قصة البنت سارة مع الدكتور قصه حب رومانسية

قصه ساره مع الدكتور فتاه تبلغ من العمر و البنت جميله جدا و ذات ادب و اخلاق و
جمال و من عائله محترمه جدا و معروفه في يوم من الايام احست ساره في عوار في اسنانها
فى منتصف الليل و راحت و قالت لوالدها رد عليها الوالد اذهبى الى العياده فقالت
ساره لا اريد ان اذهب و فقط اعطنى مسكن كى اخفف الالم اريد ان انام قام و الد ساره
و اعطاها المسكن و بعد ايام جاء رمضان و اذا تحس ساره بعوار شديد في اسنانها قام و الد
ساره و ذهب بها الى العياده و نحن في غرفه الانتظار ننتظر تقريبا ربع ساعه و انا عيني
علي العياده و اذا بدكتور جمييييل جدا و ذات شعر حرير و جسم جذاب شفته و
قلت ياريت هذا دكتورى و اذا اسمع اسمى ينادى فقمت و دشيت العياده و الا الدكتور الي
انا ابيه طبعا انا منبهره اقول هل في شباب في هذه الحلات و الادب و الاخلاق ذهبت
ساره و جلست على السرير و قالت اهلا دكتور هذا الضرس يعورنى قام الدكتور اعطاها
علاج و قائلا زورينى بعد اسبوع قامت ساره و ذهبت بعد اسبوع بمفردها من غير و الدها
والا بنفس الدكتور قام بعلاجها و من ثم اعطاها الروشيتا و الا فيها رقم الهاتف خذت ساره
الورقه و احتفظت فيها لمده اسبوعين لم تتصل بالدكتور بعد اسبوعين فقالت خل اجرب و
اسوى روحى النمره غلط و اذا بساره و هى تتصل محد يرد و لم تعاود الاتصال ساره و الا الساعه
المغرب و الا الموبايل يرن ردت ساره ساره الوو الدكتور هلا عفوا احد متصل تلفون
ساره اووه انا اسفه الظاهر انى غلطانه الدكتور لا انتى مو غلطانه انتى ساره الي
ذاك اليوم عندى بالعياده صح ساره اي نعم صح بس انا حبيت اشكرك على المعامله الطيبه
الى عاملتنى فيها الكتور لا شكر على و اجب المهم و مرت الايام و اذا بساره تحب
الشخص بزياده يوم عن يوم تحبه اكثر و اكثرت تلفوناتى مع الدكتور و روحاتى للعياده في
يوم من الايام بعدما ساره انغرمت فيه سالت ساره الدكتور ساره هل انت متزوج الدكتور
لا تو الناس مو مفكر الحين و مع مر الايام انعزمنا على عسا و الا في صديقه عزيزه علي
توها راده من العياده قتلها عسي ما شر قالت لا بس رحت حق اسنانى عند ريل بنت خالتى ساره
اها اي عياده اي دكتور حصه الدكتور فلان ولد فلان من عاءله فلان و يبدو على ساره الاستغراب
ولكن تتظاهر ان كل الامور عادى و مع السوالف و الا بفتاه ليست جميله عاديه و معها و لد
سالت حصه من هذى حصه هذى مرت الدكتور فلان الفلانى و ولدها ساره اه بصوت عالي
حصه ماذا بك ساره لا شى ساره انى احس نفسى حقيرا يوم شفت زوجته و ولده فرجعت ساره
البيت و هى تبكى و تتصل في الدكتور و لم يرد عليها فصار اليوم الثانى و الا بالدكتور
و هو يتصل الدكتور اهلا ساره و لهت عليج ساره اهلا حتى انا ساره انت ليش ما قتلي
انك متزوج الدكتور انا مطلق ساره مجرد تخمين بس انت رديت عليها صح الدكتور
صح اخذت ساره بالصراخ و البكاء لماذا لم تخبرنى انك متزوج و انك لديك ولد انا و الله
العظيم حبيتك و انا ابيك الدكتور حتى انا ابيج اتزوجج و مع الايام قال لى الدكتور تعالي
عندى بالبيت خل نتفاهم بالموضوع و مع مر الايام اتصلت خالت ساره و قالت لامها اننا نريد
ان نخطب ساره ل و لدى فاخذت الام الفرحه على و وجهها و وافقو الام و الابو على الزواج
اما ساره عادى الوضع عندها كنت خائفه و متردده و لكن في سبيل حبى له رحت له البيت و
جلست معاه جلسه رومانسيه طبعا لانى لا اقاوم حبى له و على الايام فكرت ان ليه متى احنا
علي هل علاقه فتركت ساره الدكتور و تزوجت ساره بشاب و سيم يحبها و لم يرفضلها
اى طلب و لكن ساره صوره الدكتور على بالها لم تتغير و تزوجت و حملت و انجبت و لحد الان
لها علاقه بالدكتور الحب نعمه و ليس نقمه قصه قصه ساره مع الدكتور

 

بالصور قصة البنت سارة مع الدكتور قصه حب رومانسية 20160622 55

1٬210 views

قصة البنت سارة مع الدكتور قصه حب رومانسية