موضوع عن خالد بن الوليد

موضوع عن خالد بن الوليد

شخصية اليوم شخصية مشهورة في الاسلام و هو الصحابي خالد بن الوليد و انه شخصية قوية و شارك في العديد من المعارك تابع معنا الكثير عنه

صور موضوع عن خالد بن الوليد

(سيف الله المسلول)

خالد بن الوليد صور موضوع عن خالد بن الوليد

نة خالد بن الوليد بن المغيرة المخزومى و لقد كانت له مكانة كبيرة في قومة قبل سلامة يضا لن قريش كانت توزع الوظائف فكان الوليد بن المغيرة و الد خالد له و ظيفة تسمي القبة و هي خيمة تضرب و يجمع فيها كل ما يجهز الجيش من زاد و عتاد.

 

فتولاها خالد و راثة عن بية , فكان ن تمرس و برع في فنون الحرب و ساليبها فكان هو القائد العبقرى الذى بهر العالم بخططة العسكرية البارعه, و قد كان سلامة بعد ن حارب يوم حد ضد المسلمين و لحق بهم هزيمة .

 

سلامه

نة كثيرا ما كان يخلو لي نفسة فيتفكر في الدين و لما سلم شقيقة سلة رسول الله عن خالد و نة يمل في سلامه.

 

.

 

.

 

, فرسل لي شقيقة رسالة يحثة على دين الحق فكان ن فتح الله عليه باليمان و السلام.

 

و قد سلم هو و عمرو بن العاص حين لقية عمرو فقال له:((نى ذاهب لي رسول الله لنة و الله لنبى و ن الدين الذى بعث به هو الحق فهيا معى يا خالد لنسلم مع رسول الله )).

 

فقال له خالد:((ننى ما قدمت لا لسلم نا يضا)).

 

و قد قال رسول الله :((اللهم اغفر لخالد بن الوليد كل ما كان منه من صد عن سبيلك قبل سلامه)).

تسميتة سيف الله المسلول

وقى غزوة مؤتة بعد سلام خالد خرج جيش المسلمين و فيهم زيد بن حارثة و جعفر بن بى طالب و عبدالله بن رواحة القادة الثلاثة و معهم خالد, و كان قائد الجيش زيد بن حارثة فلما استشهد و تولي قيادة الجيش جعفر بن بى طالب فاستشهد فتولي القيادة عبدالله بن رواحة فاستشهد في بطولة نادره.

 

و قد كان رسول الله ثناء ذلك في صلاتة فصعد المنبر و نودى للصلاة فاجتمع الناس فقال للناس:((ن جيشكم الغازى لرض الشام صيب زيد و استشهد فاستغفروا له) فاستغفروا الناس,((ثم خذ اللواء جعفر حتى استشهد فاستغفروا له) فاستغفر الناس,((وحمل الراية عبدالله بن رواحة فاستشهد فاستغفروا له) فاستغفر الناس,((ثم خذها خالد بن الوليد و لم يكن من المراء) و رفع صبعة و قال:((اللهم نة سيف من سيوفك فانصره)).

 

منذ ذلك اليوم سمى خالد”سيف الله المسلول” .

 

وانطلق خالد في هذه الموقعة فنظم صفوف جيشة و بلي بلاء حسنا في جيش الروم و كان جيش خالد فليل العدد و جيش الروم كثير كان عدد المسلمين ثلاثة لاف مسلم بينما كان جيش العداء ما ئتى لف مقاتل, و قد رسم ابن الوليد خطة عبقرية فقام بالانسحاب ثم قام بتبديل في الميمنة و الميسرة و القلب من الجيش في ظلام الليل و مرهم ن يكبروا بصوات عالية و يحدثوا صواتا حتى يدخل في روع جيش العداء ن مددا جديدا و كبيرا قد قدم لجيش المسلمين و كان لهذه الخطة و هذا التغيير ثرة في تغيير مسار المعركة و ضعف الروح المعنوية في جيش الروم.

 

ثم انسحب خالد في براعة و حكام و نقذ جيش المسلمين من عدائه.

فتح مكة و خالد بن الوليد

فى عام فتح مكة جعل الرسول خالدا على ميمنة جيش المسلمين ميرا و كان في مقدمة جيش النبى يوم حنين .

 

حرب الرده

وبعد و فاة الرسول ارتد معظم العرب و منعوا الزكاة و قام بعض الناس بادعاء النبوة “طليحة السدي, و مسيلمة الكذاب, و سجاح التميميه, و السود العنسي” و خرج خالد بن الوليد لمحاربة مسيلمة الكذاب و طليحة ففر طليحة فعاد بنى سد لي السلام و قتل مسيلمة الكذاب و انهزم بنو حنيفة هزيمة عنيفة و قد كان جيش المسلمين ثلاثة عشر لف مسلم بينما كان رجال مسيلمة حوالى ربعين لف مقاتل .

 

خالد و هرمز

رسل الخليفة با بكر الصديق خالدا لي العراق فكان ن جهز الفرس جيشا بقيادة قائد يجمع بين المكر و الخبث هو هرمز, و حين التقي الجيشان بعدما عد لها هرمز جيدا و حفر الخنادق في بلدة تسمي كاظمة و لكن خالد القائد الخبير تخطي كاظمة و اتجة لي الحفير شمال كاظمة و غربى البلة فلما لم يجدة هرمز في كاظمة انتظرة في منطقة تسمي الحفير و مر جيشة يحفر الخنادق في ذلك الوقت عاد خالد لي المنطقة الولي التي تسمي كاظمة و سرع هرمز بجيشة لي كاظمة و التقي الجيشان صاح هرمز داعيا خالدا لي المبارزه, فرج عليه خالد و انقض عليه كما ينقض القط على الفر و قتلة و هزم المسلمون الفرس و خذ سيف الله يفتح بلاد العراق و يهزم الجيوش ثم حاصر الحيرة و فتحها .

 

بو بكر يرسلة لي الشام

وبعد ذلك رسل بو بكر الصديق لي خالد يمرة بالسير لي الشام لنجدة جيوش المسلمين بقيادة بى عبيدة بن الجراح و عمرو بن العاص و يزيد بن بى سفيان .

 

 

.

 

.

 

فاجتمعت الجيوش في اليرموك, و عاد خالد تعبئة جيش المسلمين بخططة العسكرية البارعة و كان المسلمون يتعجبون من كثرة عداد جيوش الروم.

 

و صاح فيهم خالد:((ما قل الروم و كثر المسلمين نما النصر من عند الله) .

 

سلام ابن تيودورا

وكان فرس خالد يسمي الشقر فخذ بزمام فرسة و صاح ((الله .

 

 

.

 

.

 

الله .

 

 

.

 

.

 

هبى يا رياح الجنة النصر و الشهاده)).

 

و في هذه الموقعة كان قائد الروم يسمي “جرجة بن تيودورا” نادي على خالد و قد عجب بعبقريتة في الحرب و قال له:((صدقنى القول يها القائد العربي ن الحر لا يكذب هل نزل الله على نبيكم سيفا من السماء فعطاك ياة فبة تهزم من تواجه؟) فقال خالد:((لا و الله نما هو اليمان بالله) فقال ابن تيودورا:((فلماذا و كيف سميت بسيف الله؟) فرد خالد:((لا فاعلم ن الله حين رسل رسولة بالهدي و دين الحق كنت من شد الناس عداء للمسلمين حتى هدانى الله فبايعتة و تبعتة فدعا لى رسول الله و قال”يا خالد نت سيف من سيوف الله”) و لكن قائد الروم ابن تيودورا سل خالدا بعد ذلك هل من يدخل السلام بعد و فاة النبى هل له مثل ما كان للصحابة من الجر و الثواب

 

فقال خالد:((نعم و فضل) فقال القائد الروماني:((كيف و نتم السابقون؟) فقال خالد:((ن من يدخل السلام و لم ير نبى الرحمة و يؤمن بالغيب فن جرة كبر و جزل ذا صدقت نواياة و حسن سلامه) فصاح جرجة بن تيودورا و هو يتجة بفرسة لينضم لي جيش المسلمين بجوار خالد:((علمنى السلام) ثم نطق الشهادتين و صلى ركعتين لله و دارت معركة كبيرة استشهد فيها “ابن تيودورا” بعد سلامة .

 

 

.

 

.

 

و انتصر المسلمون .

 

وفاة خالد

لقد ما ت هذا البطل الشجاع على فراشة و كان يود لو نة قتل في ميدان القتال شهيدا و قد قال و هو يموت:((لقد شهدت ما ئة لف زحف و ما في موضع جسدى لا و فيه ضربة سيف و طعنة رمح و رمية سهم و لكنى موت اليوم على فرا شي حتف نفى كما يموت البعير فلا نامت عين الجبناء) .

 

وهكذا ما ت خالد بن الوليد و لم يترك لا فرسة و سلاحة و قلنسوتة التي كان بها بعض شعر من شعر النبى .

 

***رضى الله عن خالد بن الوليد و عن صحابة رسول الله و عن التابعين***

 

 

  • قصيدة شعر بعد وفاة خالد بن الوليد
  • موضوع عربي عن خالد بن الوليد
  • موضوع تعبير عن خالد بن الوليد
  • موضوع خالد بن الوليد
  • موضوع عن خالد ابن الوليد

775 views

موضوع عن خالد بن الوليد