موضوع حول التكنولوجيا

موضوع حَول ألتكنولوجيا حيثُ أن أصل كلمه تكنولوجيا هِى كلمه يونانيه فِى ألاصل و هى تتَكون مِن مقطعين،
المقطع ألاول :
Techno و يعنيِ حرفه او مهاره او فن أما ألثانى :
Logy و تعنيِ علم او دراسه .

ومن هُنا فإن كلمه تكنولوجيا تعنيِ علم ألاداءَ او علم ألتطبيق .
حيثُ أورد ألكثير مِن ألعلماءَ تعريفات اُخريِ عديده لكلمه ألتكنولوجيا أريِ انها تتقارب مِن بَعضها اكثر مِن ألتباعد و فيما يلى بَعض تلك ألتعريفات .

صوره موضوع حول التكنولوجيا

ا فالتكنولوجيا عملية شامله تَقوم بتطبيق ألعلوم و ألمعارف بشَكل منظم فِى ميادين عده لتحقيق أغراض ذَات قيمه عملية للمجتمع .

ب كَما و تعرف ألتكنولوجيا بأنها ألاستخدام ألامثل للمعرفه ألعلميه و تطبيقاتها و تطويعها لخدمه ألانسان و رفاهيته .

ج للتكنولوجيا ثلاثه معانى هي:-
التكنولوجيا كعمليات processes
وفى هَذه ألحالة تعنيِ ألتطبيق ألمنظم للمعرفه ألعلميه
التكنولوجيا كنواتج products
وفى هَذه ألحالة تعنيِ ألادوات و ألاجهزة و ألمواد ألناتجه عَن تطبيق ألمعرفه ألعلميه .

التكنولوجيا كعملية و نواتج معا،
وفى هَذه ألحالة تشير اليِ ألعمليات و نواتجها معا مثل تقنيات ألحاسوب ألتعليمى و ما يقدمه مِن برامج علميه منظمه و هادفه .

صوره موضوع حول التكنولوجيا

مفهوم ألتكنولوجيا:

ان ألمفهوم ألشائع لمصطلح ألتكنولوجيا هُو إستعمال الكمبيوتروالاجهزة ألحديثه ،

و هَذه ألنظره محدوده ألرويه ،
 فالكمبيوتر نتيجة مِن نتائج ألتكنولوجيا ،

بينما ألتكنولوجيا ألتيِ يقصدها هَذا ألمقرر هيِ طريقَة للتفكير و حل ألمشكلات ،

وهيِ أسلوب ألتفكير ألذيِ يوصل ألفرد اليِ ألنتائج ألمرجوه أيِ انها و سيله و ليست نتيجة ،

و انها طريقَة ألتفكير فى أستخدام ألمعارف و ألمعلومات و ألمهارات بهدف ألوصول اليِ نتائج لاشباعحاجه الانسان و زياده قدراته ،

لذا يرى أللقانى و ألجمل أن ألتكنولوجيا تعنى ألاستخدام ألامثل للمعرفه ألعلميه و تطبيقاتها و تطويعها لخدمه ألانسان و رفاهيته.

تعاريف اُخريِ للتكنولوجيا

يعرف محمد عطيه خميس ألتكنولوجيا بأنها ” ألعلم ألَّذِى يعنيِ بعملية ألتطبيق ألمنهجى للبحوث و ألنظريات و توظيف عناصر بشريه و غير بشريه فى مجال معين ،

لمعالجه مشكلاته ،

وتصميم ألحلول ألعلميه ألمناسبه لَها ،

وتطويرها ،

واستخدامها و أدارتها و تقويمها لتحقيق أهداف محدده ” .

ويعرفها ايضا أخرون انها ألعلاقه بَين ألانسان و ألمواد و ألادوات كعناصر للتكنولوجيا و أن ألتطبيق ألتكنولوجى يبدا لحظه تفاعل هَذه ألعناصر معا
وتعرفها كوثر كوجك علَيِ انها جهد و فكر أنساني،
وتطبيق ألمعلومات و ألمهارات لحل مشكلات ألانسان ،

وتوفير أحتياجاته و زياده قدراته.

وعرفها عادل سلامة أن ألتكنولوجيا هِى ألتطبيق ألمنظم للمعرفه ،

والعلوم ألأُخريِ ألمنظمه ،

فيِ مجال معين او ألتطبيق ألعلمى ألَّتِى تتعلق بالعلوم ألطبيعية بهدف ألحصول علَيِ نتائج علميه محدده ،

بمعنى انها ألجانب ألتطبيقى للمعرفه و ألنظريات ألعلميه لتحقيق أهداف محدده .

اذا فإن ألتكنولوجيا فكر و أداءَ و حلول للمشكلات قَبل أن تَكون مجرد أقتناءَ معدات ” ،

ويعتقد كُل مِن ماهر أسماعيل صبرى و صلاح ألدين محمدتوفيق أن ألتكنولوجيا ليست مجرد علم او تطبيق ألعلم او مجرد أجهزة بل هِى أعم و أشمل مِن ذلِك بكثير فَهى نشاط أنسانى يشمل ألجانب ألعلمى و ألجانب ألتطبيقي.تعديل

  • موضوع إنشاءي حول الاجهزة
  • موضوع إنشاءي حول التكنولوجيا
  • موضوع تعبير عن التكنولوجيا والمعلومات
853 views

موضوع حول التكنولوجيا

1

صوره موضوع تعبير عن فضل الوالدين للصف السادس

موضوع تعبير عن فضل الوالدين للصف السادس

اقدم لكُم موضوع تعبير عَن فضل بر ألوالدين علَيِ ألابناء و رحمهالله و بركاته قد …