كيفية اداء العمرة

صور كيفية اداء العمرة

ما هِيِ العمَره تعد العمَره مِن سنه رسولنا الكريم محمد عَليه السلام
ومن يقُوم بتديتها عليِ كمل وجه لَه الجر،وجرها يَكون ب “غفران الذنوب وزوالها” قال النبيِ عَليه الصلاه والسلام فِيِ العمَره “الغازيِ فِيِ سبيل الله والحاج والمعتمر وفد الله دعاهم فجابوه وسلوه فعطاهم”
للعمَره جر كبير فِيِ شهر رمضان فقد قيل: ن ثواب العمَره فِيِ رمضان يعدل ثواب الحج؛ لكِنه لا يقُوم مقامه فِيِ سقاط الفرض
خطوات داءَ العمَره الحرام: ويقصد بالحرام: هُو ن يَكون المسلم ناويا البدء بالعمَره
وقاصدا الذهاب لِيِ بيت الله الحرام
ويستحب للمسلم المعتمر ن ينطق بلفظه لبيك عمَره
وذلِك للدخول فِيِ الحرام
ثم يلبس و يحرم فِيِ زار ورداءَ غَير مخيط مِن جميع الجهات
ويفضل ن يَكون لونه بيضا
ومن السنه يضا ن يغتسل المعتمر ويتطيب ويتنظف قَبل نيه الحرام
لا يُوجد للحرام ركعه تسميِ “ركعتيِ الحرام” فذلِك ليس مما ورد عَن النبيِ عَليه الصلاه والسلام
وذا كَان وقْت حرامه حضور يِ صلاه مِن صلوات الفرض فنه ينبغيِ ن يحرم بَعد هَذه الصلاه
فمن سنه نبينا عَليه الصلاه والسلام بَعد الحرام قول المعتمر التلبيه لبيك اللهم لبيك
لبيك لا شريك لك لبيك
ن الحمد والنعمه لك والملك لا شريك لك)
وينبغيِ عليِ الرجال ن يرفعوا صواتهم
ما النساءَ فيخفضن صواتهن عِند النطق بها
ومن سنه نبينا الكريم يضا نه يجوز للمسلم ن يخلع ملابسه عِند الطواف
ويجوز لَه تغييرها وتبديلها ذا اتسخت
لوا يجوز للمَره ن تلبس النقاب والقفاز عليِ يديها وذلِك لنهما مفصلان عليِ العضو
وهَذا مِن سنه نبينا الكريم؛ حيثُ قال عَليه الصلاه والسلام: ” لا تنتقب المحرمه ولا تلبس القفاز”
ويجوز لَها ن تستر يديها و وجهها بغير النقاب والقفاز
وذلِك حمايه لها
الطواف: بَعد الحرام ينبغيِ للمعتمر ن يطوف الكعبه سبعه شواط
كل شوط يبد بِه مِن مام الحجر السود
وينتهيِ عنده
وتَكون الكعبه عليِ يسار المعتمر
ومن سنه نبينا ن يسارع المعتمر فِيِ الشواط الولى
يجوز للمعتمر ن يجعل ردائه تَحْت كتفه اليمن وطرفه عليِ كتفه اليسر
كذلِك يجوز لمس الحجر السود
فن لَم يستطع شار لَه مِن بعيد
من السنه ن يقول المعتمر وهو بَين الركن اليمانيِ والحجر السود ربنا تنا فِيِ الدنيا حسنه وفيِ الخره حسنه وقنا عذاب النار يجوز للمعتمر ن يقر القرن
وبعض الحاديث و الدعيه النبويه
ذا كَانت صلاه الفرض قَد قيمت ينبغيِ ن يصليها
ثم يكمل الطواف
الصلاه عِند المقام: مِن السنه ن يقر المعتمر عِند المقام بَعض اليات القرنيه مِثل:” واتخذوا مِن مقام براهيم مصلى”
كذلِك مِن السنه ن يصليِ المعتمر ركعتين عِند المقام وهَذا بَعد طوافه
فيِ الركعه الوليِ يقر ” قل يا يها الكافرون
وفيِ الركعه الثانيه يقر” قل هُو الله حد”
كذلِك مِن السنه شرب ماءَ زمزم
ثم عَليه ن يتوجه لِيِ الحجر السود ن استطاع
بعد ذلِك يتوجه لِيِ الصفا
السعي: وهو سبعه شواط بَين الصفا والمروه
يبد مِن الصفا وينتهيِ بالمروه
وفيِ ذلِك وردت الكثير مِن المور المستحبه مِن تلاوه اليات القرنيه والدعيه
الحلق و التقصير: وهو مِن واجبات العمَره
فالرجل يحلق رسه كاملا ولا يقصره
ما المَره فَهيِ تقصر مِن شعرها ولا تحلق شعرها
وبعد الحلق يتحلل المعتمر مِن حرامه
وتنتهيِ العمره

 

152 views

كيفية اداء العمرة