قصائد شعر حب , قصيده خالدة لنزار قباني


قصائد شعر حب قصيده خالده لنزار قباني

قصيده شعريه عن الحب قصائد خالده لنزار قباني

من اجمل القصائد لنزار قباني الاسطوره المعروف دعونا نسبح مع كلمته الرائعه بحساسه المرهف

صوره قصائد شعر حب , قصيده خالدة لنزار قباني

كثر ما يعذبني في حبك..
نني لا استطيع ان احبك اكثر..
وكثر ما يضايقني في حواسي الخمس..
نها بقيت خمسا..

لا اكثر..
ن امره استثنائيه مثلك
تحتاج الى احاسيس استثنائيه..
وشواق استثنائيه..
ودموع استثنايه..
وديانه رابعه..
لها تعاليمها وطقوسها وجنتها ونارها.
ن امره استثنائيه مثلك..
تحتاج الى كتب تكتب لها وحدها..
وحزن خاص بها وحدها..
وموت خاص بها وحدها
وزمن بملايين الغرف..
تسكن فيه وحدها..
لكنني واسفاه..
لا استطيع ان اعجن الثواني
على شكل خواتم اضعها في اصابعك
فالسنه محكومة بشهورها
والشهور محكومة بسابيعها
والسابيع محكومة بيامها
ويامي محكومة بتعاقب الليل والنهار
في عينيك البنفسجيتين…

كثر ما يعذبني في اللغه..

انها لا تكفيك.
وكثر ما يضايقني في الكتابة انها لا تكتبك..
نت امره صعبه..
كلماتي تلهث كالخيول على مرتفعاتك..
ومفرداتي لا تكفي لاجتياز مسافاتك الضوئيه..
معك لا توجد مشكله..
ن مشكلتي هي مع البجديه..
مع ثمان وعشرين حرفا لا تكفيني لتغطيه بوصه
واحده من مساحات انوثتك..
ولا تكفيني لقامه صلاه شكر واحده لوجهك
الجميل…
ن ما يحزنني في علاقتي معك..
نك امره متعدده..
واللغه واحده..
فماذا تقترحين ان افعل؟
كي اتصالح مع لغتي..
وزيل هذه الغربه..
بين الخزف وبين الصابع
بين سطوحك المصقوله..
وعرباتي المدفونه في الثلج..
بين محيط خصرك..
وطموح مراكبي..
لاكتشاف كرويه الرض..

ربما كنت راضيه عني..
لنني جعلتك كالميرات في كتب الطفال
ورسمتك كالملائكه على سقوف الكنائس..
ولكني لست راضيا عن نفسي..
فقد كان بمكاني ان ارسمك بطريقة افضل.

ربما كنت قانعه مثل كل النساء،
بيه قصيده حب .



تقال لك..
ما انا فغير قانع بقناعاتك..
فهناك مئات من الكلمات تطلب مقابلتي..
ولا اقابلها..
وهناك مئات من القصائد..
تجلس ساعات في غرفه النتظار..
فعتذر لها..
نني لا ابحث عن قصيده ما..
لمره ما..
ولكنني ابحث عن “قصيدتك” انت.

كثر ما يعذبني في تاريخي معك..
نني عاملتك على طريقة بيدبا الفيلسوف..
ولم اعاملك على طريقة رامبو..

وزوربا..
وفان كوخ..

وديك الجن..

وسائر المجانين
عاملتك كستاذ جامعي..
يخاف ان يحب طالبته الجميله..
حتى لا يخسر شرفه الكاديمي..
لهذا اشعر برغبه طاغيه في العتذار اليك..
عن كل اشعار التصوف التي اسمعتك اياها..
يوم كنت تتين الي..
مليئه كالسنبله..
وطازجه كالسمكه الخارجه من البحر

عتذر اليك..
بالنيابه عن ابن الفارض وجلال الدين الرومي،
ومحي الدين بن عربي..
عن كل التنظيرات..

والتهويمات..

والرموز..
والقنعه التي كنت اضعها على وجهي في
غرفه الحب..
يوم كان المطلوب مني..
ن اكون قاطعا كالشفره
وهجوميا كفهد افريقي..
شعر برغبه في العتذار اليك..
عن غبائي الذي لا مثيل له..
وجبني الذي لا مثيل له..

عترف لك يا سيدتي..
نك كنت امره استثنائيه
ون غبائي كان استثنائيا…
فاسمحي لي ان اتلو امامك فعل الندامه
عن كل مواقف الحكمه التي صدرت عني..
فقد تكد لي..
بعدما خسرت السباق..
وخسرت نقودي..
وخيولي..
ن الحكمه هي اسوا طبق نقدمه..
لامره نحبها….

صوره قصائد شعر حب , قصيده خالدة لنزار قباني

 

https://fbcdn-sphotos-b-a.akamaihd.net/hphotos-ak-prn1/p480x480/547447_480600598679306_945143024_n.jpg

 

  • ابيات شعر قباني
4٬394 views

قصائد شعر حب , قصيده خالدة لنزار قباني