مقالات العريفي

مقالات العريفي

صور مقالات العريفي

حيآة الصالحين هِيِ الحيآة الحقيقيه
.
فعباده الله.
هيِ الحيآة الَّتِيِ خلقت لجلها
.

ووجدك الله لها

فيِ لذه للحيآة

ذا كنتتشعر فِيِ كُل لحظه مِنها

نك

عدو لله

متتبع للشهوات

واقع فِيِ المحرمات

وربك الَّذِيِ يطعمك

ويسقيك

وذا مرضت فَهو يشفيك

وهو الَّذِيِ يميتك ثُم يحييك

بل
.

كل شعره مِن شعراتك

وذره مِن ذراتك

لا تتحرك لا بذنه

ومن صدق لله فيتوبته
.

تحَول بَعدها لِيِ جنديِ مِن جنود هَذا الدين

يمر بالمعروف وينهيِ عنالمنكر
.
ويحمل هُم السلام
.

ولقد كَان صحاب رسول الله صليِ الله عَليهوسلم يبسط حدهم يده فيبايع محمدا صليِ الله عَليه وسلم
.

ثم يستشعر نه بهذهالبيعه صبح جنديا يعمل لهَذا الدين
.
ذكر ابن سحاق وصل القصه فِيِ البخاري
.

ن النبيِ صليِ الله عَليه وسلم

لما تمكن فِيِ المدينه
.
بد يبعث صحابهليِ ما حوله مِن القريِ والوديان

يدعون الناس لِيِ السلام
.

فبعث حد الصحابه لِيِ واديِ نعمان قرب الطائف
.

فلما وصل ذلِك الصحابيِ ليهم

فذا عراب فيبواديهم

لا يعقلون مِن الحيآة لا بلهم وغنمهم
.

فدعاهم لِيِ الله

وبانلهم الدين

فعرضوا
.

صور مقالات العريفي
فانطلق رجل مِنهم لِيِ المدينه

لينظر فِيِ خبر هَذا النبي
.
انطلق الرجل عليِ ناقته

حتيِ وصل لِيِ المدينه
.

ثم دخلها

وقبل يصيحبين الناس ين ابن عبد المطلب

ين ابن عبد المطلب
.

فدله رجل عليِ المسجد

فتوجه ليه
.
فبينما رسول الله صليِ الله عَليه وسلم جالسا مَع صحابه يوما

ذ قَبل العرابيِ الجلد
.

وقد جعل شعره جديلتين
.

فناخ بعيره عليِ بابالمسجد

فعقله

ثم دخل المسجد

وقال
وصاح بالناس يكم ابن عبد المطلب؟فقال رسول الله صليِ الله عَليه وسلم ” نا ابن عبد المطلب ”
..
فقال محمد فقال ” نعم ”
.
فقال يا ابن عبد المطلب نيِ سائلك

ومغلظ عليكفيِ المسله

فلا تجدن فِيِ نفْسك علي

فقال صليِ الله عَليه وسلم ” لا جد فِيِ نفْسيفسل عما بدا لك ”
.

فقال مِن رفع السماءَ قال الله

قال فمن بسط الرض قال الله
.
قال فمن نصب الجبال قال الله

قال فسلك بالذيِ رفعالسماء
..

وبسط الرض

ونصب الجبال

لله بعثك لينا رسولا قال ” اللهم نعم ”

قال فنشدك الله

لله مرك ن نعبده لا نشرك بِه شيئا
.

وننخلع هَذه النداد الَّتِيِ كَان باؤنا يعبدون فقال رسول الله صليِ الله عَليه وسلم ” اللهم نعم ”

ثم جعل يذكر فرائض السلام فريضه
.

فريضه لله مرك ن نصليخمس صلوات لله مرك ن نزكيِ موالنا لله مرك ن نصوم ويعدَد فرائضالسلام

والنبيِ صليِ الله عَليه وسلم يقول اللهم نعم
.

حتيِ ذا فرغ قال

فنا ضمام بن ثعلبه خو بنيِ بكر بن سعد

ونيِ شهد ن لا لَه لا الله

وشهد ن محمدا عبده ورسوله

وسؤديِ هَذه الفرائض

وجتنب ما نهيتنيِ عنه

لازيد ولا نقص
.

ثم انصرف خارِجا مِن المسجد

راجعا لِيِ بعيره
.
فقالرسول الله صليِ الله عَليه وسلم حين وليِ ” ن يصدق ذُو العقيصتين

يدخل الجنه ”

ثم تيِ بعيره

فطلق عقاله

وانطلق عَليه حتّى قدم عليِ قومه
.
فاجتمعواعليه

فكان ول ما تكلم بِه ن قال بئست اللات والعزى
.
فقالوا مه ياضمام

اتق البرص

والجنون

والجذام
.

قال ويلكم

نهما ما يضران ولاينفعان

ن الله قَد بعث رسولا

ونزل عَليه كتابا استنقذكم بِه مما كنتم فيه

ونيِ شهد ن لا لَه لا الله

ون محمدا عبده ورسوله

ونيِ قَد جئتكم مِن عندهبما مركم بِه ونهاكم عنه
.

فما زال بقومه

يدعوهم

ويستنقذهم مِن النار
.
حتيِ ما غابت الشمس ذلِك اليوم

وفيِ قومه حد كافر
.

فهل نجد عِند التائبين اليوم

مثل هَذا الحماس

فيِ نشر الدين

ومناصره عنالمؤمنين
.

كم مِن تائب كَان فِيِ جاهليته رسا فِيِ المنكرات

والدعوه لىالشهوات
.
لكنه بَعد توبته

وصلاحه واستقامته

صبح ذيلا بَعد ن كَان رسا
.

راجلا بَعد ن كَان فارسا

عجبا جبار فِيِ الجاهليه خوار فِيِ السلام؟!!

لا ينفع السلام ولا المسلمين

لا فِيِ دعوه

ولا صلاح
.ولا تعليم جاهل
.
و نصح غافل!!!..

د.محمد العريفي

407 views

مقالات العريفي