موضوع تعبير عن الشباب مقال للشباب

موضوع تعبير مميز عن الشباب عن ودورهم في بناء الامة فاعداء الاسلام لا يالون جهدا في محاولاتهم لتدمير مستقبل الامة الاسلامية بتدميرهم لروح الفعل« في نفوس شبابها لذا فنحن نحتاج من الدعاة الى ان يطوروا و سائلهم حتى تصل الىالشباب على اختلاف مستوياتة و تفاوت طبائعة فالشباب يحتاج الى البديل الاسلامي لكل ما يجد امامة على ان يكون جذابا و معالجا لهمومة و مشكلات عصره

صور موضوع تعبير عن الشباب مقال للشباب

لاهمية دور الشباب فى بناء الامة فان اعداء الاسلام لا يالون جهدا في محاولاتهم لتدمير مستقبل هذه الامة بتدمير روح الفعل في نفوس شبابها عن طريق منافذ الفساد التي يحاولون ترسيخها في مجتمعاتنا،

 

اذ علموا ان تحطيم الشباب المسلم يعني تحطيم امة الاسلام،

 

و للاسف لقد نجحوا لدرجة ليست بالقليله،

 

و لكن الى حين ان شاء الله،

 

لم لم نسال انفسنا عدة اسئلة لعلنا نستقرىء بين سطور الاجابة ما ينير لنا الطريق حول هذه القضية فمثلا
لماذا تولى الدولة المتحضرة رعايه الشباب اهمية قصوي في برامجها التنمويه؟
ما الدور الذى يلعبه الشباب فى بناء حضارات الامم،

 

و دفع عجلة تقدم الشعوب؟
هل اكد الاسلام على دور الشباب؟
ما المسوولية التي يتحملها الشباب العربي اليوم،

 

و ما و اجبهم تجاة مجتمعاتهم و امتهم؟

صور موضوع تعبير عن الشباب مقال للشباب

الشباب كنوز الوطن المخبوءة لايام القحط،

 

و سيوفة المشرعة في و جة اعدائة المتربصين،

 

و يدة القوية في البناء و التنميه……
وما من امة على و جة الارض الا و تتعهد هذا الغرس الطيب بكل ما توتي من امكانيه،

 

تغذية بالعلم،

 

و تسقية مكارم الاخلاق،

 

و تقومة بتعاليم الدين الحنيف،

 

لان الحصاد لابد ات،

 

فاما الغلال الوفيرة و الثمرات الطيبات،

 

او الشوك و الصبار،

 

و حصاد السوء،

 

فغراس المستقبل الواعدة امانات الامم و عهدة المسوولين من ابنائها.

 

و لعل المتنزة في مقومات نشوء الحضارات و عوامل نهوض الامم لن يجد صعوبة في استجلاء الحقيقه….
فالشباب سبيل الامم الى كل جديد و حصنها الحصين في و جة كل عدو مريد و الامثلة على ذلك لا يحيطها عد،

 

و اسود الدعوة المحمدية خير مثال يقرا في مثل هذا المقام فشباب الاسد المحمدية هم الذين تجشموا عناء نشر الدعوة و مسوولية بناء الدولة الاسلامية الوليدة حتى رسخت و امتد جناحاها ليظللا ثلثى الكرة الارضيه،

 

الا يدلك ذلك على عظمة دور الشباب؟!

ان ما يتمتع به الشباب من خلال عقلية و بدنية و نفسية فائقة تمنحهم مرتبة حماة الوطن المشرفة في الحرب و تمنحهم رتبة حملة لواء البناء و التنمية في السلم،

 

فعقليه الشباب تتصف بالمرونة و الانفتاح و القدرة الباهرة على التكيف مع اي طارئ جديد تخبئة مستجدات الحياة المتصفة بالتغير و التسارع المستمرين في مختلف المناحى العلمية و السياسية و الاجتماعيه،

 

و النفس الشبابية اصلب اراده،

 

و امضي عزيمه،

 

و اقدر على مواجهة التحديات مهما لاحت في الافق من المحبطات و كاسرات الاراده؛

 

فالارادة و العزيمه،

 

و حب الاكتشاف،

 

و القدرة على تحويل المستحيل الى ممكن من الصق الخصائص الطيبة بالشباب.
ومما لا يقبل الشك ان القدرة البدنية الكامنة من اكثر السيوف مضاء و قدرة على تحويل الافكار المجردة الى انجازات و اوسمة يزين بها الشباب صدر و اقعهم،

 

و يرسمون بها ملامح و جة مستقبلهم المشرق و قد اوصي المصطفى سيد الخلق بالشباب خيرا لايمانة العميق بقدراتهم و طاقاتهم الخلاقة المبدعه،

 

كما اكد رب العزة عز و جل ان الشباب مرحلة قوة بين ضعفين بقوله عز من قائل (الله الذى خلقكم من ضعف ثم جعل من بعد ضعف قوة ثم جعل من بعد قوة ضعفا و شيبا) سورة الروم).

  • تعبير عن الشباب
  • مقالة عن الشباب
  • اهمية الشباب في الاسلام
  • مقال عن الشباب عدة الوطن
  • مقال الشباب عدة الوطن
  • تعريف لشباب
  • تعبير كتابي عن الشباب
  • تعبير عن الشباب وجه الامة المشرق
  • موضوع عن مستقبل الشباب
  • اهمية الشباب و واجبهم
19٬979 views

موضوع تعبير عن الشباب مقال للشباب