مقال عن حقوق الانسان والتربيه

مقال عن حقوق الانسان و التربيه

للانسان العديد من الحقوق الذي يجب ان يكون على و عي تام و دراية كافية بهذه الحقوق لذا يجب تربية الطفل و تعويدة على ان له حق و اليوم نقدم لكم مقالة عن حقوق الانسان تابعوها معنا

صور مقال عن حقوق الانسان والتربيه

ان قيم حقوق الانسان هي ثمرة تفاعل و تواصل الحضارات و الثقافات عبر التاريخ و حصاد كفاح كافة الشعوب ضد كافة اشكال الظلم و القهر الداخلى و الخارجي.

 

و بهذا المعنى فهي ملك للبشرية جمعاء.

 

و في هذا الاطار لا عالمية مبادئ حقوق الانسان و على الترابط الوثيق بين الحقوق المدنية و السياسة و الاقتصادية و الاجتماعية و الثقافية و الحقوق التضامنيه،

 

و على اعتمادها المتبادل على بعضها البعض و عدم قابليتها للتجزئه،

 

وان حقوق المراة هي جزء اصيل من منظومة حقوق الانسان.

 

كما ان الخصوصية الثقافية و الحضارية التي ينبغى الاحتفاء بها باعتبارها حقا من حقوق الانسان هي تلك التي ترسخ شعور الانسان بالكرامة و المساواه،

 

و تعزز مشاركتة في ادارة شوون بلاده،

 

و تنمى لدية الاحساس و الوعى بوحدة المصير مع الانسان في كل مكان و لا تتخذ ذريعة لتهميش المراة و تكريس الوضع المتدنى لها،

 

و اقصاء الاخر بسبب اي اعتبارات دينية او ثقافية او سياسية او التملص من الالتزام بالمواثيق الدوليه.

والتعليم و التربية على حقوق الانسان ما زال في بدايتة ببلادنا،

 

اذ ما زلنا في بداية الدرب و طور بلورة استراتيجية في هذا الصدد و اعداد البنية التشريعية و القانونية و التنظيمية و الهيكلية لهذا النوع من التعليم و التربية لذا يكتسى موضوع التعليم و التربية على حقوق الانسان اهمية بالغة بالنسبة لكافة المواطنين و لمستقبل الاجيال في الظروف الراهنة التي اصبحت فيها حقوق الانسان ركنا اساسيا في بناء المجتمع و ديمومته.

لكن ماذا نعنى بتعليم حقوق الانسان

 

ان تعبير تعليم حقوق الانسان يعني كل سبل التعلم التي تودى الى تطوير معرفة و مهارات و قيم حقوق الانسان.

 

و يتناول تعليم حقوق الانسان تقديم المتعلم و فهمة لهذه الحقوق و مبادئها التي يشكل عدم مراعاتها مشكلة للمجتمع .

 

 

و يعني هذا التعليم بالجمع بين النظر الى المحيط،

 

و يركز بالضرورة على الفرد من منظور اكتسابة المعرفة و القيم و المهارات التي تتعلق بتطبيق و تكريس قيم حقوق الانسان في علاقة الشخص مع افراد عائلتة و مجتمعة مع اعتبار المضامين الاجتماعية و الثقافية و السياسية و الاقتصاديه.

وفى هذا الاطار تتجلي اهمية الدورات التدريبية و الفضاءات الاعلامية الخاصة بحقوق الانسان و الانشطة الحقوقية عموما.

ان التربية على حقوق الانسان هو فعل تربوى يومي طويل النفس و على و اجهات مختلفه.

 

انها تهدف بالاساس الى تكوين مواطنى الغد و اعين بحقوقهم و قادرين على الدفاع عنها و ممارستها.

 

و بذلك فهي مسوولية الكل بدون استثناء.

 

ان التربية على حقوق الانسان هي في الواقع حركة مدنية و اسعة النطاق.

انها في الجوهر مشروع تمكين الناس من الالمام بالمعارف الاساسية اللازمة لتحررهم من كافة صور القمع و الاضطهاد و غرس الشعور بالمسوولية تجاة حقوق الافراد و الجماعات و المصالح العامه.

وتشمل ثقافة حقوق الانسان القيم و البني الذهنية و السلوكية و التراث الثقافى و التقاليد و الاعراف المنسجمة مع مبادئ حقوق الانسان و وسائل التنشئة التي تنقل هذه الثقافة في البيت و المدرسة و العمل و الهيئات الوسيطة و وسائل الاعلام.

ان احترام حقوق الانسان هو مصلحة عليا لكل فرد و جماعة و شعب و الانسانية جمعاء،

 

باعتبار ان تمتع كل فرد بالكرامة و الحرية و المساواة هو عامل حاسم في ازدهار الشخصية الانسانية و في النهوض بالاوطان و تنمية ثرواتها المادية و البشرية و في تعزيز الشعور بالمواطنة كاملة غير منقوصه.

فلا يكفى ترديد مبادئ حقوق الانسان و انتظار من الناس ان تتبناها،

 

بل يجب ربط هذه المبادئ بالحياة اليومية و الثقافات المحلية لتبيان ان تبنيها سيساعد في تحسين التواصل و التفاهم و التسامح و المساواة و الاستقامه.

 

فلا يمكن تعليم حقوق الانسان في فراغ،

 

بل لا مناص من تعليمها من خلال تطبيقها و تكريسها مباشرة على ارض الواقع و في هذا الصدد ان تعليم حقوق الانسان في فراغ دون ربطة بالواقع المعيش من شانة ان يودى الى التعرف السطحى على حقوق لا يمكن تحقيقها حاليا الشيء الذى قد يودى بدورة الى عكس المنتظر.

وهناك عدة مناهج يمكن اعتمادها لتكريس حقوق الانسان و نشرها.

 

و من ضمنها الاخلاق و التربية الوطنية و التربية على المواطنة و التربية ذات البعد العالمي و التربية على التعامل مع و سائل الاعلام و الارتقاء بحقوق الانسان و الدفاع عنها و المنهج المعتمد على الثقافة العامه.

ومنهج الاخلاق و التربية الوطنية يعتمد على اعداد الاطفال للعب دور المواطن عبر تعليمة الحقوق و الواجبات،

 

و اعتبار لكون الاخلاق و التربية الوطنية توسس للتربية على المواطنه.

صور مقال عن حقوق الانسان والتربيه

 

  • مقال عن حقوق المواطن

697 views

مقال عن حقوق الانسان والتربيه