مقال شخصي عن التفاول

مقال شخصيِ عَن التفاول

 

مقالات شخصيه عَن تفاؤل الانسان فِيِ الحياه

 

 

صور مقال شخصي عن التفاول

يعتبر التفاؤل والمل تعبيرا صادقا عَن الرؤية اليجابية للحياة
فالمتفائل ينظر للحيآة بمل وايجابية للحاضر وللمستقبل
فالتفاؤل يولد الطاقة
ويحفز الهمم
ويدفع لِيِ العمل
ويساعد عليِ مواجهة الحاضر
وصنع المستقبل
التفاؤل هُو القدرة عليِ النجاز
والاستفادة مِن النجاحات السابقة وهَذا يقودنا اليِ زراعة التفاؤل فِيِ ذاتنا
ابتسم فن كُل شخص تقابله يحمل عباءَ ثقيلة
لا تيس ذا تعثرت قدامك فسوفَ تخرج مِن عثراتك ونت كثر تماسكا وقوة
والله مَع الصابرين
احيانا يغرقنا الحزن حتّى نعتاد عَليه،

صور مقال شخصي عن التفاول

 

وننسيِ ن هُناك شياءَ فِيِ الحيآة يُمكن ن تسعدنا ومن همها التفاؤل
فقد مِثل لنا رسولنا الكريم التفاؤل فِيِ عدة شكال ومن همها: التفاؤل بالخير
كَما جاءَ فِيِ الحديث: تفاءلوا بالخير تجدوه وما كثر مِثلة المل والتفاؤل فِيِ سيرة رسول الله صليِ الله عَليه وسلم
وسير صحابه وما كثرها يضا عليِ امتداد التاريخ السلاميِ والبشريِ البعيد والقريب ونذكر مِنها عليِ سبيل المثال،مساعدة الخرين عليِ سعاد نفْسهم
وتنوير مجالات حياتهم
لن التفاؤل يجعل مِن الحيآة سلوبا يتحدث
فَهو مقرون بالسعادة كَما ن السعادة لاتتيِ بمفردها
نحن مِن نصنع السعادة لنفسنا
جانب خر مِن العبارات الَّتِيِ تساعدك عليِ صنع التفاؤل تكرار عبارات القدرة عليِ النجاز والنجاح
مع الابتعاد عَن التذمر بالظروف المحيطة بك والاستفادة مِنها لصالحك،و استرجاع حداث قَد انتهت وطواها الزمن
فتذكر ن لديك حيآة واحده فَقط فعشها بِكُل لحظاتها
فالمتفائلون فِيِ الحيآة يفكرون بهَذه الطريقة: نيِ ستطيع سوفَ نجح نيِ قادر
بل المتذمرون يفكرون بهَذه الطريقة: ليت المر كَان كذلِك نيِ لا ستطيع ن كون كذلك
فالكثير مِن الناس لايعطون التفاؤل حقه
يفشلون مَرة وينتهيِ المر عندها.
عليك ن تجيد لغة التسامح لتعيش متفائلا
فلا تحزن ذا فشلت مادمت تحاول الوقوف عليِ قدميك مِن جديد
صحيح نه يُوجد نسان فاشل ولكن يُوجد خر بد مِن القاع وبقيِ فيه
فالفشل ليس نِهاية الطريق ولكن التفاؤل بحد ذاته بِداية حيآة جديدة مليئة بالنجاحات والمل
وخيرا المل والتفاؤل قوة
واليس والتشاؤم ضعف
فبتسم للحياة!!.

 

  • صور عن صباح التفائل
  • قصه مقال شخصي
  • كلام في صور يحفز التفاؤل
التفاول شخصي مقال 1٬019 views

مقال شخصي عن التفاول