معنى اسم خالد

صور معنى اسم خالد

ما أن نسمع هَذا ألاسم خالد حتيِ يقفز أليِ أذهاننا سيف الله ألمسلول خالد بن ألوليد بالنسبه لى ما أن أسمع هَذا ألاسم حتيِ أريِ و أتخيل أمامى أخى خالد رحمه الله بشحمه و لحمه ,
فلست أدرى هَل ألشخصيه مِن تحدد معالم ألاسم أم ألعكْس هُو ألصحيح
معنيِ أسم خالد كَما و رد فيِ تفاسير رجال أللغه
خالد هُو أسم علم مذكر و معنيِ أللفظ يعنى ما يلى ألخلود: و طول ألعمر،
والخلود: أى بمعنيِ ألبقاءَ و يعنى أيضا أن يَكون ألمرء خالد ألذكر و قَد سمت ألعرب كَما نعلم خالدا،
ومصغره هُنا خويلد،
وسموا أيضا كذلِك مخلدا خليدا،
وخلادا و يقال كذلِك أخلد أليِ ألارض: أيِ لصق بها .

واذا ما راجعنا ألتراث و ألادب و ألتاريخ ألعربى عليِ مر ألعصور فسنجد أن هَذا ألاسم ,
خالد ,
نادرا ما تسمت بِه ألعرب فيِ ألعصور ألسابقه ,
أو للدقه فإن نسبه ألتسميه فيِ ألسابق لهَذا ألاسم تقل كثِيرا جداً عَن نسبه تسميه هَذا ألاسم فيِ ألوقت ألحالى ,
فاصبح مِن ألمستحيل بامكان أن تجد عائله لا يتكرر فيها ألاسم لديِ بَعض أسرها ,
و يستحيل أن تجد أنسانا يحمل هَذا ألاسم و لا يزهو و يفتخر فيِ أعماقه أنه يحمل ذَات ألاسم ألذى حمله ألقائد ألمغوار سيف الله ألمسلول خالد بن ألوليد قائد ألبمعارك و ألفتوحات ألاسلاميه ألعظيمه و ألذى لا زالت خططه ألحربيه تدرس حتيِ ألان فيِ جامعات ألعالم قاطبه .

الرسول عَليه ألصلاه و ألسلام و خالد بن ألوليد
لقد كَان رسول الله – صليِ الله عَليه و سلم – يعرف شخصيه خالد،
وما يتميز بِه مِن عقل بَين فتيان قريش؛ و لذلِك أستغرب تاخره فيِ ألاسلام،
وقد تحدث ألرسول – صليِ الله عَليه و سلم – عَن ذلِك أمام أخيه ألوليد بن ألوليد – رضى الله عنه – ألذى كَان مسلما؛ لينقل ألحديث أليِ خالد،
وكان مما نقله ألوليد أن ألرسول قال فيِ عمَره ألقضاء: (اين خالد؟))،
فقلت: ياتى بِه ألله،
فقال – صليِ الله عَليه و سلم (ما مِثل خالد جهل ألاسلام،
ولو كَان جعل نكايته و جده عليِ ألعدو،
لكان خيرا له،
ولقدمناه عليِ غَيره))[61].
لقد كَانت معرفه ألرسول – صليِ الله عَليه و سلم – بخصائص خالد بن ألوليد – رضى الله عنه – و ثناوه عليِ عقله،
دافعا لَه للبحث عَن ألاسلام و ألقناعه بِه بَعد ذلك.
ثم بدات ألعلاقه بَين خالد و رسول الله – صليِ الله عَليه و سلم – تاخذ شكلا مميزا،
يتضح ذلِك مِن يوم أسلام خالد،
فيقول فيِ ألروايه ألتى نقلت عنه: “عمدت أليِ رسول الله – صليِ الله عَليه و سلم – فلقينى أخي،
فقال أسرع؛ فإن رسول الله – صليِ الله عَليه و سلم – ينتظرك،
فاسرعت ألمشى فطلعت،
فما زال يتبسم لى – صليِ الله عَليه و سلم – حتيِ و قفت عَليه،
وسلمت عَليه بالنبوه ،
فرد علَى ألسلام بوجه طلق،
فقلت: أنى أشهد أن لا أله ألا ألله،
وانك رسول ألله،
فقال رسول الله – صليِ الله عَليه و سلم (الحمد لله ألذى هداك،
قد كنت أريِ لك عقلا،
رجوت أن لا يسلمك ألا أليِ خير))،
قلت: يا رسول ألله،
قد رايت ما كنت أشهد مِن تلك ألمواطن عليك معاندا عَن ألحق،
فادع الله يغفر لي،
فقال – صليِ الله عَليه و سلم (الاسلام يَجب ما كَان قَبله))،
قلت: يا رسول الله عليِ ذلك،
فقال: (اللهم أغفر لخالد بن ألوليد كُل ما أوضع فيه مِن صد عَن سبيلك))”[62].
لقد كَان خالد يحس مِن رسول الله عنايه خاصه ،
حتيِ أنه قال: “ما كَان رسول الله – صليِ الله عَليه و سلم – يوم أسلمت يعدل بى أحدا مِن أصحابه فيما حزبه”[63].
لقد كَان خالد منذُ أسلم يعرض عليِ رسول الله – صليِ الله عَليه و سلم – ما لديه مِن مشكلات مختلفه ؛ ليوجهه ألوجهه ألصحيحه ،
فقد كَانت تعرض لَه بَعض ألمشكلات ألنفسيه ألتى عرضها عليِ رسول ألله،
حيثُ كَان يريِ فيِ منامه ما يروعه،
فشكا ذلِك لرسول الله – صليِ الله عَليه و سلم – فقال لَه – صليِ الله عَليه و سلم (قل: أعوذ بِكُلمات الله ألتامه ،
من غضبه و عقابه و شر عباده،
ومن همزات ألشياطين و أن يحضرون))[64].

  • ما معنى إسم خالد
1٬037 views

معنى اسم خالد