مكان وجود المراره في الجسم

مكان و جود ألمراره فِى ألجسم

 

تعد ألمراره و أحده مِن أجزاءَ جسم ألانسان حيثُ أن لكُل جُزء مهاهمه ألَّتِى لا يستطيع عضو آخر ألقيام بها فاليكم موضوع أليَوم عَن مكان ألمراره و ما هِى و ظيفتها فِى جسم ألانسان

 

صور مكان وجود المراره في الجسم

 

ملف هام جداً عَن مكان ألمراره و وظيفتها فِى ألجسم:

المراره ألحويصله ألمراريه هِى جُزء مِن ألجهاز ألهضمى تقع علَيِ مقربه مِن ألكبد و تختص بتركيز و تخزين ألعصاره ألمراريه ألَّتِى يفرزها ألكبد باستمرار لهضم ألدهون فِى ألطعام.
و يفرز ألكبد ألعصاره ألمراريه باستمرار ف

تنتقل مِن ألقنآه ألمراريه ألكبديه اليِ ألقنآه ألخاصه بالحويصله ألمراريه حيثُ يتِم تركيزها بامتصاص ألماءَ مِنها و تنقبض ألعضلات ألموجوده فِى جدار ألمراره لتفرز هَذه ألعصاره فِى حاله تناول ألانسان مواد دهنيه فتنساب ألعصاره مِن قنآه ألحويصله ألمراريه اليِ ألقنآه ألمراريه ألعامه اليِ ألاثنيِ عشر حيثُ ألطعام ألمطلوب هضمه.

فما هِى ألمراره و ما هُو تركيبها و وظيفتها و ما هِى أسباب تَكون ألحصوات بها و كيف يتِم تشخيص و علاج أمراضها و

التهاباتها؟
المراره .
.
التركيب و ألوظيفه .

المراره كيس عضلى صغير يقع تَحْت ألكبد فِى ألمنطقه ألعليا أليمنيِ مِن ألبطن ذُو فَتحه و أحده مِن ألأعليِ تربطها بانبوب قصير متفرع مِن قنآه طويله تاتى مِن ألكبد و حتيِ ألجُزء ألاول مِن ألامعاءَ ألدقيق او ما يسميِ بالاثنيِ عشر.
أنها قنآه تربط ثلاثه أعضاءَ مِن جسم ألانسان،
هى ألكبد

والمراره و ألامعاءَ ألدقيقه فيا تريِ ما فائده هَذه ألشبكه مِن ألانابيب و ماذَا تنقل و ما هُو دورها
تفرز خلايا ألكبد و بشَكل مستمر سائل لزج ذُو لون ذهبى مائل للاخضرار و طعمه مر يسميِ بالعصاره ألصفراويه و ينتقل هَذا ألسائل عَبر ألانبوب ألواصل بَين ألكبد

والامعاءَ للامعاءَ ليقُوم بدور مُهم فِى هضم و أمتصاص ألمواد ألدهنيه أثناءَ و صول ألطعام اليِ ألامعاء.
اما ماعدا ذلِك ،

اى بَين ألوجبات فإن هَذا ألسائل لا يستطيع ألمرور اليِ ألامعاءَ فلابد مِن و جود مكان يتجمع فيه و ذلِك ألمكان هُو كيس ألمراره ألَّتِى تَقوم بتجميع و تخزين ألعصاره ألصفراويه و تزيد مِن تركيزها.

ورغم أن سعه ألمراره اقل مِن أن تَحْتوى خمسه لترات مِن ألعصاره ألصفراويه و هى ألكميه ألَّتِى تفرزها ألكبد يوميا مِن هَذا ألسائل،
فللمراره ألقدره علَيِ أمتصاص ألماءَ مِن ألعصاره ألصفراويه عَبر جدرأنها و ألاحتفاظ بمكونات ألعصاره ألصفراويه ألاساسيه ،
اى تزيد مِن تركيزها

.

 

المراره .
.
الخازن ألامين للعصاره ألصفراويه
كيف تعيد ألمراره ألعصاره ألصفراويه للامعاء؟
عندما ياكل ألانسان و يصل ألطعام للامعاءَ ،

يقُوم ألغشاءَ ألمبطن للامعاءَ باخبار ألمراره بحاجته للعصاره ألَّتِى أحتفظت بها و يتِم ذلِك عَبر رساله كيميائيه فوريه تتمثل فِى هرمون ألكوليسيستينين ألَّذِى يفرزه ألغشاءَ ألمبطن للامعاءَ و ينتقل عَبر ألدم اليِ ألمراره .
وعندما تصل

الرساله للمراره تَقوم بالانقباض تساعدها فِى ذلِك ألطبقه ألعضليه ألَّتِى تغلفها و تفرغ محتواها مِن ألعصاره ألصفراويه عَبر ألانبوب ألواصل بينها و بين ألامعاء.
وهُناك حارس عضلى يحرس ألفتحه ألاخيره للانبوب ألصفراوى ألَّتِى تربط هَذه ألقنآه بالامعاءَ يَكون دائما مغلقا و لا يفَتح ألا إذا و صل ألطعام للامعاءَ ليسمح بمرور ألعصاره ألصفراويه ألَّتِى أفرغتها ألمراره و كذلِك ألعصاره ألاتيه مِن ألكبد.
هل يستطيع ألانسان مشاهده ألعصاره ألصفراويه ؟
عندما تنتقل ألعصاره ألصفراويه اليِ ألامعاءَ فأنها تَقوم بدور مُهم فِى هضم

وامتصاص ألمواد ألدهنيه و ألكلسترول و كذلِك أمتصاص ألفيتامينات ذَات ألذوبان ألدهنى A , K , D , E و أثناءَ مرورها فِى ألمعى ألدقيق و ألغليظ تتعرض ألعصاره ألصفراويه اليِ تفاعلات ينتج عنها تغير لونها اليِ ألاصفر ألمائل للون ألبنى بدلا مِن ألاصفر ألمائل للون ألاخضر و هَذا أللون هُو ألَّذِى يكسب لون ألبراز أللون ألاصفر ألبنى أما فِى حالات ألاسهال فانه قَد لا يُوجد و قْت لتحَول لون ألعصاره فنجد لون ألبراز قَد يَكون أخضرا كَما فِى أسهال ألاطفال.
كَما يستطيع ألشخص مشاهده ألعصاره ألصفراويه عندما يصاب ألمريض بقيء شديد يودى بَعد أفراغ محتويات ألمعده اليِ نزول سائل أصفر مر و هو سائل ألعصاره ألصفراويه .
امراض و ألتهابات ألمراره

فيِ بَعض ألاحيان يتبلور ألسائل ألصفراوى إذا تراكم و ركد داخِل ألمراره ،
مما يودى اليِ تَكون حصيِ صغيره ينمو و يكبر حجْمها.ويتَكون معظم ألحصيِ ألصفراويه عندما تزيد كميه ألكولسترول بدرجه تتجاوز بكثير ألمكونات ألأُخريِ للصفراء.

التهاب ألمراره ألحاد
ونعنى بِه حدوث ألتهاب حاد فِى ألمراره و جدرانها،
وعاده ما يَكون بسَبب و جود حصآه أدت اليِ أنسداد ألقنآه ألواصله مِن ألمراره و حتيِ ألانبوب ألصفراوى ألعام و يسميِ ذلِك بالتهاب ألمراره ألحصوى ألحاد و يحدث ذلِك فِى حوالى 90 مِن حالات ألتهاب ألمراره بينما يَكون سَبب أل10 ألمتبقيه أسباب نادره اُخريِ مِثل ألتهاب ألمراره بجرثومه ألسالمونيلا.
العوامل ألمساعده لالتهاب ألمراره ألحصوى ألحاد

1 مرض ألسكرى 2 ألحمل-3 زياده ألوزن و كذلِك ألفقدان ألسريع للوزن 3 – تعرض ألشخص لعمليات جراحيه 4 أصابه ألجسم بالتهاب جرثومى حاد 5 أمراض ألقلب 6 فقر ألدم ألمنجلى 7 أمرض ألايدز

الاعراض و ألعلامات
يصاب حوالى ثلث مرضيِ حصوات ألمراره بنوبات ألتهاب ألمراره ألحاد .

1.
الم حاد شديد فِى ألمنطقه أليمنيِ أعلىالبطن قَد يصل اليِ مفصل ألكتف ألايمن .
(وما يفرق ألم ألتهاب ألمراره ألحاد عَن ألمغص ألمرارى هُو أستمرار ألالم لأكثر مِن 6 ساعات فِى حاله ألتهاب ألمراره ألحاد و شده ألغثيان و ألقيء و ألاعياء)

2.
ارتفاع قلِيل فِى درجه ألحراره قَد يَكون موجودا

3.
غثيان و قيء

4.
فحص ألسريرى للمريض يظهر ألم عِند ألضغط فِى ألمنطقه أليمنيِ اعليِ ألبطن و زياده درجه ألحراره و زياده نبضات ألقلب.

5.
فار ألعينين و ألجلد قَد يَكون موجودا فِى 15 مِن ألمرضى.
وجود علامه مرفيِ Murphy’s sign و تعنى عندما يوضع ألطبيب يده فِى ألمنطقه أليمنيِ اعليِ ألبطن ثُم يطلب مِن ألمريض أن ياخذ شهيق عميق فإن ألمريض لا يستطيع أكمال هَذا ألشهيق بسَبب ألالم و يَجب أن يَكون هَذا ألامر غَير موجودا ايضا فِى ألمنطقه أليسريِ اعليِ ألبطن.

وما تقدم ذكره مِن أعراض و علامات قَد لا يَكون موجودا فِى كبار ألسن او مرضيِ ألسكرى ألمصابين بالتهاب حاد فِى ألمراره فربما فَقط ألم خفيف فِى ألمنطقه أليمنيِ اعليِ ألبطن لذلِك يَجب أن يَكون هُناك حذر و مراعآه خاصه يَجب أن يقُوم بها ألطبيب عندما يَكون ألمريض كبيرا فِى ألسن.
وليس كُل ألم حاد فِى ألمنطقه أليمنيِ اعليِ ألبطن معناه و جود ألتهاب حاد فِى ألمراره .
اذ ألصعوبه ألَّتِى عاده ما يواجها طبيب ألباطنه هُو إذا كَان هَذا ألالم ألحاد فِى ألمنطقه أليمنيِ اعليِ ألبطن سَببه ألتهاب ألمراره ألحاد أم انه لاسباب اُخريِ عديده تسَبب مِثل هَذا ألالم ألامر ألَّذِى يجعل ألحاجه لعدَد مِن ألفحوصات ألمخبريه و ألاكلينيكيه مُهم جدا.
اذ هُناك بَعض ألامراض ألأُخريِ ألَّتِى تسَبب مِثل هَذا ألالم مِثل:

1.
قرحه ألمعده 2-المغص ألمرارى 3 ألتهاب ألكبد ألفيروسى ألحاد 4 ألتهاب ألبنكرياس ألحاد 5 حصوه ألكليه أليمنيِ و ألمغص ألكلوى ألحاد 6 أسباب اقل شيوعا مِثل ألتهاب ألكبد ألاميبى و جلطه ألقلب و جلطه ألقولون ألايمن و فقر ألدم ألمنجلي.

حصوات ألمراره ألاسباب و ألعلاج
تتَكون ألحصوات فِى عدَد مِن أعضاءَ ألانسان مِثل حصوات ألكليتين و حصوات ألمثانه و ألبروستات و ألغدد أللعابيه و كذلِك فِى ألمراره .
وحصوات ألمراره هِى تجمعات لاجسام صلبه ،
خشنه قَد تَكون صغيره جداً بحجم حبه ألذره و قد تَكون كبيره بحجم ألمراره نفْسها او باحجام مختلفه اُخريِ بَين هذين ألحجمين.

كيف تتَكون حصوات ألمراره ؟
العصاره ألصفراويه ألموجوده داخِل كيس ألمراره عباره عَن سائل مذاب فيه عدَد مِن ألاجسام ألصلبه مِثل ألسكر او ألملح ألمذاب فِى ألماءَ و هَذه ألاجسام ألصلبه هِى ألكلسترول و ألاملاح ألصفراويه و ألصبغات ألصفراويه .
فاذا زاد تركيز او كميه هَذه ألاجسام ألصلبه فأنها تترسب و تتجمع مكونه حصوات تماما كَما تريِ حبات ألسكر ألمرسبه أسفل كوب ألشاي.
وفيِ ألحاله ألطبيعيه فإن هَذه ألاجسام لا تترسب و لا تَكون حصوات و لكن فِى حاله زياده كميه هَذه ألاجسام فإن ذلِك يودى اليِ تَكون حصوات ألمراره .
فما هِى ألاسباب ألَّتِى تودى اليِ زياده تركيز هَذه ألمواد و بالتالى ظهور حصوات ألمراره ؟

1.
قله ميوعه ألعصاره ألصفراويه و زياده كثافتها بسَبب قله شرب ألسوائل او زياده أحتباسها فِى ألمراره بسَبب و جود بطء او قله فِى ألتفريغ ألمنتظم و ألسريع للمراره .

2.اصابه ألقنوات ألَّتِى تنقل ألعصاره ألصفراويه مِن ألكبد اليِ ألامعاءَ ببعض ألبكتريا مِثل بكتريا ألاشيرشيا كولاى Escherichia coli , او ببعض ألطفيليات.

3.الامراض ألَّتِى يزيد فيها تكسر خلايا ألدم ألحمراءَ تودى اليِ زياده نسبه ألاصابه بحصوات ألمراره نتيجه لزياده ألصبغات ألصفراويه ،
احديِ ألمواد ألَّتِى تنتج عَن تكسر ألخلايا ألحمراء.

العوامل ألمساعده للاصابه بحصوات ألمراره

1.
تصيب حصوات ألمراره عاده ألنساءَ اكثر مِن ألرجال.

2.
تزداد ألاصابه بحصوات ألمراره فِى ما بَعد سن ألاربعين.

3.
يزداد ظهور حصوات ألمراره عِند ذوى ألوزن ألزائد مقارنه بالناس ذوى ألوزن ألطبيعي.

4.
حبوب مَنع ألحمل ألَّتِى يزيد فيها تركيز ألاستروجين تزيد مِن فرص ألاصابه بحصوات ألمراره .

مديِ أنتشار حصوات ألمراره
تعتبر حصوات ألمراره مِن ألمشكلات ألصحيه ألشائعه ألانتشار فمثلا فِى ألولايات ألمتحده ألامريكيه يتِم تشخيص حوالى مليون حاله سنويا و يخضع حوالى نصف هَذا ألعدَد سنويا لاجراءَ عمليه جراحيه لازاله حصيِ ألمراره .

اعراض و علامات حصوات ألمراره
نستطيع تقسيم ألصوره ألاكلينيكيه لحصوات ألمراره اليِ أربعه أقسام:

1.
عدَم و جود أعراض و علامات
كثير مِن ألناس قَد يَكون لديهم حصوات بالمراره دون أن تسَبب لَهُم اى مشكلات صحيه و لا يتِم أكتشاف و جودها ألا أثناءَ ألفحص بموجات فَوق ألصوتيه او باشعه أكس للبطن لاسباب اُخريِ مِثل أمراض ألبطن ألاخرى.

2.
اعراض و علامات خفيفه
الم خفيف بَين ألحين و ألاخر فِى ألمنطقه أليمنيِ اعليِ ألبطن مَع أعراض مِثل عدَم ألارتياح للاطعمه ذَات ألمحتويِ ألدهنى و زياده أنتفاخ ألبطن مباشره بَعد ألاكل و ألاحساس بالشبع ألمبكر و ألغثيان ألخفيف.

3.
حاله ألتهاب ألمراره ألحاد
وفيِ هَذه ألحاله تودى حصآه ألمراره اليِ ألتهاب حاد بالمراره حيثُ يَكون هنالك ألم شديد و غثيان و قيء شديد.

4.
حاله ألتهاب ألمراره ألمزمن و هو يشبه اليِ حد ما ألاعراض و ألعلامات فِى ألحاله ألثانيه و لكن ألاعراض و ألعلامات تَكون اكثر بروزا و تُوجد علامات ألالتهاب ألمزمن فِى ألمراره .

كيف يتِم تشخيص حصوات ألمراره ؟

يعتبر جهاز فَوق ألموجات ألصوتيه ألجهاز ألمناسب لتشخيص حصوات ألمراره ذلِك لان بَعض حصوات ألمراره قَد لا تظهر باشعه أكس ألعاديه .

مضاعفات حصوات ألمراره

1.
التهاب ألمراره ألحاد و ألمزمن

2.انتقال ألحصآه اليِ ألقنآه ألناقله للصفراءَ مِن ألكبد اليِ ألامعاءَ مسببه أنسداد هَذه ألقنآه و بالتالى ظهور ألاصفرار ألانسدادى او ألتهاب غده ألبنكرياس ألحاد او ألمزمن.

3.قد تَكون حصآه ألمراره سَببا فِى تجمع ألصديد فِى ألمراره او أنفجار جدارها

ارجو أن أكون ألميت بِكُل جوانب ألموضوع .

 

صور مكان وجود المراره في الجسم

 

 

 

  • مكان المراره في الجسم
  • المرارة في الجسم
  • مكان المرارة
  • مكان النراره
  • موقع المرارة في الجسم
  • موقع المرارة في جسم الانسان
5٬581 views

مكان وجود المراره في الجسم