عدم حركه الجنين فى الشهر الثامن

صور عدم حركه الجنين فى الشهر الثامن

نحتاج دائما الى من يضفى علينا السعاده،

 

و ينثر علينا السرور،

 

هناك من و هبهم الله بلسما ليكونوا علاجاW لالامنا،

 

و ذهابا لهمومنا؛

 

لقد انعم الله علينا نعما كثيره،

 

منها نعمة الانجاب،

 

ليخلق من روحنا ارواحا تنعم علينا حياتنا لتزيدنا ايمانا بالله و تمسكا بالحياه.

قلة حركة الجنين بالثامن بسبب المشيمه
تسعي اغلب السيدات في الوصول الى مرحلة ما تسمى بمرحلة الامومه،

 

فقد جلبن على هذه الفطره؛

 

فقد فطرنا الله عليها لتكون سببا في تواجد السلالات البشريه،

 

كما حثنا رسولنا الكريم صلى الله عليه و سلم على التكاثر و زيادة النسل،

 

لتصبح امهات ترعي بكل قوة اطفالها رعاية جيدة منذ الحمل لتصل مرحلة الولاده،

 

حتى يكبر الطفل ليصبح شابا يستعين بنفسة لتلبية مطالبه.

وكثيرا من النساء ما يواجهن مشاكل و عقبات و صعوبات اثناء فترة الحمل و الانجاب،

 

و غالبا ما يكون اما تدهورا في صحة الام الحامل،

 

او تدهورا في صحة الجنين و مراحل تكونه؛

 

فجميع النساء يشعرن بحركة اطفالهن داخل بطونهن من ركلات ارجل اطفالهن،

 

و لمسات ايدهيم الصغيرة لجدار البطن،

 

حيث ان هذا يضاهى شعور ممتع و جميل لدي اغلب النساء،

 

فيستمتعن في الاحساس بحركة الجنين لديهن،

 

و اكثر ما يواجة النساء في هذا الجانب مما يسبب لديهن هاجسا مخيفا على اطفالهن بانهن يفقدن في بعض الاحيان احساسهن بحركة الجنين لديهن،

 

و هذا قد يكون مكون من عدة اسباب منها:-

– قلة حركة الجنين قد يعود لسبب سوء التغذية و نقص الاكسجين المتدفق الية عبر الحبل السري؛

 

حيث يعزي هذا لعدة اسباب تهم المشيمة التي قد تعانى من ضعف في الاداء او من تواجد تكلسات تقلص مجال و مساحة التبادل بين الجنين و امه،

 

او بسبب انعقاد الحبل السرى او ارتفاع ضغط الدم عند الحامل،

 

او بسبب معاناة مزمنة للجنين جراء امراض و راثية او فيروسية بلغت منتهي تاثيرها بتسببها في نقصان الحركة لدية او اختفائها تماما،

 

و هذا قد يعرض حياة الجنين الى الخطر ما دامت هذه الاسباب متوافرة لتسبب في التقليل من حركة الجنين،

 

و قد تمتد الى فقدان الجنين بصورة كبيره.
ان حركة الجنين ليست سوي دليل على صحة الجنين و حيويتة و عافيته،

 

و يكون اشعارا للام على تواجدة بصحة جيده،؛

 

ربما تضعف حركة الجنين في الاشهر الاخيرة من الحمل،

 

و هذا قد يعود الى كبر حجم الجنين،

 

و ضيق المكان به مما يجعلة قليل الحركة خاصة لو اخذ و ضعية الاستعداد للخروج من جوف الام،

 

و ذلك بالانقلاب براسة نحو عنق الرحم للخروج بعملية الولاده،

 

هذا قد يكون سببا في تقليل كمية حركة الجنين في بطن الام،

 

و في هذه الحالة لا يسجل اي خطر على الجنين او على الام الحامل له.

واخيرا من المهم جدا مراقبة حركة الجنين من قبل الام،

 

فهي موشر جيد على نشاط الجنين داخل الرحم, و تبدا الام عادة بالاحساس بحركة الجنين عند الشهر الخامس من الحمل،

 

و ربما في اواخر الشهر الرابع لدي بعض الامهات.

952 views

عدم حركه الجنين فى الشهر الثامن