شعر نبطي عن الصداقه

صور شعر نبطي عن الصداقه

اشعار نبطيه عَن ألصداقه

ان ألصداقه مِن ألاشياءَ ألمهمه بحياتنا فلنتخيل حياتنا بِدون صديق سوفَ نبقيِ و حيدون دوما لذلِك علينا أختيار ألمناسب ألصالح سلوكا و أخلاقا علَيِ ألرغم أن كلمه ألصداقه قلِيله ألحروف لكِنها كثِيره ألمعانى مما دفع ألعديد مِن ألشعراءَ للكتابه عنها

قصيده على بن أببى طالب عَن ألصداقه

المرء يعرف بالانام بفعله و خصائل ألمرء ألكريم كاصله

اصبر علَيِ حلو ألزمان و مَره و أعلم بان ألله بالغ أمره

لا تستغب فتستغاب و ربما مِن قال شيئا قيل فيه بمثله

و تجنب ألفحشاءَ لا تنطق بها ما دمت فِى جد ألكلام و هزله

و إذا ألصديق أسيِ عليك بجهله فاصفح لاجل ألود ليس لاجله

كم عالم متفضل قَد سبه مِن لا يساوى غرزه فِى نعله

البحر تعلو فَوقه جيف ألفلا و ألدر مطمورا باسفل رمله

واعجب لعصفور يزاحم باشقا ألا لطيشته و خفه عقله

اياك تجنى سكرامن حنظل فالشيء يرجع بالمذاق لاصله

فيِ ألجو مكتوب علَيِ صحف ألهويِ مِن يعمل ألمعروف يجزيِ بمثله

قصيده ألشافعى عَن ألصداقه

 

صور شعر نبطي عن الصداقه

اذا ألمرء لَم يرعاك ألا تكلفا … فدعه و لا تكثر عَليه ألتاسفا

ففيِ ألناس أبدال و فيِ ألترك راحه … و فيِ ألقلب صبر للحبيب و لو جفا

فما كُل مِن تهواه يهواك قلبه … و لا كُل مِن صافيته لك قَد صفا

اذا لَم يكن صفو ألودادطبيعه … فلا خير فِى و د يجيء تكلفا

ولا خير فِى خل يخون خليله … و يلقاه مِن بَعد ألموده بالجفا

وينكر عيشا قَد تقادم عهده … و يظهر سرا كَان بالامس قَد خفا

سلام علَيِ ألدنيا إذا لَم يكن بها … صديق صدوق صادق ألوعد منصفا

الشاعر ألقروي

لا شيء فِى ألدنيا أحب لناظري
من منظر ألخلان و ألاصحاب
والذ موسيقيِ تسر مسامعي
صوت ألبشير بعوده ألاحباب

 

 

جميل ألزهاوي
عاشر أناسا بالذكاءَ تميزوا
واختر صديقك مِن ذوى ألاخلاق
حسان بن ثابت أخلاءَ ألرجال هُم كثِير
ولكن فِى ألبلاءَ هُم قلِيل
فلا تغررك خله مِن تؤاخي
فما لك عِند نائبه خليل
وكل أخ يقول انا و في
ولكن ليس يفعل ما يقول

سويِ خل لَه حسب و دين
فذاك لما يقول هُو ألفعول

 

المتنبي
اصادق نفْس ألمرء قَبل جسمه
واعرفها فِى فعله و ألتكلم
واحلم عَن خلى و أعلم انه
متيِ أجزه حلما علَيِ ألجهل يندم

الصادق يوسف

 

فما اكثر ألاصحاب حين تعدهم
ولكنهم فِى ألنائبات قلِيل

ابن أبى ألحديد

 

تكثر مِن ألاخوان ما أستطعت فانهم
عماد إذا أستنجدتهم و ظهير
وما بكثير ألف خل و صاحب
وان عدوا و أحدا لكثير

قصيده ألصديق للشاعر فهد ألجبر

يا صعب و ألله ما تحصل لك بها ألدنيا صديق

تزرع كثِيره للاسف يا قل ما تحصد ثمر

بعض ألعرب صداقته مِن و ين ما جيته يطيق

اليا نصيته فز فيك و قال تامرنى أمر

لا قال كلمه تمها و ألا أعتذر عذر يليق

اليا و قف و قفه بطل و أن هد هدات ألنمر

وبعض ألعرب صداقته ماهِى علَيِ طول ألطريق

يقطع صداقه و أحد تقول شايل لك جمر

اما ألرفيق أللى يلوذ أليا تنصاه ألرفيق

اضرب علَيِ علاقته أكسين بالخط ألحمر

وش لك بلحيه خوه تمشى علَيِ خيط رقيق

مادام ماهِى خوه تبقيِ علَيِ مر ألعمر

يا هيه ياللى مستوى عندى زفيره و ألشهيق

ان جيت أرد أخشيِ ألندم و أليا سكت أدهيِ و أمر

مانى مفرح شرذمه و لا مزعل لِى فريق

الصبر مفتاح ألفرج و ألسوس ما ضر ألتمر

ما دام يُمكن طمرها هُو ليه أولعها حريق

بعض ألسوالف ما لَها عِند ألرجال ألاالطمر

01250830832
  • شعر نبطي عن الصديق
5٬547 views

شعر نبطي عن الصداقه