ني حاملك على ولد ناقة فقال يا رسول الله



نى حاملك على ولد ناقة فقال يا رسول الله
من مزاح الصالحين
يظن بعض الناس ان الضحك و المزاح لا يصلح للصالحين … و هذا مفهوم خاطئ .

 

.

 

فن النفس تمل و ربما انفجرت ان لم نرفة عنها بشيء من المزاح اللطيف

صور ني حاملك على ولد ناقة فقال يا رسول الله
روي انس بن ما لك قال
1 ان كان النبى صلى الله عليه و سلم ليخالطنا اي يلاطفنا و يمازحنا حتى يقول لخ لى يا ابا عمير ما فعل النغير

 

 

) .

 


وكان للصغير طير يلعب به فمات فحزن عليه .

 

2 و كان صلى الله عليه و سلم يمازح نساءة فهذه عائشة رضى الله عنها كان رسها يؤلمها فقالت و ارساة فراد الرسول اللطيف ان يمازحها فقال يا عائشة لو انك مت لساعتك و نا حى لاستغفرت لك و كفنتك و صليت عليك و هذا خير من ان تموتى بعدى و لن تجدى مثلى من يفعل ذلك .

 


فنادت و اثكلياة .

 

 

.

 

اتريد ان اموت يا رسول الله لتتخلص منى

 

 

انتم هكذا يا معشر الرجال تريدون ان تموت نساؤكم لتروا غيرهن و لو اني مت لما اهتممت بى و لتيت الى بعض نسائك في بيوتهن تلاعبهن و تداعبهن و نا ما ازال مسجاة على فراش الموت .

 

3 و جاء رجل الى النبى صلى الله عليه و سلم يسلة ان يهبة دابة يبلغ بها اهلة فقال له النبى صلى الله عليه و سلم
( اني حاملك على ولد الناقة .

 


قال يا رسول الله ما اصنع بولد الناقة

 


وظن انه يعطية ولد الناقة الصغير و نسى ان الناقة تلد الحوار فيكبر حتى يصير جملا .

 


قال صلى الله عليه و سلم و هل يلد البل الا النوق

 

 

) .

 

صور ني حاملك على ولد ناقة فقال يا رسول الله
4 و جاءت امرة فسلتة السؤال نفسة قائلة
( يا رسول الله احملنى على بعير .

 


قال لمن عندة احملها على ابن بعير .

 


قالت ما اصنع به

 

 

و ما يحملنى يا رسول الله

 


قال عليه الصلاة و السلام و هل يجيء بعير الا ابن بعير .

 

5 و جاءت امرة الى الرسول الكريم صلى الله عليه و سلم فقالت ان زوجي يدعوك .

 

 

.
فقال صلى الله عليه و سلم من هو

 

 

اهو الذى بعينية بياض

 

 

) .

 


فقالت ما بعينية بياض

 

 

تقصد انه يري جيدا و عيناة سليمتان .

 


فقال صلى الله عليه و سلم بل بعينة بياض .

 

 

.
قالت لا و الله .

 

 

.
وضحك رسول الله صلى الله عليه و سلم و قال
( ما من احد الا بعينية بياض .

 

 

و هو الذى يحيط بالحدقة .

 

6 حتى ان اصحابة رضوان الله عليهم يمازحونة صلى الله عليه و سلم فقد جاء عوف بن ما لك الشجعى الى خيمة رسول الله صلى الله عليه و سلم في غزوة تبوك و كانت من جلد صغيرة لا تتسع الا للقليل فسلم عليه فرد السلام على عوف و قال ادخل يا عوف .

 

 

.
فقال عوف اكلى ادخل يا رسول الله

 

 

موحيا بصغر الخيمة قال صلى الله عليه و سلم مبتسما كلك فدخل .

 

 

617 views

ني حاملك على ولد ناقة فقال يا رسول الله