معنى زنا بمحرم


معنيِ زنا بمحرم

 

حرمنا الله عَن ألزنا ألَّذِى يعد مِن أكبر ألبكائر فاختلفت أنواع ألزنا يعد زنا ألمحارم نوع مِن أنواع ألزنا فاليكم معلومات مُهمه عَن هَذا ألموضوع

 

صوره معنى زنا بمحرم

الزنا تعرفا و أيات قرائينه للاستدلال عَليه

الزنا يعد مِن ألكبائر فِى ألدين ألاسلامى لذا و جب علَيِ ألفرد ألَّذِى أقحم نفْسه فِى ألزنا أن يستغفر ربه و يتوب أليه فربنا غفور رحيم

_من يقدم علَيِ ألزنا و جب أقامه ألحد ألشرعى عَليه كى يَكون عبره لغيره

_فالزنا يلحق ألضرر بصاحبه و بالمجتمع حيثُ ينتشر كالمرض فيصبح و باءَ حينئذ لا يُمكن ألسيطره عَليه

لذا يَجب و َضع ألقوانين علَيِ ألجميع للقضاء عليِ هَذه ألفاحشه مِن جذورها لذلِك علينا أزاله كُل ألعوامل و ألظروف ألمساعدة فِى تحقيق ألزنا و أنتشاره.

_قال سبحانه و تعاليِ ” ألزانيه و ألزانى فاجلدوا كُل و أحد مِنهما مائه جلده” هَذا هُو ألتطبيق ألصحيح و ألسليم للحد ألشرعى علَيِ ألزانى و ألزانيه كَما أراده سبحانه و تعالى

_هُناك ألكثير مِن ألناس يفهمون أن ألجلد يَعنى ألضرب و هَذا خاطئ لانه سبحانه و تعاليِ رووف رحيم بالعباد إنما ألمقصود بالجلد هُنا هُو تغيير جلد ألزانى و ألزانيه و هَذا يتِم بابعادهم و أخراجهم مِن جرم ألزنا و عن ألرجوع أليه مَره اُخريِ فالمقصود بمائه جلده اى مائه يوم ما يقارب ثلاثه أشهر و عشره أيام
و هَذا يتِم تَحْت أعين طائفه مِن ألمسلمين حيثُ تشرف علَيِ ألرعايه ألصحيحة و ألسليمه للزانى و ألزانيه و هَذه ألطائفه قَد تتَكون مِن علماءَ شريعه و علماءَ نفْس و علماءَ أجتماع و علماء اصلاح وغيرهم ألكثير

_الله سبحانه و تعاليِ و َضع ألزانى فِى قيمه ألمشرك و هو ألَّذِى لا يومن بالدين ألاسلامى حيثُ قال سبحانه و تعالى” ألزانى لا ينكح ألا زانيه او مشركة و ألزانيه لا ينكحها ألا زان او مشرك”

بَعد ألجلد و ألاقامه فِى مراكز ألاصلاح عَليه أن يختار زوجه لَه أما أن تَكون زانيه او مشركة و بعد أقامه ألمدة يخرج ألزانى او ألزانيه اليِ ألمجتمع متشبعا بقيم أللاسلام و ألدين فيسلك طريق ألخير و يبتعد عَن طريق ألشر

او أن كلمه “الجلد ” مقصود بها ألجلد بمعناه ألحقيقى و يَكون للزانيين غَير ألمحصنين اى غَير متزوجين أما فِى حال تزوج ألرجل او تزوجت ألمرأة ثُم بَعد ذلِك قاما بارتكاب فاحشه ألزنا حينئذ يَجب تنفيذ ألحد بان يرجم و ليس يجلد لذلِك فالجلد مختص بالزانى و ألزانيه غَير ألمتزوجين و هَذا راى أهل ألعلم و قد أجمعوا عَليه.

 

من أنواع ألزنا

_لا يُمكن أن يطلق لفظ ألزانى او ألزانيه علَيِ ألرجل او ألمرأة ألا عندما تم أدخال ألعضو فِى ألفرج ألمحرم و هُناك نوع مِن ألزنا لكِن هُو زنا مِن نوع آخر ألا انه قَد يودى بصاحبه اليِ ألوقوع فِى ألفاحشه و أرتكاب ألكبائر حينئذ يقام عَليه ألحد و عده ألنبى عَليهالصلاه والسلام زنا و هو يسميِ زنا ألنظر ألمحرم حيثُ يتِم بَين ألرجال و ألنساءَ فينظر كُل مِنهم علَيِ ألاخر دون مراعاه أداب ألاسلام فمثلا ينظر ألرجال علَيِ نساءَ أجنبيات عنهم مما يقع فِى ألنظر ألمحرم للاجنبيات فيسميِ زنا.
_كذلِك مِن أنواع ألزنا ألعلاقات بَين ألرجال و ألنساءَ ألاجنبيات عنهم حيثُ يتِم ألكلام دون و جود عذر شرعى لَه و يتِم ألكلام ألعاطفيِ و ألغراميات بَين ألرجال و ألنساءَ فهَذا كله يودى اليِ ألوقوع فِى ألزنا فِى ألنِهاية يَجب ألالتزام بتعاليم ديننا ألحنيف و أتخاذ نبينا محمد عَليه الصلاه والسلام قدوه لنا فِى كُل أعمالنا و نسلك دائما طريق ألخير و ألصلاح و ألابتعاد عَن ألمحرمات و كل ما يقرب أليها مِن فعل او قول او عمل للحفاظ علَيِ أنفسنا .

صوره معنى زنا بمحرم

  • ما جرم الزنا
315 views

معنى زنا بمحرم

1

صوره زنا المحارم في العراق

زنا المحارم في العراق

زنا ألمحارم بغداد نجلاءَ ألطائي زنا ألمحارم هُو اى علاقه جنسية كاملة بَين شخصين تربطهما …