رغم حزنها:وين سوسن
جاسم بذوبان:خليك مِن سوسن شوفيِ الزين بس
ريم انفجرت ضحك:ههههههههههه الله يقطع شر المراهقه لعبه دور
طلعت سوسن السطح بَعد ما كفخت جاسم هلا ريومه
ريم أو ما شافت سوسن انفجرت صياح…خافت سوسن
:ريم حبيبتيِ وش فيك
وحكت لَها ريم القصه
سوسن بصدمه:معقوله يا ريم
ريم مسحت دموعه واليِ قهرنيِ جدتيِ آخر الناس اتوقعها تخذلني
سوسن مسحت عليِ وجه ريم بحنان:خلاص يا ريم انسيِ الحيآة هاذيِ وابديِ حيآة جديده أنتيِ ماتشوفين حياتنا حيا شقيِ وانا اختك
ريم بس أنا عاجبتنيِ الحيآة رغم الفقر والذل
سوسن:ريم حبيبتيِ أنت عارفه لَو عارضتيِ أو لا رح تتزوجينه
ريم:عارفه يا سوسن عارفه
مسكت يدها سوسن:طيب عيشيِ حياتك
ريم بحزن:مقدر انسيِ مقدر
وسمعت صوت مِن وراها:وش تسوين
رتعبت ريم وقالت:مع السلامه سوسن انشاءَ الله يكتب لنا لقاءَ ثانيِ ياعمري..ونزلت
شافت ابوها يطلع لَها بنظرات مو مفهومه:يله اسبقينيِ لسياره
التفت ريم لجدتها وقالت:مانيِ رايحه
وقف ابوها وبعصبيه:عليِ كَيفك هُو أنتيِ يا خبله بتجيبين لنا الخير قوميِ يله البسيِ عباتك وغيريِ اليِ فَوقك
ريم اتجهت لحمام مِن العصبيه وسكرت الباب بقوه لدرجه خلت ابوها يصارخ:هاذيِ تحسب الابواب ببلاش بنت امها
سالت دموعها مِن تَحْت المويه البارده:اه يا يبه ما عمريِ توقعتك تبيعني
طلعت ولبست لَها تنوره جينز طويله وبديِ اسود مشطت شعرها وهيِ تبكي
ولبست عباته الاسلاميه>>المسكره
وطلعت مِن غرفتها المتواضعه
شافت جدتها فِيِ مكانه المعتاد خزته خزه وطلعت ورا ابوها اليِ طلع أول ما شافها
ركبت مَع ابوها عليِ سيارته المتواضعه
وبعد مشوار ربع ساعه شافت ابوها يدخل حيِ راقيِ باين مِن عمايره وصلت لعماره 8 ادوار
تكلم بفرح:انزلي
ريم بخوف:انزل لحالي
نزل ابوها وفَتح الباب وقال:أنتيِ الحين بتصيرين حرم المعزب ولزم نطق لك تحيه
نزلت وعليِ فمها ابتسامه شماته عليِ حاله ابوها دخلوا الاصنصير وهيِ خايفه تمسكت بضراع ابوها اليِ ما عارض ها الشي
وصلو لدور الرابع وطلعوا ودق ابوها باب الشقه وقلب ريم يضرب طبول فَتح لَهُم واحد وتوقعت أنه زوج الغفله
طالعت فيه ريم بتفحص بَين مِن شكله طيوب بس انصدمت وهو يقول:تفضل طويل العمر جوا
:اجل مو هاذا
دخلت مَع ابوها اليِ جلسها با الصاله جلست تشوف جمال الشقه الله هاذا فِيِ مسلسل(دنيا القويِ حلميِ تحقق
سمعت الشيخ يسال مِن باب المجلس:وأنتيِ يا بنتيِ موافقه
ريم بصوت خافت:ايه
وبعد ما سمعت صوت التبريكات حطت يدها عليِ قلبه ونوبات الخوف عادت لها
شافت الشيخ يطلع ومعه اثنين وايقنت أنهم الشهود عليِ الزواج شافت ابوها يطلع ويتقدم لها
مسكها مَع يدها و وقفه وسحبه للمجلس وسَط اعتراض ريم
اول ما دخلت المجلس نزلت عيونه با الارض سمعت صوت ارعبها:وانت تقدر تيسر زوجتيِ وشفتها
مسكت يد ابوها أكثر بس ابوها رميِ يدها وطلع وضلت هِيِ معه سمعت صوت الباب يتسكر وصار قلبها يدق بسرعه
سمعت صوت ضحكه ولا خفت عَليها نبره السخريه:تعاليِ وش فيك خايفه يا بنت الفقر ترا ما اكل لحوم فقر ههههههههه
رفعت عيونها ريم ويا ليتها ما رفعته نزلت عيونها بسرعه ….وبداخلها:الظاهر مو صوته اليِ يخوف شكله بَعد وحواجبه يا حلوه يخقق لَو تشوفه سوسن انسدحت خقق
تقدم نايف وشال الغطاءَ بقوه وقال:بلاش حركات متخلفين وتعاليِ اجلسي
انصدمت ريم مِن تصرفه وقال بصوت مرتجف:من سمح لك
نايف فَتح مِن الصدمه لاول مَره أحد يقول لَه ها الكلام جلس وحط رجل علَى رجل وقال:تدرين جمالك شفع لك عنديِ يا حلوه
ريم رفعت راسه و التقت العيون وش تقصد
ارتبك نايف ولول مره:تعاليِ اجلسيِ أو تبين دعوه
تقدمت ريم وجلست عليِ كنبه منفرده وقالت بخجل وبعباطه:انت وش اسمك….!!!؟؟؟؟
هنا انفجر ضحك نايف:هههههههههههههههههههههه لا ما اصدق ههههههه
ريم نزلت راسها بخجل وقالت:اسفه..وسالت دمعه متحجره
نايف سكت أول ما شاف دموعه وقال:الحين وش رايك نتعشاء
ريم شافته واقف وماد يده وقفت وسحبه مِن يدها وطلعت لصاله اليِ كَان العشاءَ محضر فيها
استغربت ماكان فِيِ الصاله شيِ قَبل دقايق جلست بهدو وجلست تناظر با الاكلات الغريبه
نايف بشماته:اكيد تقولين وش هاذا اكيد حلم أول مَره اشوف الاكلات هاذي
ريم رفعت عيونه وقالت:تدريِ عاد مِثل احساسك أول ماشفتتهم
.وكملت نفْس لهجته:يله قول لِيِ كَيف شعورك بشوف نفْس شعوريِ أو لا
نايف حمر وجهه مِن الغضب وقال يابنت الناس اكليِ وأنتيِ ساكته لقلب لك يومك فَوق تَحْت ترا أنتيِ ما عرفتينيِ زين
ريم رمت الملعقة وبهبل:لا يا شيخ تهدد
وقف نايف واخذ مفاتيح سيارته وجواله وقال:صدقينيِ ياريم سكت لك لنك عروس وخايف اطقك وأنتيِ عروس..وكمل بشماته:مو عيب صح
………………وطلع وسَط ذهول ريم……………
..

..

.

.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.

.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
فيِ قصر ام عبد الله
كان جالس عليِ سريره ويفكر
:اه يا لميِ كُل يوم ترفضيني
:انا لزم أنهيِ المهزله
سمع صوت جواله….
وين أنت ماهِيِ مِثليِ وين أنت دايم……….
..وين انتهيِ المَره عليِ الفين وين انت
….
يا مطول الغايبات وين الغنايم ……..
مافيِ ولا حاجه سواك أنت دايم
قريب منيِ لاكن الوصل غايب….الخ)
رد بصوت تعبان:هلا
نايف:هلا عبد الله أنت وينك؟؟!!!
عبد الله عدل جلسته:فيِ البيت ليه وش عندك؟؟.!!!
نايف:لابس ما شفتك با الدوام المسائيِ قلت اسال…!!!!!
عبد الله:لا بس تعبت شويِ وقلت اطلع
نايف سلامات وش فيك….!!!
عبد الله بتلفيق:حسيت بشويِ خمول قلت اطلع اريح
نايف:اها اجل أنا اتركك تريح…..وكمل:مع السلامه
عبد الله:مع السلامه
.وسكر
…………………………….
.
.
.
.
دخل بَعد ما وقف سيارته Jaguar)فيِ البارك
نزل بَعد ما اخذ اغراضه الخاصه شاف الترحيب مِن الحارس بس هُو طبعه ما يعطيِ أحد وجه دخل وملامح الغضب تكتسيِ وجهه
شاف سحر توها جايه وهيِ تنزل مِن السياره وصرخ:ياسلام
ارتعبت سحر وطاحت مِنها شنطتها:اااا نايف
تقدم بخطوات مسرعه:ايه نايف…وكمل بصوت عالي:الظاهر ارخينا لك الحبل وصرتيِ تهجولين بِكُل مكان بِدون حسيب ولا رقيب
سحر سالت دمعته مِن الخوف وقالت:وال لَه اخ ذت اذن
مسكه مَع كتفها وسحبه لداخل:اعرف خططك يا سحر لاتحاولين تخدعيني
وانفجرت سحر صياح:نايف والله ما اقصد
نايف دفها بقوه وقال:قسم با الله لَو ارجع للبيت وأنتيِ ما رجعتيِ لتشوفين شيِ حتّى با احلامك ماشفتيه
سحر وهيِ للحين تبكيِ غطت وجه بيدها وقال بصياح:عليِ امرك..وتقدمت تمشي
صرخ نايف:سحر
لفت سحر بخوف
:اعتقد ما قلت لك امشيِ …؟؟؟؟؟!!!!!!!!!!
سحر تمنت الارض تنشق وتبلعه أو أيِ شيِ يصير وشافت سياره ابوها تدخل
ونزل وشافهم واقفينكوش فيك
نايف بغضب:شوف بنتك المسيبه وتقول وش فيه
ابو نايف:طيب هديِ أنت وادخل ريح ومايصير الا اليِ يرضيك
نايف عطيِ سحر خوفتها ودخل
وسحر دخلت تركض ودخلت الاصنصير واول ما انفَتح صدمت لينا اليِ قالت
:بسم الله
ضمتها وجلست تصيح:نايف
ارتعبت لينا لطاريِ نايف:وش مسويه انتي
سحر وهيِ تشاهق:طلعت اشتريِ اغراض مِن السوبر ماركت ودخل البيت وانا دخلت معها
لينا ضمتها وقالت:أنتيِ الله يهديك ما لقيتيِ غَير وقْت وصول نايف
سحر بصياح:ما كنتيِ عارفه
لينا تسمح عليِ شعر سحر:خلاص سحوره هديِ ما صار شي….
.
.
.
.
.
.
.
.
فيِ شقه نايف السهامي)
كَانت تحوس بِكُل شيِ تشوفه وتدور لَها شيِ تاكله واخيرن لقت لَها شويه خرابيط شبس+شوكلت+مشروبات غازيه….الخ)
جلست تاكل بشغف والشكولاته حَول فمها “اه لَو معيِ سوسن الحماره كَان فليتها وجسوم الكلب وربيِ اشتقت لغزله
حطت يدها عليِ فمها”يوه أنا متزوجه واقول ها الكلام والله لَو تسمعنيِ جدتيِ لتدفنيِ وانا حيه
وقفت وراحت تغسل وجهها ودخلت غرفه كلها ادراج فَتحت أول درج شافت
جزمات رجاليه طلعت كذا جزمه وجلست عليِ الارضيه الرخام ولبست أول جزمه:هههههههههه وربيِ لَو يشوفنيِ ابو عيون ليفقع وجهي
رجعت الجزم بَعد ما شافت اغلبهم واتجهت لدرج الثانيِ شافت ملابس رجاليه ولا لعبت فِيِ ابو حسبتهم ريم
فتحت كذا درج وشافت درجها طلعت لَها بيجامه ولبستها وهيِ تضحك:ههههههه احلى صرت كوشخه …….وطلعت لغرفه ونامت بَعد مانطت عليِ السرير
زيِ الاطفال
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
فيِ جناح نايف)
كان مستلقيِ عليِ ظهره ويفكر با الخطوه اليِ سواها اليوم
:انا انقضت مصير وحده بتنظلم بشايب اكبر مِن ابوها
لف عليِ الجهه الثانيه:الله يعينيِ عَليها شَكل راسه يابس وتوها جاهله
من بكره لزم اروح لَها و اوقفه عِند حدها:معقوله الكُل يحسب لِيِ حساب حتّى اميِ وابويِ وهيِ ضاربه طناش
:بس لزم تعرف مين أنا عشان تحسب لِيِ الف حساب
وكمل فِيِ نفْسه:الوعد باكر يا ريم
……………………………………..
صحيِ عليِ صوت جواله المزعج شاف المتصل
وصرخ:هاذا وقْتك
رد وهو يحاول يضبط اعصابه الو مرحبا
ابو فلاح بلهفه:هلا ياطويل العمر
نايف بِدون نفْس:خير فيه شي
ابو فلاح بتمته:والله يا طويل العمر الفلوس مانزلت بحسابي
نايف غمض عيونه واخذ نفْس:خلاص روح لحسن رح يصرفه لك كاش
ابو فلاح بفرحه:الله يرزقك با الذريه الصالحه ياطويل العمر
ايه عليِ عينيِ يجيِ حفيد وانت جده:يله مَع السلامه …..وقفل قَبل رد ابو فلاح
نزل مِن سريره بنشاط ودخل يا خذ لَه دوش
.طلع وهو يحس بنشاط فَتح غرفه الملابس
وجلس يختار لَه ثوب وشماغ برووووقان بَعد مالبس ساعته اليِ لَو يبيع ابو فلاح بيته ما جاب نص القيمه رش مِن عطره واخذ كُل الاغراض الضروريه
(جوال+بوك+قلم+نظارات…..الخ)
نزل بهيبه ملك وهو يسمع الخدمات يتهامسون عَليه بِكُلام اندنوسيِ ابتسم لانه عرف نظرات الاعجاب فِيِ عيونه ركب المصعد وضغط عليِ الدور الارضي
وبعد لحضات وهو يهز رجله انفَتح المصعد وطلع لغرفه الطعام أو المعيشه شاف الكُل عليِ الطاوله حتّى سحر اليِ عيونها مورمه مِن الصياح باس راس ابوه وامه وجلس مقابل
سحر…………….!!!!!
نزلت راسها أول ما شافته ونايف يخزها بنظرات ارعبتها انتقل بنظراته لينا اليِ تاكل بعجله:وش فيكي
لينا بلعت القمه بصعوبه:ااا لا بس عنديِ رحله
نايف حط رجل عليِ رجل وقال:ايوه وبذن مين تروحين
لينا ناظرت با ابوها اليِ يقرا الجريده:بابا سمح لي
سكت نايف وقف وقال:انا طالع
ام نايف ببحب:بس تو الناس
نايف:عنديِ شغل ضروريِ قَبل اروح الشركه……وطلع

.

.

.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
وفيِ شقه(نايف السهامي)
…………………….

(الاثنين التكمله هع هع

  • رواية ابوي باعني لك وانت رضيت كامله بدون ردود
  • رواية ابوي باعني لك وانت رضيت
  • رواية ابوي باعني وانت رضيت
  • رواية ابوي باعني لك وانت رضيت كامله
  • رواية ابوي باعني لك وانت رضيت كامله الارشيف
  • ابوي باعني لك وانت رضيت الارشيف
  • رواية ابوي باعني لك وانت رضيت كامله للتحميل
  • رواية ابوي باعني لك وانت رضيت الارشيف
  • رواية ابوي باعني برخيص وانت رضيت كامله
  • رواية ابوي باعني لك وانت رضيت كامله البارت الاخير
ابوي باعني رضيت رواية كامله لك وانت 2٬833 views

رواية ابوي باعني لك وانت رضيت كامله