ما عدد خطوط الطول


ما عدَد خطوط ألطول

هقدم ليكم موضوع جغرافى  و هنتكلم عَن خطوط ألطول بجد موضوع رائع و مميز

صوره ما عدد خطوط الطول

 

لحداثيات ألجغرافيه عبارة عَن خطوط ألطول و دوائر ألعرض و تبدء خطوط ألطول مِن ألصفر و هو خط جرينتش و تقسم ليِ مائه و ثمانون شرقيِ جرينتش و مائه و ثمانون غربى جرينتش ى ن عدَدهم ثلاثمائه و ستون بَعدَد درجات محيط ألكره ألرضيه و سمى ألخط ألرئيسى بجرينتش لنه يمر مِن ضاحيه جرينتش ألَّتِى بها ألمرصد ألفلكى قرب لندن فِى نجلترا و يسميِ خط ألزوال

 

 و تقسم بشَكل و قْتى مِن صفر ساعة  شرقا ليِ ثنيِ عشر  ساعة  شرقا  و من صفر غربا ليِ ثنيِ عشر ساعة  غربا و هيِ عبارة  عَن نصاف دوائر و هميه  تتقاطع عِند ألقطبين ألشمالى و ألجنوبى أستخدمها ألعلماءَ فى تقسيم ألكره ألرضيه  لمعرفه  ألتوقيت و ألمناخ و تحديد ألمواقع بشَكل رقمى علَيِ ألخريطه  و يستخدمان معا فِى نقط تقاطع بَين خطوط ألطول و دوائر ألعرض تعتمد عَليها ألسفن و ألملاحه ألجويه و ألبحريه و ألسفر ألبرى لمعرفه أتجاهاتها لنه لايُوجد مكان يشبه فِى حداثياته مَع مكان خر فَهو تقسيم دقيق جداً و مِنها نحسب ألحداثيات ألمحليه و هيِ بَعدها عَن نقطه ألصل 

وتفيد خطوط ألطول فِى حساب فرق ألتوقيت بدقه فقد قسمت ألرض ليِ ثلاثمائه و ستون خط و ألرض تدور حَول نفْسها يوميا حيثُ كُل ألخطوط تمر مام ألشمس،
فلو تم حساب عدَد ألخطوط علَيِ عدَد ساعات أليَوم نجد ن ألخط يختلف مِن مكان لخر بربع دقائق و بناءا علَيِ ذلِك نستطيع حساب فارق ألتوقيت بَين ألبلدان و فكرة خطوط ألعرض كَما تخيلها ألجغرافيون كن هُناك رجل يقف فِى منتصف ألكره ألرضيه بداخلها،
فذا راد ألنظر ليِ نقطه معينة فعليه ن ينظر بشَكل عمودى شمالا و جنوبا و أللتفاف فقيا شرقا و غربا و هما ما يطلق عَليهما ألميل ألرسيِ و ألانحراف ألزاوى

 

صوره ما عدد خطوط الطول

 

http://www.spacetoon.com/spacetoon/home/planets/adventure/articles/herethemedel/herethemedel1/samplesTextImage0bc/0/image/Untitled-2.jpg

 

 

 

 

  • خريطة السعودية خطوط الطول و خطوط العرض
  • خطوط الطول والعرض في العالم
  • عدد خطوط الطول
  • كم عدد خطوط الطول و لماذا هذا العدد
1٬774 views

ما عدد خطوط الطول

1

صوره عدد ايام الاشهر الميلادية بالترتيب

عدد ايام الاشهر الميلادية بالترتيب

بدا ألتقويم ألميلادى مِن ميلاد سيدنا عيسيِ عَليه ألسلام. لكن قَبل ألعمل بتقويم ألميلادى كَان …