الإثنين , أكتوبر 14 2019



سيرين اخت ماريا

سيرين اخت ما رية القبطية هداها المقوقس  صاحب السكندريه  هي و ختها ما رية الى النبى صلى الله عليه و سلم

 

 

صور سيرين اخت ماريا

صور

امرة لها شن عند كسري و سيرين المصرية اخت ما رية ام ابراهيم ابن النبى عليه الصلاة و السلام.

سيرين اخت ما رية القبطية و قيل: طريه.
خرجها ابن مندة و بو نعيم.

 

و هي جارية حسان بن ثابت و م و لدة عبدالرحمن اهداها المقوقس صاحب السكندرية هي و ختها ما رية الى النبى صلى الله عليه و سلم فتسري النبى ما رية و هي ام ابنة ابراهيم و وهب سيرين لحسان بن ثابت.
ذكرها اسماعيل بن ابي اويس عن عائشة في قصة الفك: و قعد صفوان بن المعطل لحسان بن ثابت بالسيف فضربة ضربة فقال صفوان لحسان حين ضربه:
تلق ذباب السيف منى فننى غلام اذا هوجيت لست بشاعر

 

صور سيرين اخت ماريا


فصاح حسان و استغاث الناس ففر صفوان و جاء حسان فاستعدي على صفوان فسلة النبى صلى الله عليه و سلم ان يهب له ضربة صفوان فوهبها له فعاضة منها حائطا من نخل و جارية قبطية تدعي سيرين.

 

روي ابو نعيم عن ابن عباس قال: مر رسول الله صلى الله عليه و سلم بحسان و معه اصحابة سماطين و جارية له يقال لها: سيرين تختلف بين السماطين و هي تغنيهم فلم يمرهم و لم ينههم.
روي عنها ابنها عبدالرحمن انها قالت: حضر ابراهيم ابن النبى صلى الله عليه و سلم الموت فريت رسول الله صلى الله عليه و سلم كلما صحت انا و ختى نهانا عن الصياح و غسلة الفضل بن العباس و رسول الله و العباس على سرير ثم حمل فريتة جالسا على شفير القبر و نزل في قبرة الفضل و العباس و سامة و كسفت الشمس يومئذ فقال الناس: كسفت لموت ابراهيم

 

فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم: “لا تكسف لموت احد و لا لحياته”.

 

و ري رسول الله صلى الله عليه و سلم فرجة في قبر ابراهيم فمر بها فسدت و قال: “نها لا تضر و لا تنفع و لكن تقر عين الحى و ن العبد اذا عمل شيئا احب الله منه ان يتقنه”.(*).

 

728 views

سيرين اخت ماريا