مشكلات المياه واسبابها والحلول

مشكلات ألمياه و أسبابها و ألحلول

 

قد أصيب ألمياه بالكثير مِن ألمشكلات مِنها ألتلوث و ألنقص فيِ منسوب ألمياه و نقص ألاملاح ألتى تغذى ألتربه فاليكم أهم هَذه ألمشكلات بالتفصيل

صور مشكلات المياه واسبابها والحلول

هُناك ألعديد مِن ألاسباب ألتى تودى أليِ حدوث تلوث في المياه  نلخص لكُم بَعضا مِنها فعلينا جميعا ألحفاظ علَى مصدر ألعيش بالنيه لنا:

– المخلفات ألبشريه

-ارتفاع درجه حراره ألنظام ألبيئي بسَبب ألمصانع و محطات توليد ألطاقه ألكهربائيه مما يغير مِن خواص ألماءَ ألطبيعيه و ذلِك لان نسبه أحتفاظ ألماءَ بالغازات تختلف فيِ ألماءَ ألبارد عَن تلك ألموجوده فيِ ألماءَ ألدافئ و يدعيِ ذلِك بالتلوث ألحراري

– أنجراف بَعض الفضلات و ألمواد ألملوثه  الى مياه البحار و ألمحيطات مَع مياه ألانهار و يدعيِ هَذا بالتلوث ألطبيعي

-النفط  حيثُ يعتبر ألنفط مِن ألاسباب ألحديثه نسبيا لتلوث ألمياه و مِن ظاهر تلويث ألنفط للمياه ما يلي

تسرب ألنفط مِن ألابار ألساحليه

انفجار أبار ألنفط

الحوادث ألبحريه لناقلات ألنفط و ما ينتج عنها مِن كوارث و مخلفات

التنقيب عَن ألنفط فيِ ألبحار

مصافى ألنفط و مخلفاتها ألساحليه

المخلفات و ألنفايات ألنفطيه ألتى يتِم ألتخلص مِنها عَن طريق رميها فيِ ألمياه

-مركبات ألنترات  حيثُ تعمل هَذه ألمركبات عليِ تحويل ألمياه ألصالحه للشرب لمياه لا تصلح لذلِك و تكمن ألمشكله فيِ هَذه ألمركبات فيِ تحوله أليِ أيون ألنتريا و ألذى يعمل بدوره عليِ تسمم ألدم

-مركبات ألفسفور  حيثُ تودى هَذه ألمركبات أليِ أضطراد ألنمو ألبيولوجي

-المواد ألمشعه   حيثُ تصل هَذه ألمواد أليِ ألمياه عَن طريق ألمفاعلات و ألتجارب ألذريه و ألمحطات ألذريه و مثيلاتها و تعتبر مِن أخطر أنواع ألملوثات و أشدها

-المبيدات  فهى تنساب أليِ ألمصارف مَع مياه ألصرف و تودى أليِ قتل ألاسماك و ألكائنات ألبحريه ألمختلفه

-المخصبات ألزراعيه و تتمثل خطورتها فيِ أنها بامكان هَذه ألمخصبات ألوصول أليِ ألمياه ألجوفيه ألمخزنه فيِ باطن ألارض و تودى أليِ تلويثها كَما أنها مِن ألمُمكن أن تنتقل مِن خِلال ألسيول و ألصرف أليِ ألمياه ألسطحيه و ألمسطحات ألمائيه ألمختلفه
بعض ألحلول لعلاج تلوث الماء:
– ألاستعجال فيِ معالجه مياه ألصرف ألصحى قَبل و صولها للتربه أو للبحار و ألمحيطات و ألتيِ يُمكن أعاده أستخدامها مَره أخريِ فى رى ألاراضيِ ألزراعيه لكِن بِدون تلوث للتربه و ألنباتات ألتى يتناولها ألانسان و ألحيوان.
– ألتخلص مِن نشاط ألنقل ألبحرى مِن تسرب ألنفط فى مياه ألبحار مِن خِلال ألحرق أو ألشفط.
– ألعمل عليِ دفن ألنفايات ألمشعه فى بَعض صحارى معينه لأنها تتسرب و تهدد سلامه ألمياه ألجوفيه .
– فرض قوانين مِن أجل ألمحافظه عليِ سلامه ألمياه ألجوفيه كمصدر شرب أمن و خال من التلوث ذلِك بمنع ألزراعه أو ألبناءَ أو قيام أيِ نشاط صناعى يهدد سلامه ألمياه.
– أعاده تدوير نفايات ألمصانع بدلا مِن رميها فى ألمصارف و و صولها أليِ ألمياه ألجوفيه أذا لَم يكن هنالك ضرر مِن أعاده أستخدامها مَره أخرى.
– ألتحليل ألدورى ألكيميائى و ألحيوى للمياه بواسطه مختبرات متخصصه فيِ هَذا ألمجال و ذلِك لضمان ألمعايير ألتيِ تتحقق بها جوده ألمياه و عدَم تلوثها.
– ألتقليل مِن مشكله  تلوث ألهواء التى تودى ألى تلوث مياه ألامطار و تحويلها أليِ ماءَ حمضى يثير ألكثير مِن ألمشاكل ألخطيره .
– زياده ألوعى ألبيئى ألذيِ يومن بضروره ألحفاظ عليِ ألمياه من التلوث.

 

صور مشكلات المياه واسبابها والحلول

458 views

مشكلات المياه واسبابها والحلول