مواصفات الزوجة الصالحة

مواصفات الزوجه الصالحه

صور مواصفات الزوجة الصالحة

لما كَانت الدنيا مرحله لِيِ الخره
يبتليِ المرء فيها لتنظر عماله فيجازيِ عَليها يوم القيامه
كان لزاما عليِ المسلم العاقل ن يتحريِ فِيِ دنياه كُل ما يعينه عليِ تحصيل السعاده فِيِ خراه
وهم معين ووليِ نصير هُو الصاحب الصالح
والذيِ يبد بالمجتمع المسلم الَّذِيِ يعيش فيه
ثم باختيار الصديق التقيِ كَما مر النبيِ صليِ الله عَليه وسلم لا تصاحب لا مؤمنا رواه بو داود 4832 وحسنه اللبانيِ فِيِ صحيح الجامع

ثم ينتهيِ باختيار الزوجه الصالحه الَّتِيِ يتوسم فيها ن تَكون خير معين ورفيق لِيِ السعاده البديه فِيِ الجنه عِند الله سبحانه وتعالى

وتوسم صلاح الزوجه لا بد ن يتمثل فِيِ جميع جوانب الحيآة
فَهيِ الَّتِيِ يظن فيها ن تحفظ نفْسها وعرضها فِيِ حضوره ومغيبه
وفيِ الصغير والكبير

يقول سبحانه وتعاليِ فالصالحات قانتات حافظات للغيب بما حفظ الله النساء/34
وهيِ الَّتِيِ تتحليِ بالخلق الحسن
والدب الرفيع
فلا يعرف مِنها بذاءه لسان ولا خبث جنان ولا سوء عشره
بل تتحليِ بالطيب والنقاءَ والصفاءَ
وتتزين بحسن الخطاب ولطف المعامله
وهم مِن ذلِك كله ن تتقبل النصيحه وتستمع ليها بقلبها وعقلها
ولا تَكون مِن اللواتيِ اعتدن الجدال والمراءَ والكبرياء

قال الصمعيِ خبرنا شيخ مِن بنيِ العنبر قال كَان يقال النساءَ ثلاث فهينه لينه عفيفه مسلمه
تعين هلها عليِ العيش ولا تعين العيش عليِ هلها
وخريِ وعاءَ للولد
وخريِ غل قمل
يضعه الله فِيِ عنق مِن يشاءَ
ويفكه عمن يشاء

وقال بَعضهم خير النساءَ الَّتِيِ ذا عطيت شكرت
وذا حرمت صبرت
تسرك ذا نظرت
وتطيعك ذا مرت

وهيِ الَّتِيِ تحافظ عليِ صلتها بربها
وتسعيِ دوما فِيِ رفع رصيدها مِن اليمان والتقويِ
فلا تترك فرضا
وتحرص عليِ شيء مِن النفل
وتقدم رضيِ الله سبحانه عليِ كُل ما سواه.
وفيِ ذلِك يقول النبيِ صليِ الله عَليه وسلم فاظفر بذَات الدين تربت يداك رواه البخاريِ 4802 ومسلم 1466)

 

صور مواصفات الزوجة الصالحة
والمَره الصالحه هِيِ الَّتِيِ تريِ فيها مربيه صادقه لبنائك
تعلمهم السلام والخلق والقرن
وتغرس فيهم حب الله وحب رسوله وحب الخير للناس
ولا يَكون همها مِن دنياهم فَقط ن يبلغوا مراتب الجاه والمال والشهادات
بل مراتب التقويِ والديانه والخلق والعلم

وبجانب ذلِك كله
ينبغيِ ن يختار المسلم الزوجه الَّتِيِ تسكن نفْسه برؤيتها
ويرضيِ قلبه بحضورها
فتمل عَليه منزله ودنياه سعه وفرحا وسرورا

عن بيِ هريره رضيِ الله عنه قال قيل يا رسول الله يِ النساءَ خير قال الَّتِيِ تسره ذا نظر ليها
وتطيعه ذا مر
ولا تخالفه فِيِ نفْسها ولا فِيِ ماله بما يكره
رواه حمد 2/251 وحسنه اللبانيِ فِيِ “السلسله الصحيحه ” 1838)
قيل لعائشه رضيِ الله عنها يِ النساءَ فضل فقالت الَّتِيِ لا تعرف عيب المقال
ولا تهتديِ لمكر الرجال
فارغه القلب لا مِن الزينه لبعلها
والبقاءَ فِيِ الصيانه عليِ هلها

انظر “محاضرات الدباء” الراغب الصفهانيِ 1/410 وعيون الخبار لابن قتيبه 1/375)
ويمكنك الاستفاده مِن سؤال رقم 6585
(8391
(26744
(83777)
والله علم

1٬607 views

مواصفات الزوجة الصالحة