قصة فلة والاقزام السبعة مختصرة

قصه فله والاقزام السبعه مختصره

قصص فله و الاقزام السبعه بطريقَة مفيده و مختصره

صور قصة فلة والاقزام السبعة مختصرة

فيِ قديم الزمان
عاش حد الملوك مَع زوجته وقد رزقهم الله تعاليِ بطفله جميله ورائعه بيضاءَ البشره فسموها بياض الثلج و فله

بينما كَانت بياض الثلج طفله صغيرة
صاب والدتها الملكه داءَ فتوفيت عليِ ثره
فراد والد بياض الثلج ن يتزوج بملكه خريِ
فتزوج بامَره جميله لكِنها كَانت شريره ومغروره

كان لهَذه الملكه مَره سحريه علقتها عليِ جدار غرفتها
وكلما نظرت ليها الملكه كَانت تسلها عَن جمل سيده فِيِ هَذه البلاد
وكَانت المَره تجيبها فِيِ كُل مَره نت جملهن
لكننيِ قسم ن بياض الثلج جمل منك فتنه
كَانت الملكه تغضب فِيِ كُل مَره تسمع فيها جواب المَره هَذا
ونظرا لحقدها وغرورها طلبت مِن الصياد ن يخذ فله لِيِ الغابه ليقتلها بعيدا

خذ الصياد فله
لا ن فله توسلت لَه فِيِ الطريق ن يتركها فِيِ حال سبيلها ون لا يقتلها
فاستجاب الصياد لطلبها وتركها تذهب فِيِ الغابه

شاهدت فله كوخا متواضعا
فذهبت ليه ووجدت فيه سبعه قزام
فروت لَهُم قصتها وعرضت عَليهم ن تنظف لَهُم كوخهم وتحضر لَهُم الطعام كُل يوم مقابل ن تبقيِ عندهم فِيِ كوخهم

فيِ اليَوم التاليِ
وبعد ن ظنت الملكه بن فله قَد ماتت
وقفت مام مرتها السحريه وسلتها مَره خريِ عَن جمل نساءَ البلاد فجابت المَره يتها الملكه نك جميله جداً ولكننيِ يَجب ن قول الحقيقه
قسم ن بياض الثلج لَم تمت
وهيِ لا تزال حيه فِيِ بيت صغير بعيد
قائم فَوق تله
ومع نك يتها الملكه جميله حقا فن جمال تلك الفتاه الفائق يجعلها كثر جمالا

صعقت الملكه عندما سمعت الجواب
وذهبت لِيِ كوخ القزام السبعه محاوله ن تقتل فله عده مرات لا نها كَانت تفشل فِيِ كُل محاولاتها لَن القزام كَان ينقذونها فِيِ كُل مَره

كَانت خر محاولات الملكه فِيِ قتل فله بن وَضعت لَها تفاحه مسمومه
فسقطت فله وفقدت وعيها بَعد ن اكلت مِن تلك التفاحه

ظن القزام ن فله قَد ماتت
فحزنوا حزنا شديدا ووضعوها فِيِ تابوت زجاجيِ وكانوا يتناوبون عليِ حراستها فِيِ كُل يوم
وذَات يوم جاءَ ابن حد الملوك ونظر لِيِ التابوت فلم يستطع رفع عينيه عَن تلك الفتاه الجميله الموجوده داخِله.

طلب ابن الملك مِن القزام ن يعطوه التابوت
فحملوه لَه
لا نهم ثناءَ حملهم لَه تعثروا بجذع شجره فاهتز التابوت وخرجت قطعه التفاح مِن فم فله وقْتحت فله عينيها ورفعت غطاءَ التابوت وصاحت ين نا

ما علم ن فله لا تزال عليِ قيد الحيآة
فطلب يدها وتزوجها وعاشا بسعاده وهناءَ ما زوجه والدها فقد توفيت نتيجه لنوبه قلبيه صابتها

صور قصة فلة والاقزام السبعة مختصرة

 

 

  • قصة فلة و القزام السبعة مختصرة
484 views

قصة فلة والاقزام السبعة مختصرة